أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق الانسان - محمد شفيق - معك يااحمد محمد














المزيد.....

معك يااحمد محمد


محمد شفيق
الحوار المتمدن-العدد: 3382 - 2011 / 5 / 31 - 00:23
المحور: حقوق الانسان
    


فاجئتنا الصحف العراقية الصادرة يوم الاحد 29 / 5 / 2011 بمداهمة مقر منظمة " اين حقي " احدى منظمات المجتمع المدني في العراق , واعتقال نحو عشرة من اعضاءها الذين كانوا متواجدين في المقر ساعة المداهمة بتهمة التخطيط لقيادة التظاهرات وتعبئة الجماهير , سبق هذا اعتقال 4 اشخاص من قادة ومنظمي تظاهرات ساحة التحرير عبر وسائل جديدة ومبتكرة كنا نتمنى ان تستخدمها الحكومة واجهزتها الامنية مع الارهابين والخارجين على القانون , لامع المتظاهرين العزل المطالبين بادنى حقوقهم المشروعة والمكفولة , والذين يمارسون واحدة من الظواهر الصحية في المجتمعات الديمقراطية .
ان اعتقال اشخاص بسب تعبتئهم للمتظاهرين ومداهمة مقر احدى المنظمات الفاعلة في الساحة والمجازة من مكتب تسجيل المنظمات التابع لمجلس الوزراء بالرقم ( 1z42665 ) واعتقال عددا من اعضائها وعلى رأسهم الكاتب والصحفي العراقي " احمد محمد احمد " رئيس المنظمة , صاحب عمود ( يوميات افندي ) في صحيفة الزمان , والذي عمل في العديد من الموؤسسات الاعلامية العراقية لسابقة خطيرة وتنذر بالخطر الذي يحدق بحرية الرأي والتعبير في اليلاد , فهؤلاء الاشخاص اتخذوا كغيرهم من العراقيين ساحة التحرير وسط العاصمة بغداد منبرا لهم للمطالبة بحقوق ابناء الشعب العراقي والسؤال عن ثرواتهم المنهوبة ولم يخالفوا في ذلك شرعا ولا قانونا , ففي الشريعة اعطانا ابا ذر الغفاري صاحب رسول الله اسمى درسا عندما قال ( عجبت لمن لايجد الطعام في بيته كيف لايخرج شاهرا سيفه ) وقانونا حيث اعطى الدستور العراقي الحق لكل مواطن او مواطنة بالتظاهر والاحتجاج , سبقه الاعلان العالمي للحقوق الانسان , رغم ذلك فهو لم يخرجوا شاهرين سيوفهم او دعاة لاسقاط الحكومة , بل خرجوا ينشدون الاصلاح كملايين العراقيين وبأرقى الطرق والوسائل الحضارية والسلمية .
نعم لايمكنني الشك بالاخ العزيز ابو عمار ( احمد محمد احمد ) وبكادر المنظمة الذين تربطني علاقة صداقة مع بعضهم , والبعض الاخر هم من خيرة ابناء العراق كالكاتب والاديب العراقي الاستاذ " ناظم السعود " الناطق الاعلامي للمنظمة واحد مؤسسيها , فضلا عن ذلك فأنني زرت مقر المنظمة ( المتهالك ) في منطقة الميدان مقابل مقهى الزهاوي وجلست مع ابو عمار وبعض الاعضاء لساعات واعرف وطنيته وصدقه وحبه للخير , واعتقد ان الكثير من قراء الزمان قد تعرفوا على نهجه ومساره الوطني عبر المقالات والاعمدة التي يكتبها في صحيفة الزمان .
ان هذا الرجل مع بعض اصدقائه ومحبي الخير والساعين لنهضة العراق , قد صنعوا شيئا من لاشيء , فحتى قبل مدة لم يكونوا يملكون مقرا يؤيهم بل اتخذوا من المقاهي الشعبية الشهيرة , وشارع المتنبي مقرا لهم وحتى مقرهم الذي تم مداهمته فهو في منتهى البؤس والتهالك , ورغم قلة الدعم المالي التي تعاني منه المنظمة والضغوطات الكبيرة التي يواجهها , استطاع الرجل ان يجد لاين حقي موطىء قدم بين مئات المنظمات الوهمية والحقيقية , وان يستقطب جموع من الشباب الواعي والمثقف , وان يجد ذكرا طيبا في الشارع . لكن للاسف هذا هو حال من يطالب بحقوق الاخرين ويسعى لانصاف المحرومين والمضطهدين لايناله سوى التشرد والنفي والسجن في احسن الاحوال , والتصفية الجسدية وتهمة الارهاب والخيانة في اسوء الاحوال .
قف صامدا يا ابا عمار فقلوبنا وقلوب العراقيين من الارامل والثكالى واليتامى والفقراء معك . وسوف لن نتخلى عنك ولن ننسى مواقفك في السؤال عن الثروة واين صرفت وعلى من ؟ ومشاريعك في محو الامية ودعم الثقافة العراقية و .. و
كما نطالب نقابة الصحفيين العراقيين والاتحاد العام للكتاب والادباء العراقيين ومرصد الحريات الصحفية , بأخذ موقف حازم من اعتقال الاستاذ احمد محمد كونه كاتبا وصحفيا , ومن ثم ناشطا مدنيا ومدافعا عن حقوق الناس . وعلى الحكومة العراقية ان تسارع بأطلاق سراحه واعضاء المنظمة وان تقدم توضيحا حول اسباب الاعتقال , واعتذارا للاعتقال والمداهمة نظرا لمكانة المنظمة ومكانة رئيسها

m_sh6861@yahoo.com





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- الحل الجوهري لانهاء الصراع
- انتهاكين في 48 ساعة
- التصعيد مع الكويت ليس في صالحنا
- صحوة متأخرة يادولة الرئيس
- لماذا لم يعتقل بن لادن ؟
- كاظم الساهر واطفال العراق!!
- ثلاثة عوامل تهدد المسحيين والمسلمين
- السر في توقيت مقتل بن لادن
- دعوا السعدي يكمل خطوته نحو الحقيقة
- ماذا كشف صالح في خطابه الاخير ؟
- للنهوض بالواقع الصحفي والاعلامي في العراق
- عن الاحتلال وعودة المقاومة العسكرية
- ثمانية اعوام على احتلال الثروة !!
- اسم لاتحمله الاعمدة
- تكريت والنظرية الانكشارية
- اذاعة تدعو لفصل الثروة عن السلطة
- عملاء .. ولكن
- واخيرا سوريا بمواجهة الاسد
- نداءٌ بلسان عربي مبين
- مقترح التنظيم الدينقراطي الى رئيس الوزراء العراقي


المزيد.....




- المنظمات الحقوقية تطالب أمريكا وبريطانيا وفرنسا الدول دائمة ...
- محكمة عراقية تقضي بإعدام قاض في «المحكمة الشرعية» لـ«داعش»
- الإعدام لمحامٍ هدّد قضاة موصليين وشارك في اغتيالهم
- أوامر باعتقال مدير سابق لمركز للاجئين بعدن تدعمه الإمارات
- اعتقال متهم بالتخطيط لهجمات 11 سبتمبر في سوريا
- العراق: مصادرة بيوت مشتبه بانتمائهم لداعش
- النمسا تناقش قانوناً جديداَ من شأنه التضييق على اللاجئين
- الأمم المتحدة: فريق أممي جديد سيرسل إلى دوما
- النمسا تناقش قانوناً جديداَ من شأنه التضييق على اللاجئين
- دمار الرقة في طي النسيان


المزيد.....

- حق المعتقل في السلامة البدنية والحماية من التعذيب / الصديق كبوري
- الفلسفة، وحقوق الإنسان... / محمد الحنفي
- المواطنة ..زهو الحضور ووجع الغياب وجدل الحق والواجب القسم ال ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- الحق في حرية الراي والتعبير وما جاوره.. ادوات في السياسة الو ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- حقوق الانسان: قراءة تاريخية ومقاربة في الاسس والمنطلقات الفل ... / حسن الزهراوي
- العبوديّة والحركة الإلغائية / أحمد شوقي
- جرائم الاتجار بالبشر : المفهوم – الأسباب – سبل المواجهة / هاني جرجس عياد
- الحق في المدينة ... الحق المسكوت عنه الإطار الدولي والإقليمي ... / خليل ابراهيم كاظم الحمداني
- مادة للمناقشة: إشكالية النزوح واللجوء من دول الشرق الأوسط وش ... / كاظم حبيب
- بصدد نضالنا الحقوقي: أية حقوق؟ لأي إنسان؟ / عبد الله لفناتسة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق الانسان - محمد شفيق - معك يااحمد محمد