أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الإستعمار وتجارب التحرّر الوطني - إيمان البغدادي - كفى عاراً أيها المثقفون














المزيد.....

كفى عاراً أيها المثقفون


إيمان البغدادي

الحوار المتمدن-العدد: 3363 - 2011 / 5 / 12 - 08:48
المحور: الإستعمار وتجارب التحرّر الوطني
    



أنتم يا من كنّا نعتز بكم كمثقفين سوريّين ..يا من كنّا نلتهم كتبكم و إصداراتكم الجديدة و نفخر حين نحظى منكم بتوقيع..أنتم يا من أحببناكم وأنتم تُطلّون علينا من الشاشة تلمسونَ همومنا ..و تجسدونها بأجمل المسلسلات..أنتم يا مِنْ غنّيتم للحرية للغير واتهمتونا بالجنون لأننا فقط نقول" حرية حرية"..أنتم أيها الخائفون و الخائبون .. نعم أنتم ..
ماذا تفعلون الآن ؟؟ هل تشربون القهوة أم تتناولون العشاء ؟؟ هل تجلسون على أرائكم الوثيرة لتشاهدوا أخبار الأهل والأصدقاء و هُم يرتدون دمائهم؟؟ هل تقولون عندما تشاهدون صور القتلى والجرحى : " له ..له.. له ..يا حرام عن جد مساكين".. " الله يرحمهم".. " يلاّ راحوا شهدا" .. "الله يسترنا ".. الله يحمي ولادنا" .." الله يصبّرهن" ..هل تردّدون هذه العبارات الفارغة مع كل نشرة أخبار؟؟ أم تغيّرون المحطة و تدوسون على وجعنا بكبسة زر؟؟..أم أنكم تطفؤون التلفاز وتقولون "بلا أخبار بلا وجع قلب كل القنوات كاذبة و عميلة"
ماذا تقولون بالضبط؟؟ و بماذا تشعرون حين تنظرون في عيون الأطفال والنساء والرجال تحت القصف و الخوف في درعا و كلّ المدن المحاصرة؟؟

نعم أنتم..
كيف تتجرأون و تتّهمون خيرة شباب سوريا بالعمالة و الهمجية و الغباء؟؟
و كيف يتجرّأ من يدّعي العقلانية منكم ..فيطلب منّا إبداء حسن النيّة بقاتلنا الذي يتفنّن بقتلنا..
فتارةً يحرمنا الطعام..و تارةً الماء..و تارةً الدواء..و تارةً يكسر أقلامنا.. و تارةً يسرق أصواتنا.. و تارةً يدوس كرامتنا.. و تارةً يشرّدنا.. وتارةً يَغتصب أماننا و أحلامنا.. و تارةً يُطلق الرصاص و النار في وجوهنا دون أن يَرف له جفن

كيف نثق بكم بعد اليوم و أنتم تبررون هذه الأفعال اللإنسانية تحت مسميّات وأعذار وذرائع يكون سماعها أشد إيلاماً و قتلاً و وحشية؟؟

كيف نصدّق من يرتدي ذاك القناع و يمسك العصا من منتصفها و يقول: "صبراً أهل درعا فإن موعدكم الجنة " أقول لكم خذوا أدعيتكم معكم.. و خذوا خذلانكم و ذلّكم معكم و دعونا..فنحن لا نريدكم و لا نريد أن يموت أهلنا وشبابنا جوعاً و عطشاً وخوفاً وذلّاً كي نطمأن أنهم ذهبوا للجنة...فنحن من نستطيع أن نبني وطننا ليكون الجنّة و نعيش كلنا فيه بحرية و سلام .. وبئساً لكل من سينتظر منكم حتى تسيل المزيد من الدماء ..كي يتصدّق علينا بدقيقة صمت أو بقراءة الفاتحة

إيمان البغدادي





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,277,220,938
- هل أسماء الأسد هي السيدة الأولى؟؟
- ربيع الأصابع المقطوعة
- كيف.. و إلى متى؟
- الأقلام الرمادية و قطار الحرية
- سوريا ليست أكوام الحجارة


المزيد.....




- نيويورك تايمز: شقيق جاريد كوشنر سبقه بزيارة السعودية
- خامنئي يتعهد بمواصلة تطوير برنامج إيران الصاروخي
- مادورو يعتقل مساعدا لغوايدو.. وأميركا تتوعد
- نتفليكس تريد مزيدا من المشاهدة التفاعلية
- الرئيس اللبناني: العقوبات الأمريكية على حزب الله تضر لبنان ب ...
- الرئيس اللبناني: العقوبات الأمريكية على حزب الله تضر لبنان ب ...
- بروكسل تتجه لموافقة مشروطة على تأجيل البريكست
- للتجسس في قطر وتركيا وفرنسا وبريطانيا.. القحطاني تواصل مع شر ...
- الاتحاد الأوروبي يوافق على تمديد مهلة خروج بريطانيا حتى 22 ...
- رئيسة وزراء بريطانيا: نعمل على مغادرة الاتحاد الأوروبي باتفا ...


المزيد.....

- روايات ما بعد الاستعمار وشتات جزر الكاريبي/ جزر الهند الغربي ... / أشرف إبراهيم زيدان
- روايات المهاجرين من جنوب آسيا إلي انجلترا في زمن ما بعد الاس ... / أشرف إبراهيم زيدان
- انتفاضة أفريل 1938 في تونس ضدّ الاحتلال الفرنسي / فاروق الصيّاحي
- بين التحرر من الاستعمار والتحرر من الاستبداد. بحث في المصطلح / محمد علي مقلد
- حرب التحرير في البانيا / محمد شيخو
- التدخل الأوربي بإفريقيا جنوب الصحراء / خالد الكزولي
- عن حدتو واليسار والحركة الوطنية بمصر / أحمد القصير
- الأممية الثانية و المستعمرات .هنري لوزراي ترجمة معز الراجحي / معز الراجحي
- البلشفية وقضايا الثورة الصينية / ستالين
- السودان - الاقتصاد والجغرافيا والتاريخ - / محمد عادل زكى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الإستعمار وتجارب التحرّر الوطني - إيمان البغدادي - كفى عاراً أيها المثقفون