أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبد العظيم فنجان - أتهمكِ بأخطر الجَمال ..














المزيد.....

أتهمكِ بأخطر الجَمال ..


عبد العظيم فنجان

الحوار المتمدن-العدد: 3375 - 2011 / 5 / 24 - 21:13
المحور: الادب والفن
    




أتـّهمكِ بأخطر الجَمال : الجمال الذي يجعلني مهددا بالطرد من القطيع ، لأنزوي في ركن حانة ، أو زاوية مقهى : ادخّن سجائري ، محدقا بالدخان الذي يشكّلُ ، وفق تقلّبات الطقس في مخيلتي ، وجهكِ ، فأثبُ من مكاني :
أتنقل ، بخفةٍ ، بين الطاولات . أكسرُ في طريقي حواجز متوهمة : احطّمُ كؤوسا وقناني خمر . أقفز من فوق أسلاك الكلام الشائكة ، متجاوزا الشائعات والصراخ ، لأُحرّكُ يديَّ في فضاء المكان ، كمن يلاحق روحا هائمة ، وصلتْ لتفيض بخوفها على أمان المكان : هي روحكِ التي لا يراها أحد ، روحكِ التي ضاعت بين الأديان والتاريخ والعقائد ..
آه ،
يضحكُ الجميع : يغرقُ الجميع بالضحك ، عندما أشدُّ على قبضتيَّ صارخا : وجدتها ، وجدتها ..

أنظرُ إليهم بإشفاق ، وأنا أمسح عن خديكِ دموعا ظلت تسيل مذ أن تحولتْ إينانا إلى عشتار ، ثم تشعبّت ، وبعثرتها الحضارات بين المدن التي احترقت ، وصرخات السبايا .

ارتّب هندامكِ الذي تعتعتهُ عواصفُ التقاليد ،
وأرفعُ عن جسدكِ الشوكَ ، آثار السياط :
أطردُ كهنة اتهموك بالسحر ، وأمسحُ عن جلدكِ السخام :
أنصبكِ على طاولتي مثل إله غير مكتشف ،
ثم
أنحني لأتلو صلاتي عليكِ ، نيابة عن الخائبين ..





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,717,134,329
- الحب حسب التوقيت البغدادي ..
- قصيدة نثر لشاعر جاهلي ..
- عندما شعبٌ من العصافير على كتفيكِ ..
- قصة الحب ، اغنية الحرية ..
- اغنية هي التي ..
- بورتريه الشاعر ..
- لماذا تعشقين شاعرا بسيطا مثلي .. ؟!
- الملائكة يصلّون عليكِ ، والخائبون والخائبات ..
- لحظة جان دمو ..
- اعجوبتكِ ..
- شاسعة جدا ، كالبياض ..
- قصيدة العصفور
- كن عاشقا عالميا ، كالتراب ..
- رأيتُكِ في البلدة التي لا اسم لها ..
- احبكِ قبل أن يبتكروا الكتابة ..
- كيف تولد المعجزة .. ؟!
- كان عليَّ أن أهربَ منكِ ..
- الشاهد .. !
- قصيدة نثر عن الحب والزمن
- اغنية جان دمو


المزيد.....




- ما بين محمد رمضان والطيار وشركه الطيران .. من المخطأ ؟؟
- ألغت لقاء معها.. وزارة أمزازي ترفض لي الذراع الذي تمارسه الن ...
- جاستن بيبر يحطم رقماً قياسياً لإلفيس بريسلي
- غداً ثاني حلقات المرحلة الثانية من برنامج -شاعر المليون-
- فيلم -Contagion-.. هل تنبأت السينما بسيناريو كورونا الأسوأ؟ ...
- بين الأدب والتاريخ والسياسة.. هل تنبأت رواية أميركية بفيروس ...
- 230 عملا من 52 دولة في مهرجان القاهرة الدولي لأفلام التحريك ...
- أحدث أفلام رانيا يوسف في افتتاح مهرجان الأقصر للسينما الأفري ...
- احتجاجات تشيلي تمتد من الشوارع إلى مهرجان الموسيقى الدولي
- بعد تهريب محكومين من السجن.. عودة الاحتجاجات إلى تندوف


المزيد.....

- أناشيد القهر والحداد / Aissa HADDAD
- ماتريوشكا / علي مراد
- الدراما التلفزيونية / هشام بن الشاوي
- سوريانا وسهىوأنا - : على وهج الذاكرة / عيسى بن ضيف الله حداد
- أمسيات ضبابية / عبير سلام القيسي
- حروف من الشرق / عدنان رضوان
- شبح الأمراض النادرة و إفلاس الأطباء / عدنان رضوان
- ديوان النفي المطلق / السعيد عبدالغني
- ديوان الحضرة / السعيد عبدالغني
- ديوان الحاوى المفقود / السعيد عبدالغني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبد العظيم فنجان - أتهمكِ بأخطر الجَمال ..