أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شيرزاد همزاني - رسالة من مجنون














المزيد.....

رسالة من مجنون


شيرزاد همزاني

الحوار المتمدن-العدد: 3363 - 2011 / 5 / 12 - 08:53
المحور: الادب والفن
    


ها قد أقبل المساء
حبيبتي
في أرضٍ لا تزال فيها
حواء عذراء
لم تغازلها قلائد الذهب بعد
ولا داعبتها أكياس التجار بعد
ولا رسم على جسدها الحكام
بمخالبهم شرورهم بعد
في أرضٍ لا يزال فيها
آدم رجلاً
لم تجلده حواء بأنوثتها بعد
ولم يكن قد باع آدميته بعد
ولا تنازل عن نبل رجولته
لوضاعة الحكام بعد
في تلك ألأرض
لا يزال هناك عاشقان
يتحادثان بلغة الورود
يرقصان كالفراش
يتمشيان كالفهود
في تلك ألأرض
لا تزال القبل
تثمر العنب ألأحمر
على الخدود
وألأنامل تستحي
أن تغزو التهود
لا تزال تلاطفها
تدق الباب
تطلب ألأذن
لا يزال القبول هو المعهود
لا زالوا عشاقاً
فلم تخترع بعد عندهم النقود
وليس الحاكم يُكْسَرُ بأمره الباب
وهو موصود
في تلك ألأرض حبيبتي
ليس للؤم وجود
ليس للكره وجود
ليس للنكرة وجود
فالكل عشاق
وللعاشقان هناك يا حبيبتي
في كل مكان وجود
في تلك ألأرض
حبيبتي
مكتوبٌ
هذه ألأرض ليست لها وحود
لا تزال رسماً في خيالْ
خيالِ معتوه
أو خيالِ متفائل
لكنها لا تزال في حكم المفقود
ها قد أقبل المساء
حبيبتي
سأنتطر أن التقيك هناك
لا تنتظريني
فأنا مجنون
يعيش في تلك ألأرض
والجنون ليس له حدود





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,558,380,986
- ألا يا أيها الساقي -16-
- رسالة الى ستوكهولمية
- نجوى مع رحّال
- رسالة الى حبيبةٍ بالتوكية
- رسالة الى صاحب السلطان
- ترنيمةُ المساء
- بحضورك شمسي
- عشرون عاماً مضت
- حوريتي
- ألا يا أيها الساقي -15-
- مظاهرات السليمانية و ونظرة حول الخبث السياسي لأحزاب كوردستان
- ألا يا أيها الساقي -14-
- جرذ المختبر
- شؤون كوردستانية .. 1- المثقف المستقل والسلوك السياسي المقدما ...
- مظاهرات السليمانية , وأستمرار ظاهرة العنف السياسي قي أقليم ك ...
- ألا يا أيها الساقي -12-
- أمسية فالنتاينية
- العراق بين أمل ألأنتفاضة الجماهيرية والواقع السياسي
- المُفْسِدُ هو نحنُ , الرعية
- رسالة الى أخناتون


المزيد.....




- برلماني من البام: بنكيران و العثماني باعا الوهم للمغاربة
- دعم دولي واسع لمبادرة الحكم الذاتي أمام الجمعية الأممية الرا ...
- في سابقة.. إعادة انتخاب السفير عمر هلال في منصب أممي
- الفنانة لبلبة تكشف عن الحالة الصحية للزعيم :”عادل بخير وزي ا ...
- وسط حرائق لبنان.. فنانون لبنانيون يهاجمون الحكومة
- القاص “أحمد الخميسي”:لا أكتب الرواية لأنها تحتاج إلي نفس طوي ...
- عالم مليء بالمستعبدين والمجرمين.. الجرائم المجهولة في أعالي ...
- في حفل بالدوحة.. تعرف على الفائزين بجائزة كتارا للرواية العر ...
- الأمانة العامة لحزب المصباح تثمن مضامين الخطاب الملكي ونجاح ...
- الرئيس يعدم معارضيه.. مشهد سينمائي محرّف يشعل حربا ضد ترامب ...


المزيد.....

- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي
- متلازمة بروين / حيدر عصام


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شيرزاد همزاني - رسالة من مجنون