أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - مهند بنّانه - خبز ممزوج بِ دموع البربر














المزيد.....

خبز ممزوج بِ دموع البربر


مهند بنّانه

الحوار المتمدن-العدد: 3385 - 2011 / 6 / 3 - 01:38
المحور: كتابات ساخرة
    


في الكثير من الأحيان عندما يطرح موضوع الأمازيغية لـِ النقاش يَطرح البعض نقاشات جانبية كثيرة ومنها الفرنسية و الإسلام و إسرائيل و الخبز! خاض الكثيرون من قبلي في مسألة الرد عليهم حول المواضيع الأولى منها، لكن موضوع الخبز لم يأخد حقه بعد، فـ عندما تتم مناقشة موضوع دسترة اللغة الأمازيغية يقال بأن دسترتها لا تهم الإنسان الأمازيغي البسيط الذي يبحث عن الأكل و العمل فقط! وهذه خطابات العروبيين و اليساريين وبعض الإسلاميين الذين يكون دفاعهم عن العربية جاهز كونها لغة الدين والله حتى إذا لم تكن لغة علم او حضارة

ولكن في المقابل، لماذا يؤسس هؤلاء الجمعية المغربية لدفاع عن اللغة العربية ؟ و يدافعون عن الشريعة الإسلامية و ثورة العمال ؟ لماذا لا يتنازلون عن اللغة العربية فـ هي ايضاً لا تهم المواطن العادي، و حول الشريعة الإسلامية فـ المراقب يمكنه أن يرى بأنه حسب المنطق الخبزي يمارس المواطن الوساطه و الرشوة حتى يحصل على خبزه الذهبي،اما العمال فـ لماذا يجب أن يفكروا في كامل حقوقهم وهم في مقدورهم أن يأكلوا من الخبز كل يوم بمايشعرهم بـِ الرضى الهظمي الكامل! لماذا يطالبون بـِ إطلاق سراح السجناء الإسلاميين ؟ فهناك في السجن الخبز و الحساء و ربما المشروبات الغازية لـِ زيادة الهظم، لماذا يطالبون بـِ محاكمة المفسدين وهم يجدون الخبز بالقرب من كل مسجد ؟ الغداء بكل أنواعه، المادي و الروحي.

لماذا تبجّلون رموز العروبة ؟ هل كانوا خبازين ام كانوا ينادون بـِ وحدة الفرن العربي ؟ تساؤلات كثيرة تتخمر في بالي عندما افكر في ايدولوجية الخبز التي تعمل تلقائياً عندما يتعلق الأمر بـِ الأمازيغية! كما هي ايدولوجية سلاح الردع الإسلامي المتمثلة في الجملة الشهيرة "لا فرق بين عربي و اعجمي إلا بالتقوى" التي عندما اقرأها او اسمعها اتذكر مقولة ميكافيلي"الغاية تبرر الوسيلة"

هل بـِ الخبز فقط يعيش الإنسان ؟ تساؤل بسيط طرحه الكثير من الأمازيغ لكن لا صدى لـِ جوابه بعد، يجب عليكم دعم فلسطين
بالخبز إذاً، يجب وضع رغيف الخبز على اعلام الدول العربفونيه مكان النجوم والأهلة، و تغيير شعار الدول إلى : الخبز الزيت الشاي

فهم يخرجون على المحطات و يكتبون على الأوراق بأن همّ الإنسان المغاربي هو الخبز الخبز الخبز، و كأنهم يتكلمون عن خروف جارنا الذي ينتظر ذبحه، لماذا لا تتكلمون الفرنسية و انتم تأكلون هذا الخبز ؟ او تقدموا الإستقلال لـِ الصحراء الغربية و تعترفوا بـِ إسرائيل مقابل معاهدة خبز عالمية تحت حماية الأمم المتحدة ! فـِ الإنسان الفقير و البسيط و العادي لا يهمه إنفصال الصحراء او إنشقاق القمر، ام أن الإنسان الأمازيغي فقط حالة خاصة ؟ حيث أنه يعشق التبعية و العبودية و يثور فقط في سبيل بطنه ! هل تعتقدون بأن الأمازيغ هكذا ؟ شعب بربري يحتقر نفسه و يسعى لـِ الحياة من اجل الأكل و النوم و الجنس.

و كأنهم يحاولون إعادة قطيع من الخراف إلى الحضيرة بـِ خطابات يمكن القول بأنها ركيكة و تحتاج إلى الكثير من الخبز حتى يأكلها العقل.

فهم قرروا بلا رجعة بأنهم دخلوا في عقل الإنسان الأمازيغي و اكتشفوا بأنه لا يهمه وجوده او لغته، و بأن كرامته و حريته يمكن إستبدالها بـِ نوع جيد من الخبز الحافي كما قال محمد شكري.

___

تافات نـ تامورت





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,565,205,565
- حلم الصباح
- مفاهيم مغلوطه دائماً !
- حتى دسترة الأمازيغية يمكن أن تكون فارغة !


المزيد.....




- هذا جدول أعمال الاجتماع الثاني لحكومة العثماني المعدلة
- جبهة البوليساريو تصف السعداني بـ-العميل المغربي-!
- أمزازي لأحداث أنفو: 1? من الأقسام فقط يفوق عدد تلاميذها الـ4 ...
- الشبيبة الاستقلالية تنتخب كاتبا عاما جديدا
- حوار.. المالكي يكشف رؤيته للخطاب الملكي ومستقبل العلاقة بين ...
- بالفيديو... فتيات وموسيقى صاخبة في سجن يتحول إلى -ملهى ليلي- ...
- رحيل الفنان الكوميدي الليبي صالح الأبيض
- بالصور.. نجمة مصرية في ضيافة -الهضبة- والشربيني
- موسيقى الصحراء في موسكو
- أخنوش: لا حل لمعضلة تشغيل الشباب إلا بالرقي بمستوى المقاولة ...


المزيد.....

- التقنية والحداثة من منظور مدرسة فرانكفو رت / محمد فشفاشي
- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - مهند بنّانه - خبز ممزوج بِ دموع البربر