أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الصحافة والاعلام - على عجيل منهل - صدام حسين -حى يرزق- ويتحدث مع --الرفيق حسن العلوى- فلم هندى - سىء الاخراج والتنفيذ -- اين الحكومة العراقية -- لمحاسبة النائب البرلمانى ؟؟






















المزيد.....

صدام حسين -حى يرزق- ويتحدث مع --الرفيق حسن العلوى- فلم هندى - سىء الاخراج والتنفيذ -- اين الحكومة العراقية -- لمحاسبة النائب البرلمانى ؟؟



على عجيل منهل
الحوار المتمدن-العدد: 3349 - 2011 / 4 / 28 - 21:23
المحور: الصحافة والاعلام
    


ظهر قبل --ميلاد صدام حسين فى 28 ابريل- فلما --على اليوتيوب -- يتحدث -فيه صدام --وهوشبيه فى الصوت - مع الرفيق حسن العلوى هكذا يسمية -- صدام - الرفيق حسين او ابو اكثم عضو البرلمان العراقى ورئيس قائمة البيضاء المنشقة من القائمة العراقية وفيها يشكو الاستاذ العلوى ان اولاده -خطية - لحد الان لم يحصلو ا على الجنسية العراقية و انه رفض التعين سفير ا ويبعث صدام تحياته الى اولاده وبقول له انه حى يرزق وان المعدوم الرفيق ميخائيل شبيه - صدام وانه اى صدام سيجعل المنطقة الخضراء حمراء بدماء- الخونة العملاء من انصار الاحتلال -يرد حسن انسعيد بالصوت الاصلى او المقلد ويقول له صدام انى اقترب منك وانت تبتعد وسترى انهم لم يمسوا شعرة من جسمه وستظهر الايام مايقوله
-
حسن العلوي - في اتصال مع السومرية نيوز - رساله من البعث -- الى القائمة العراقية

أن المتحدث الذي اتصل به هاتفيا وزعم انه -صدام، - إنما أراد أن يوصل رسالة من حزب البعث مفادها أن البعث مستاء من تصرفات قادة العراقية الذين أوصلهم إلى السلطة في الانتخابات، وبين أن صوته الذي ورد في التسجيل لم يكن مفبركا، غير مستبعد أن يكون نشر التسجيل له علاقة بعيد ميلاد صدام المصادف غدا.
وقال ايضا : "المتحدث كان يريد إيصال رسالة سياسية من حزب البعث تعبر عن استيائه من أداء قادة في العراقية صوت لهم في الانتخابات وأوصلهم إلى السلطة مثل- أياد علاوي وصالح المطلك ورافع العيساوي وطارق الهاشمي وجمال الكربولي"--، وبين "لقد اختارني هذا الشخص لأنني وقفت ضدهم وخرجت من القائمة العراقية"......

حزب البعث العراقي المنحل - جناح عزت الدوري،-
-
، اوضح انه لا علاقة له - - بالتسجيل الصوتي- الذي انتشر على مواقع الانترنيت -ويظهر صوتا لشخص -يقلد صدام حسين- يتحدث مع النائب العراقي- حسن العلوي، واعتبر ان ما جاء في الشريط إنما محاولات للتشويه "معروفة المقاصد".
وقال الممثل الرسمي لحزب البعث العراقي - جناح عزت الدوري- ، المقيم في سوريا، خضير المرشدي، في حديث لـ"السومرية نيوز"-، إن "شريط اليوتيوب -مفبرك وغير صحيح على الإطلاق"،- عاداً أن "الإيحاء - بوجود صدام حسين-- على قيد الحياة،- يعد كلاماً فارغاً"--، بحسب تعبيره.
ويظهر التسجيل الذي تم تداوله بشكل واسع على موقع اليوتيوب - صوتاً مشابهاً جداً لصوت --رئيس النظام العراقي السابق، صدام حسين، يتكلم مع حسن العلوي ويقول له إن -"صدام حسين حي وإن الذي تم إعدامه هو ميخائيل شبيهه"-، ويقول من يدعى إنه صدام حسين في التسجيل إنه سيرجع --"ليدمر المنطقة الخضراء ويحولها إلى -حمراء بدماء العملاء والخونة"--، ويؤكد أن -"العدو والاحتلال الأميركي، -لا يستطيع أن يمس شعرة من شعر صدام حسين"، بحسب التسجيل.
وبشأن الجهات التي يتوقع أن تكون وراء هذا المحادثة الهاتفية، قال المرشدي، إنه "لن- يعلق على الموضوع، باستثناء أنه --شريط كاذب- وأن صدام حسين،- ذهب إلى دار حقه وانتهى وبطريقة مشرفة"؟؟؟، بحسب رأيه.
وعما إذا كان حزب البعث، مقتنعاً أن من اعدم هو صدام حسين، وليس شبيهه ميخائيل، كما ورد في الشريط الهاتفي المشار إليه، رأى المرشدي، أن "هذا كلام لا أصل له نهائياً، ولا يوجد شبيه ولا أي شيء آخر، والرجل انتقل إلى دار حقه واستشهد بطريقة مشرفة وهذه محاولات للتشويه معروفة المقاصد"، دون مزيد من التفاصيل
حسن العلوى يعلق
ولفت العلوي إلى أن الشخص الذي تحدث معه- "كان يتصل من رقم هاتفي يحمل مفتاح العراق"--، وبين أن"الاتصال حدث قبل نحو شهر"، وأكد "صوتي في ذلك التسجيل كان حقيقيا ولكن الشخص الآخر كان يمثل"، معربا عن اعتقاده بأن "نشر الشريط في هذا الوقت له علاقة بميلاد صادم المصادف غدا، ولإثبات الوجود".
وحسن العلوي، إعلامي وكاتب وحاليا نائبا في البرلمان العراقي، كان من البعثيين القدامى، الذين أعلنوا معارضتهم لصدام حسين باكراً، وتركوا حزب البعث الحاكم في العراق، وانتقل للعيش مع أسرته في دمشق، لكنه خاض الانتخابات النيابية الأخيرة (في السابع من آذار 2010)، كأحد أبرز وجوه وقيادات "القائمة العراقية"، بزعامة إياد علاوي، ونجح فيها، قبل أن ينشق على العراقية ويشكل مع آخرين كتلة مستقلة تسمى "الكتلة العراقية البيضاء".
وكان رئيس النظام العراقي السابق، صدام حسين، الذي ولد في 28 نيسان من العام 1937، اعدم فجر يوم عيد الأضحى (العاشر من ذو الحجة) الموافق 30/12/2006، وقد جرى ذلك بتسليمه للحكومة العراقية من قبل حرسه الأمريكي تلافياً لجدل قانوني في أمريكا التي اعتبرته أسير حرب. وقد أثار توقيت الإعدام والطريقة التي نفذ من خلالها، الكثير من الاحتجاجات، داخل العراق وخارجه، بعد أن تم تسريب تسجيل فيديو للعملية، ظهرت فيه ما وصفها الإعلام العالمي بـ"مظاهر انتقام" بدت من خلال الهتافات لزعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر، من قبل مجموعة من الحاضرين.
ان هذا الفلم السىء الاخراج والتنفيذ يبدوا له علاقة بالسيد العلوى للبروز واعطاء اهمية وهمية له وتخويف التاس والاساءة للدولة والحكومة العراقيى التى عليها التحقيق مع النائب حسن العلوى لانه مسىء لها والى العملية السياسية الجارية فى البلاد ولك هنالك شك فى قيامها فى ذلك -






رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 1,516,164,900
- الامارات العربية المتحدة - اقتربت الثورة منها - اطلقوا سراح ...
- الجنس و القبر والكفن - لماذ - تركز عليهما الفتاوى الدينية ال ...
- متى يطلق - سراح السجناء السياسيين- - الابرياء ( المقدم فهد ا ...
- العلم الاميركى فى بنغازى ومقتدى الصدر يرفع شعار- كلا - - كلا ...
- ضبط اسلحة من العراق مهربة الى سوريا وربطها - بالقاعدة - لتشو ...
- تحريم الاختلاط - الرئيس اليمنى يبحث - فى هذه الورقة --لانقاذ ...
- حكم قرقوش- نموذجا للاستبداد الشرقى-- فى-- عهد صلاح الدين الا ...
- 450 مليون دولار- كلفة التحضيرات للقمة العربية فىى بغداد -لاع ...
- النساء-- فى تونس -- تشكل- نصف -اعضاء المجلس الوطنى التأسيسى ...
- اغلاق كازينو القمار- والسماح للمعلمات المنقبات بالعمل - واعا ...
- 9 نيسان عام 2003 --واحراق العلم الامريكى فى بغداد - من قبل ا ...
- الامن السورى - يطلق النار -على المتظاهرين المسالمين - وليس - ...
- اكراد الحسكة - يسمون- اجانب الحسكة- منحهم - الجنسية العربية ...
- المالكى والطالبانى -- يدعمان- النظام الدكتاتورى الطائفى- فى ...
- ثورة الفيس بوك - تتطور -الى ثورة تومهوك --والفئة المثقفة -- ...
- ابراهيم هنانو 1869 -1935 - سياسى كردى- من رموز المقاومة السو ...
- عيد اكيتو- عيد رأس السنة البابلية الاشورية- اقدم الاعياد الد ...
- الاكراد -الاجنبى السورى - واحصاء الحسكة عام 1962-- و360 الف ...
- مؤتمر لندن وليبيا بعد القذافى- دولة ديمقراطية دستورية موحدة
- يوسف العظمة 1884- 1920 قائد عسكرى كردى - اول وزير دفاع يسقط ...


المزيد.....


- فارس اسامة فوزى الذى يسب كتاب موقعه / غادة عبد المنعم
- لماذا ارفض اختيار رئيس تحرير الصحف القومية (أو غيرها) بالانت ... / غادة عبد المنعم
- الصحافة الكوردستانية شمس تبقى إشعاعاتها مضيئة / تيسير عبدالجبار الآلوسي
- نادي صفرو للصحافة في طبعته الثانية دسم فكري واختلافات ملهمة / عزيز باكوش
- الغرس الثقافي / توفيق حميد كاطع
- الدكتور سعد الدليمي وكرم الخزرجي وجهان لعملة واحدة / زيد ميشو
- تعليقا على نداء الزميلة عبير سعدى عضو مجلس نقابة الصحفيين ال ... / غادة عبد المنعم
- اجتماع سامى الشريف بصحفيين مجلة الإذاعة والتليفزيون.. مهزلة. ... / غادة عبد المنعم
- ليبيا دروع بشرية لحماية باب العزيزية. / زياد صيدم
- نناصر الاعلامية هيفاء الحسيني بحريتها في إبداء الرأي / عزيز الحافظ


المزيد.....

- أردوغان يرغب بتعزيز السلطات الرئاسية
- -دونيتسك الشعبية- تخوض معارك ضارية ضد الجيش الأوكراني قرب حد ...
- عالم أزهري يخبر مشعل بمخالفة -حماس- الشرع بأسرها جنديا إسرائ ...
- كريستيانو بن رونالدو لا يعرف أمه!
- تشوركين يشدد على ضرورة الوقف العاجل لإطلاق النار بين الفلسطي ...
- بالفيديو.. فرقة -باك ستريت بويز- تلغي عروضا موسيقية في اسرائ ...
- عباس: لن ينعم أحد بالسلام ما لم ينعم به أطفال القدس وغزة
- شركات طيران أمريكية وأوروبية تعلق رحلاتها من وإلى تل أبيب لأ ...
- الاجتماع الأول منذ الخلاف بين الرياض والدوحة.. أمير قطر يصل ...
- مقتل 6 أشخاص بينهم 5 أطفال في حادث مروع بفرنسا


المزيد.....

- هل تحولت علوم الإعلام والاتصال في المنطقة العربية إلى ساحة ل ... / بن سالم رشيد
- النظرية السوسيولوجية وقضايا الإعلام والاتصال / حسني إبراهيم عبد العظيم
- وسائل الاتصال الجماهيري وتأثيراتها في الواقع الاجتماعي(*) / حسني إبراهيم عبد العظيم
- الصحافة العراقية والتطور السياسي والاقتصادي والثقافي 1869-19 ... / ابراهيم خليل العلاف
- الصافة المطبوعة والصحافة الرقمية( الالكترونية ) دراسة مقارنة / ناجى عبدالسلام السنباطى
- مقالات لا تخلو من فوائد / ماجد الكعبي
- الصهيونية والوطنية الفلسطينية في مجلة -حيفا- / محمد باسل سليمان
- الراصد النشرة الثانية من العام 2006 / مركز التنمية البيئية والاجتماعية
- مختارات من حكي الجرايد الشامية / أثير محمد علي
- واقع الممارسة الصحفية في المغرب من خلال ماورد بتقرير النقابة ... / عمر الفاتحي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الصحافة والاعلام - على عجيل منهل - صدام حسين -حى يرزق- ويتحدث مع --الرفيق حسن العلوى- فلم هندى - سىء الاخراج والتنفيذ -- اين الحكومة العراقية -- لمحاسبة النائب البرلمانى ؟؟