أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - قاسم حسين صالح - ثقافة نفسية(32): القيلولة..اختراع عراقي!














المزيد.....

ثقافة نفسية(32): القيلولة..اختراع عراقي!


قاسم حسين صالح
(Qassim Hussein Salih)


الحوار المتمدن-العدد: 3412 - 2011 / 6 / 30 - 13:07
المحور: كتابات ساخرة
    


كنت بضيافة صديق في لندن،وحين نمت بعد الغداء تساءلت زوجته البريطانية ما اذا كنت مريضا، فأجابها أن العراقيين معتادون على النوم بعد الظهيرة.
والمفارقة أن عالمة أبحاث بريطانية تلقت تدريبها بجامعة هارفارد(دكتوره ساره ميدنيك) أصدرت حديثا كتابا عن القيلولة علّق عليه دكتور جيمس مؤلف كتاب (قوة النوم) في جريدة نيويورك تايمز بقوله:(ان البحث الرائد الذي قدمته لنا دكتوره ساره هو دليل دامغ على أن قيلولة الظهيرة تعود بالنفع على النواحي النفسية والجسدية والذهنية).
واللافت أن الباحثة توصلت بدراسات علمية الى أن للقيلولة فوائد نجهل تفاصيلها نحن العراقيين برغم أننا توارثناها أبّا عن جد وصولا لأجدادنا البابليّن الذين كانوا يقضون ساعة القيلولة في ركن ظليل بحدائق عشتار!. فمن فوائدها أنها تعمل على تقليل خطر الاصابة بالسكتة الدماغية والنوبة القلبية، لأنها تؤدي الى خفض ارتفاع ضغط الدم الناجم عن الاجهاد(وأي اجهاد أشدّ من الذي يتعرض له العراقيون!).وأنها تقلل من الاصابة بمرض السكر( والعراقيون حلويون!)،لأن قلة النوم تزيد من مستوى الأنسولين والكورتيزول الذي يزيد من خطر الاصابة بالنوع الثاني من مرض السكر ، سادس أسباب الموت في أمريكا. وثالثة الفوائد أن القيلولة تؤدي الى خفض الانفعال وسرعة الغضب
( وكل العراقيين دمهم حار!)،لأنها تغرق المخ بالسيروتونين الذي يجعل المزاج رائقا. والرابعة أنها تخفف ألآم الصداع النصفي والقرحة والمشاكل الأخرى ذات الآثار النفسية، وتعمل على انقاص الوزن (وأترك التعليق لجنابك)، لأن جسمك يفرزأثناء القيلولة هورمونا يقلل من نسبة الدهون لديك.والألطف أن القيلولة تحافظ على شبابك لأن الاجهاد هو أكثر العوامل المسببة للهرم(والله يكون بعون من يركض والعشا خبّاز).
والمدهش أن احدى المدن بالدنمارك وفرت أماكن للقيلولة مخصصة لموظفي الدولة يأخذون فيها غفوة لنصف ساعة بعد اثبات الدراسات أن القيلولة تعمل على استعادة كفاءة الفرد وتزيد من يقظته وتركيزه وصفاء ذهنه، ينجم عنها تحسّن في نوعية الانتاج وكميته (وعدنه الياخذ غفوة دقائق بالدوام تجيه عقوبه). وانتقلت هذه الفكرة الى شركات أمريكية بعد أن أكدت دراسة قامت بها وكالة ناسا أن يقظة المرء تزداد مئة بالمئة عقب أخذه لغفوة قصيرة .ليس هذا فقط بل أن القيلولة تعزز الابداع وتقوّي الذاكرة وتشعرك بالانتعاش وترفع الكفاءة الجنسية(!).
عجيب أمور غريب قضية!..كل هذه الفوائد لصاحبتنا القيلولة ونحن لا ندري .ألا نستحق نحن العراقيين براءة اختراع لأنها "ماركة" مسجلة باسمنا؟. لكن الغرب –كعادته-أخذ الكثير من علومنا وعاداتنا الجيدة وأعاد انتاجها لنا ،سالبا منها ليس فقط حقنا بعائدية القيلولة،بل حتى متعتنا بها كما كانت أيام زمان.





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,321,611,031
- البطالة أشد تأثيرا من الفساد والارهاب!
- ثقافة نفسية(31):نظرية..في الفساد بالعراق
- ثقافة نفسية (30): الموت اختيارا..وفخري الدباغ
- ثقافة نفسية(29):الألوان والمزاج
- المثقف العراقي..وتضخّم الأنا
- ثقافة نفسية(28): الضحك يطيل العمر
- ثقافة نفسية(26): لماذا نحذّر من اليأس؟
- سيكولوجيا العلاقات العاطفية في الجامعات العراقية(دراسة ميدان ...
- ثقافة نفسية(24):تدمير الذات
- ثقافة نفسية(25): دردشة الأزواج عبر النت..خيانة؟
- ثقافة نفسية (23):الطلاق العاطفي
- ثقافة نفسية(22):من أنت..الشاكي الباكي..أم أبو الهول الصامت؟
- ثقافة نفسية(20) :عفريت الحب
- ثقافة نفسية(21): ما سرّ مزاجنا؟
- القيظ..وتوتر الأعصاب..وثلاث نصائح للعراقين
- بطلا تسونامي العرب
- العراقيون..وشخصية (اما..أو)
- الشيزوفرينيا..هل هي قدر المثقف الأصيل؟!
- الشيزوفرينيا..مرض وراثي أم ضريبة الحضارة؟
- انتحاري الارهابي...ابن السلطة العربية


المزيد.....




- فيلم -تورنر- يلتقط سيرة وصدمة -رسام انطباعي- أمام دقة الكامي ...
- الشرعي يكتب: الهوية المتعددة..
- رسالة السوّاح
- حوار -سبوتنيك- مع الممثل الخاص لجامعة الدول العربية إلى ليبي ...
- هذه تعليمات أمير المؤمنين لوزير الداخلية بخصوص انتخابات هيئ ...
- فنانة تطلب من بوتين على الهواء منحها الجنسية الروسية (فيديو) ...
- في تدوينة له ..محمد البرادعي يعلق على قرار إتخذه زوج الممثلة ...
- مندوبية السجون: إضرابات معتقلي الحسيمة تحركها جهات تريد الرك ...
- ادوات الاتصال والرواية العر بية في ملتقى القاهرة للرواية الع ...
- يوسي كلاين هاليفي يكتب: رسالة إلى جاري الفلسطيني


المزيد.....

- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- رواية ساخرة عن التأسلم بعنوان - ناس أسمهان عزيز السريين / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - قاسم حسين صالح - ثقافة نفسية(32): القيلولة..اختراع عراقي!