أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - باسمة موسى - مصر فجر النبوات














المزيد.....

مصر فجر النبوات


باسمة موسى

الحوار المتمدن-العدد: 3389 - 2011 / 6 / 7 - 09:14
المحور: اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم
    


ان مصر العظيمة ليست قرية او ضيعة يتحكم فيها وفى شعبها الذى عاش كل حضارات الاديان منذ فجر التاريخ - فرد او جماعة - فمصر دولة عريقة مجيدة ذات حضارة موغلة فى القدم لاكثر من سبعة الاف عام وتاريخها الروحى بالذات ملىء بالاثارة والاشراق منذ عهد نوح الى يومنا هذا لان مصر واهلها من الذرية الطاهرة التى اختيرت مع نوح وركبت مع من ركبوا سفينة النجاة فنجد المصرى الاول حسب ماتشير التوراة هو مصرائيم بن حاييم بن نوح او حسب مايشير القران الكريم فى سورة الاسراء : ذرية من حملنا مع نوح انه كان عبدا شكورا" .
وفى مصر ولد ادريس النبى وهو اخنوخ المذكور فى التوراة والى مصر رحل ابو الانبياء ابراهيم فى رحلة من اور الكلدانيين وانتهى الى مصر حيث انتهى الامر بحاكمها فى اوراريس الى الاذعان بحقه المقدس والاعتراف بسلطانه الالهى بل وصرح بنشر دعوته وطلب منه مد اقامته عندما استاذن فى الرحيل. ومن مصر كانت الاميرة الجليلة آجر او السيدة هاجر ام اسماعيل وجدة الرسول صلى الله عليه وسلم وآله وسلم رضوان الله عليهما. والى مصر هاجر يعقوب واولاده حيث كانت ملجأ ومستقرا لسيدنا يوسف حيث كانت له رسالة الهية كما يشير القران الكريم . وفى مصر ولد هارون وموسى انبياء الله وتعلم موسى وتربى فى قصور فرعون ثم فى مصر كانت المواجهة بين الوحدانية والشرك . وفى ارض مصر سمع موسى النداء من الله ونزلت الواح التوراة.
ومن مصر نادى الملك القديس الموحد اخناتون مشيرا الى عظمة الخالق الواحد الاحد. والى مصر هاجرت السيدة الجليلة مريم والسيد المسيح له المجد وهو طفلا مع يوسف النجار . ومصر التى قال عنها سيدنا محمد صلعم فى حديثه الشريف: مصر كنانة فى ارضه من ارادها بسوء قصمه الله" وايضا " ان المصريين خير اجناد الارض ".
ومن مصر كانت السيدة الكريمة مارية ام سيدنا ابراهيم بن محمد صلعم والى مصر هاجرت عقيلات بيت النبوة الطاهرات السيدة زينب بنت على امير المؤمنين وكثيرات غيرها كالسيدة نفيسة والسيدة عائشة والسيدة فاطمة النبوية وغيرهن كثيرات لما وجدن فى ارض مصر وفى المصريين من روح ذكية ونفوس طيبة مطمئنة وحب واخلاص للحق جل جلاله.
والى مصر احضرت الرأس الشريفة لسيد الشهداء الحسين بن على وفى مصر ايضا كثير من الاماكن المتبركه التى يحتفل بها اليهود والمسيحيين.
وفى مصر عاش عباس افندى مركز العهد والميثاق للدين البهائى اكثر من عام ونصف مابين اعوام 1910 الى 1913 وتنقل فى ست مدن بها وحظيت مدينة الاسكندرية باطول فترة لاقامته بمصر ويقول د سهيل بشرؤى مؤلف كتاب عباس افندى والذى يباع فى مكتبات وسط البلد بالقاهرة . يقول الكاتب ان عباس افندى الملقب بعد البهاء تمكّن في أثناء زيارته لمصر من إزالة الشّكوك والمفاهيم الخاطئة التي أثيرت حول الدّيانة البهائيّة، وأطلع قياداتها السّياسيّة والفكريّة على حقيقتها على نحو بدّل مواقفها، فأضحت زيارته موضع ترحيب حكومة مصر وقادتها.وقد سبق حضرة عبد البهاء عصره عندما تحدث الى المصريين بنبذ الشقاق وكل انواع التعصبات واشار فى حديثه للساسة والصحفيين بان وحدة مصر فى التعدد والتنوع الموجود فيها وانه لابد ان يحاسب الفرد على عمله ولا على دينه وتحدث عن مساواة الجنسين وان هذا يساهم فى وحدة العالم الانسانى مذكرا انه لو نالت البنت حظها فى التعليم مثل الصبى سيتعلم كل العالم لانها المربية الاولى للبشرية.
كان المصريون طوال عهودهم المختلفة ومنذ فجر التاريخ شعبا مضيافا عظيم العطف والحب لكل المعذبين فى الارض وعلى ارض الكنانة شيدت اعرق واعظم الحضارات فى تاريخ الانسانية بما انجبت من ادباء ومفكرين وعلماء وعباقرة ومخترعين وفلاسفة ممحصين يمسكون بزمام الحقيقة ويتشبثون بها فى كل الازمنة, وعندما اعلن الميثاق العالمى لحقوق الانسان كانت مصر من اولى دول العالم التى وقعت علي هذه الوثيقة العظيمة الاهمية للجنس البشرى فى عالم اليوم . هذه هى مصر ايها السيدات والسادة الاجلاء.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,466,672,362
- عالم بلا تدخين
- 29 مايو ذكرى صعود حضرة بهاء الله يوم حزين للبهائيين فى العال ...
- حماية الاقليات
- أكثر من مائة مثقف مصرى يطالبون بانشاء لجنة لمكافحة الطائفية ...
- بداية الرحلة الطويلة فى اخر الرضوان
- فليكن للعمال فى عيدهم دور مأمول لنبذ التعصب الدينى
- قبول التنوع الدينى فى المجتمع المصرى بمبدأ الوحدة فى التنوع ...
- كتاب عباس افندى ( عبد البهاء )
- عيد الرضوان اعظم الاعياد البهائية
- اعادة افتتاح مليكة الكرمل
- التعليم والتربية على نبذ التعصب
- عيد بعثة حضرة الباب 5 جمادى الاول
- رسالة من البهائيين المصريين الى إخوتنا وأخواتنا المصريين
- ساعة الارض - تجربة مثيرة
- عيد النيروز
- الفراشات يٌحلقن الى العلا فى يوم المراة العالمى
- الصوم فى الدين البهائى
- التقويم البهائى والنتيجة البهائية
- اطالب بوزارة لحقوق الانسان بمصر
- ايام الهاء- عيد البهائيين


المزيد.....




- الجبير معلقا على -اتفاق السودان-: اللبنة الأولى لبناء دولة م ...
- هل يحصل الأمريكان على مثيل -للذراع الميتة - الروسية
- شاهد: زعيم كوريا الشمالية يشرف على تجربة سلاح جديد
- شاهد: مثلجات بطعم الهوت الدوغ والمتذوقون بين "متقزز&quo ...
- شاهد: المعلمون يؤيدون الحركة الاحتجاجية في هونغ كونغ رغم الع ...
- البشر مسؤولون عن انقراض دب الكهوف
- مصر: الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي يعين رئيسا جديدا لهيئة ...
- شاهد: مثلجات بطعم الهوت الدوغ والمتذوقون بين "متقزز&quo ...
- شاهد: المعلمون يؤيدون الحركة الاحتجاجية في هونغ كونغ رغم الع ...
- البشر مسؤولون عن انقراض دب الكهوف


المزيد.....

- حزب اليسار الألماني: في الحرية الدينية والفصل بين الدين والد ... / رشيد غويلب
- طلائع الثورة العراقية / أ د محمد سلمان حسن
- تقديم كتاب -كتابات ومعارك من أجل تونس عادلة ومستقلة- / خميس بن محمد عرفاوي
- قائمة اليسار الثوري العالمي / الصوت الشيوعي
- رحيل عام مئوية كارل ماركس الثانية / يسار 2018 .. مخاطر ونجاح ... / رشيد غويلب
- قضايا فكرية - 2- / الحزب الشيوعي السوداني
- المنظمات غير الحكومية في خدمة الامبريالية / عالية محمد الروسان
- صعود وسقوط التنمية العربية..قراءة في أطروحات علي القادري / مجدى عبد الهادى
- أهمية مفهوم الكونية في فكر اليسار - فيفيك شِبير ترجمة حنان ق ... / حنان قصبي
- ما يمكن القيام به في أوقات العجز* / دعونا ندخل مدرسة لينين / رشيد غويلب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - باسمة موسى - مصر فجر النبوات