أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - ثائر الناشف - الشارع السوري يقود المعارضة














المزيد.....

الشارع السوري يقود المعارضة


ثائر الناشف

الحوار المتمدن-العدد: 3428 - 2011 / 7 / 16 - 09:31
المحور: اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم
    


ساد اعتقاد خاطئ لدى الكثيرين من المراقبين والمتابعين للشأن السوري ، أن المعارضة السورية بأجنحتها التقليدية، هي الأكثر قدرة على قيادة الشارع السوري في مرحلة الثورة ضد نظام الأسد، انطلاقاً من معرفتها باحتياجات الشارع ، وما يريده الآن وفي المستقبل .
لكن ربيع الثورات الشعبية، كشف عن واقع المعارضات العربية بما هي معارضات تقليدية هرمة، لا تحمل برنامجاً سياسياً واضح المعالم للمستقبل، وربما يعود السبب في ذلك إلى ممارسات النظم المستبدة حيالها، بعد أن نجحت في تقليم أظافر المعارضة والحد من دورها السياسي .
المعارضة السورية ليست مختلفة كثيراً عن قرينتها المصرية والتونسية والليبية واليمنية، بما تحمله من تشتت في الرؤية السياسية، وتباعد أيديولوجي بين أطرافها الأسياسية، فضلاً عن عقدة التشكك من القوى الشبابية الصاعدة .
بالمقابل لا يختلف حراك الشارع السوري الثائر عن حراك الشارع المصري أو التونسي ، ودوره الرائد في تحقيق التغيير من خلال صناعة الثورة السلمية .
حتى تلتقي المعارضة السورية بأطيافها المختلفة على أرضية مشتركة، وحتى تتفق على خارطة طريق تحدد معالم المستقبل، وحتى تنتهي من عقد مؤتمراتها التي تشير إلى مخاض سياسي يسبق مرحلة الولادة الكبرى، يظل الشارع السوري هو القائد الفعلي والحقيقي للثورة، وهو البوصلة التي ستحدد معالم الطريق نحو المستقبل، وتبقى المعارضة – هكذا يفترض أن تكون – الصدى العميق لحراك الشارع .
عندما يقود الشارع الثورة، يعني أنه يقود المعارضة أيضاً، وذلك لأن دائرة المطالب التي خرج لأجلها الشارع أوسع بكثير من دائرة مطالب المعارضة، فالشارع هنا يمثل شريحة كبيرة من الشعب، إن لم يكن الشعب برمته، بينما المعارضة تمثل طيفاً سياسياً بديلاً عن النظام عندما تسنح الظروف .
ولعل ما هو حاصل اليوم في مدن سورية من مظاهرات واحتجاجات واضرابات مفتوحة يقودها الشارع الغاضب، كما حصل في بعض المدن العربية، أبرز ما يميز الثورات في العصر الحديث، ألا قائد ولا زعيم لها سوى الشارع الذي سيفرز قياداته ويحدد خياراته المستقبلية .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,569,600,678
- سورية.. شعبٌ يولدُ من جديد
- براكين الغضب السوري
- قيامة الشعب السوري
- هرطقة أسدية في الزمن الأخير
- لا حوار مع نظام الأسد
- سورية المعمدة بالدم
- تداعيات سقوط الأسد
- زوال الأسد وبقاء سورية
- أوراق الأسد المتساقطة
- لماذا تصمت الطائفة العلوية ؟
- بشار أسد : القتل في سبيل الوجود
- نظام الأسد ليس للأبد
- هل الجيش السوري وطني ؟
- بربرية الأسد الوريث
- نظام الأسد الطارئ
- ثورة الكرامة لا تقهر
- أباطيل نظام الأسد
- ثورة الكرامة السورية
- لماذا تأخرت الثورة السورية ؟
- الثورة السورية ليست مؤامرة


المزيد.....




- تعيين الأمير فيصل بن فرحان وزيراً لخارجية المملكة العربية ال ...
- الجزائر: توقيف رئيس تحرير صحيفة "لو بروفنسيال"
- تعيين الأمير فيصل بن فرحان وزيراً لخارجية المملكة العربية ال ...
- الجزائر: توقيف رئيس تحرير صحيفة "لو بروفنسيال"
- تجاوزن الإصابة والتوحد.. مراهقات حققن إنجازات تحت سن العشرين ...
- أعراض تنذر بالتهاب الجيوب الأنفية
- أزمة البريكست.. ما الذي يعطل خروج بريطانيا من الاتحاد الأورو ...
- 6 طرق للتخلص من بقع الجلد
- مزحة سخيفة.. مكالمة هاتفية خادعة لأديب إيرلندي بشأن جائزة نو ...
- الكهوف في عُمان.. مغامرات وسياحة علمية


المزيد.....

- إنسانيتي قتلت اسلامي / أمجد البرغوثي
- حزب اليسار الألماني: في الحرية الدينية والفصل بين الدين والد ... / رشيد غويلب
- طلائع الثورة العراقية / أ د محمد سلمان حسن
- تقديم كتاب -كتابات ومعارك من أجل تونس عادلة ومستقلة- / خميس بن محمد عرفاوي
- قائمة اليسار الثوري العالمي / الصوت الشيوعي
- رحيل عام مئوية كارل ماركس الثانية / يسار 2018 .. مخاطر ونجاح ... / رشيد غويلب
- قضايا فكرية - 2- / الحزب الشيوعي السوداني
- المنظمات غير الحكومية في خدمة الامبريالية / عالية محمد الروسان
- صعود وسقوط التنمية العربية..قراءة في أطروحات علي القادري / مجدى عبد الهادى
- أهمية مفهوم الكونية في فكر اليسار - فيفيك شِبير ترجمة حنان ق ... / حنان قصبي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - ثائر الناشف - الشارع السوري يقود المعارضة