أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - علي الخياط - حكومة ظل؟














المزيد.....

حكومة ظل؟


علي الخياط

الحوار المتمدن-العدد: 3332 - 2011 / 4 / 10 - 19:20
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


يجهد بعض المفلسين من الذين فقدوا حظوظهم خلال المدة الماضية والمحسوبين على المشهد السياسي بشكل او بآخر في عمل كل مامن شأنه تقويض دور الحكومة وجهودها في إنجاز ملفات بعهدتها في مجال الخدمات العامة والإستثمارات والتوظيف ,وملفات خارجية مرتبطة بمصالح العراق الحيوية وعلاقاته بدول الجوار والإقليم والدول الأجنبية,ومنهم من صار يسارع الى إتهام الحكومة بتأخير المصادقة على العقود الخارجية والإتفاقات مع دول أخرى,في محاولة لتغيير المعادلة السياسية مايعني إن هولاء غير معنيين بالإستقرار وتهيئة عوامل نجاح الحكومة وتحقيق مطالب الشعب ,وبدلا من المساعدة في توفير متطلبات العامة صار البعض يستغلها للضغط على الجهاز التنفيذي وإحباطه ووضع العقبات في طريقه,والإيحاء لجهات خارجية بأن حكومة المالكي لم تعد قادرة على إنجاز ماوعدت به,ومنهم من صار يروج لفكرة الإنتظار حتى نهاية المهلة ليقولوا إن ماوعد به المالكي لم يتحقق,وقد يقولون ذلك حتى لو تحققت كل الوعود لان هدفهم النهائي هو البحث عن مكاسب لاتلتقي ومصالح الناس بل باحزاب وكتل بعينها تجد المالكي عقبة كأداء في طريق مصالحها تلك,ثم يروجون لفعل سياسي على ركام افعال وطروحات هم وحدهم من يؤمن بها.
آخر القنابل التي فجرها بعض السياسيين من المحسوبين على المعسكر المضاد للحكومة ,هو الإعلان القريب عن حكومة ظل تعمل على فعل الاعاجيب وتضم شخصيات وطنية ذات سمعة طيبة وحضور عال,بحسب تسريبات مدفوعة الثمن ,والحقيقة انها شخصيات لم تحقق مبتغاها في نيل المناصب التي تحقق لها مكتسبات شخصية رفضتها القوى الوطنية لانها تتعارض ومبادئ العمل الوطني وحاجات البلاد وطموحات بنائها بموضوعية تحت سلطة الدستور النافذ,الذي وافق عليه الجميع غير ان عددا من الجميع يحاول جاهدا القفز عليه ووضعه جانبا دون مراعاة ظروف البلاد المعقدة ومتطلبات المرحلة وحاجات الناس التي لاتحتمل طويل انتظار.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,685,612,542
- اكذوبة الحوار؟
- هاجس المؤامرة ...والحكام العرب؟
- البحرين حرة.درع الجزيرة برة
- الحريري الحائر
- المراة في الاسلام
- علاوي الحائر..
- مرشحو الوزارات الامنية
- مقالات مدفوعة الثمن...لاب توب ودولارات؟
- ليلة سقوط القاهرة
- البوعزيزي... شرارة انهيار الطغاة
- ايها الصحفيون...لاتحترموا السياسيين
- البغدادية بين هيئة الاعلام ومجلس النواب
- زهرة الخشخاش...مرة ثالثة؟
- جلو...دافع عن الصحفيين وجاء دورهم للدفاع عنه.
- الهم الامني
- حروب قادمة
- المعقب؟
- حقوق الانسان في ظل التغيير
- الافغاني رائد الاصلاح
- محاربة الفساد


المزيد.....




- بمحض الصدفة ..اكتشاف كهف أثري يضم نقوشاً ترجع لـ 10 آلاف عام ...
- ما معنى العبارة التي سار تحتها أمين -العالم الإسلامي- بزيارة ...
- فيروس كورونا.. مقاطع فيديو من داخل مستشفيات ووهان بالصين
- مراسل CNN يحاول الفرار من ووهان وسط التدافع هرباً من كورونا ...
- تونس تتسلم من ليبيا ستة من أبناء جهاديين قتلوا في معارك سرت ...
- فرار فيلين من سيرك مدينة يكاترينبورغ الروسية
- انطلاق تظاهرة لأنصار الصدر ضد التواجد الأمريكي في العراق
- السجن 19 عاما لليبي متهم بضلوعه في مقتل السفير الأمريكي في ب ...
- لص يحبس نفسه أثناء سرقة متجر
- هل تشهد الأيام القليلة القادمة إعلان ترامب عن تفاصيل "خ ...


المزيد.....

- الإسلام جاء من بلاد الفرس ط2 / د. ياسين المصري
- خطاب حول الاستعمار - إيمي سيزير - ترجمة جمال الجلاصي / جمال الجلاصي
- حوار الحضارات في العلاقات العربية الصينية الخلفيات والأبعاد / مدهون ميمون
- عبعاطي - رواية / صلاح الدين محسن
- اشتياق الارواح / شيماء نجم عبد الله
- البرنامج السياسي للحزب / الحزب الشيوعي السوري - المكتب السياسي
- الشيخ الشعراوي و عدويّة / صلاح الدين محسن Salah El Din Mohssein
- مستقبلك مع الجيناتك - ج 1 / صلاح الدين محسن Salah El Din Mohssein
- صعود الدولة وأفولها التاريخي / عبد السلام أديب
- الثقافة في مواجهة الموت / شاهر أحمد نصر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - علي الخياط - حكومة ظل؟