أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - كريم الزكي - الأمبريالية الأمريكية ودورها في طمس الصراع الطبقي من خلال أدواتها المشبوهة















المزيد.....

الأمبريالية الأمريكية ودورها في طمس الصراع الطبقي من خلال أدواتها المشبوهة


كريم الزكي
الحوار المتمدن-العدد: 3288 - 2011 / 2 / 25 - 02:19
المحور: المجتمع المدني
    


الأمبريالية الأمريكية ودورها في طمس الصراع الطبقي من خلال أدواتها المشبوهة
المنظمات غير الحكومية بأعتبارها منظمات جاءت من رحم سلطة رأس المال الاحتكارية ودوائر مخابراتها مهمتها الأساسية هو تسخير كل الامكانات في خدمة رأس المال وسلطة البرجوازية وهيمنتها الخبيثة و شراء الذمم من خلال المنظمات والتي تمول من خلال مشاريع وهمية تقوم بها سفارات الولايات المتحدة وفرنسا وانكلترا والمانيا وسائر دول أوربا الرأسمالية .
يعتبر مصطلح المجتمع المدني من اكثر المفاهيم جدلا في وقتنا الراهن يختلف في تقييمه المفكرون وتتباين آراء التيارات السياسية والاحزاب في تحديد ماهيته , ولاغرابة في ذلك فالامر الذي يحدد هذا التباين هو طبيعي مرده الى تباين الخلفية الطبقية والحامل الفكري والسياسي لكل اتجاه من الاتجاهات . ان التيارات الراديكالية الداعية للمجتمع المدني نمت في مواجهة قوى ماركسية اخرى ترى منظمات المجتمع المدني انه ليس الا المجتمع البرجوازي الذي يحكمه اقتصاد السوق . بل ان عملية البيرستروكيا ومانتج عنها من انهيار الاتحاد السوفييتي , جعلت هذه القوى الماركسية اكثر تصلبا في مواقفها الطبقية , وترى الماركسية ان مفهوم المجتمع المدني مفهوما برجوازيا يطمس الصراع الطبقي ويلغي دور الاحزاب الشيوعية في تحقيق الاشتراكية والشيوعية ولم تكن الماركسية مخطئة ابدا وما المجتمع المدني الا المجتمع البرجوازي الذي يحكمه اقتصاد السوق . وايهام المجتمع بمشاريعها الانسانية الوهمية , نعم فهناك تمويل للمنظمات ولكن الذي يصرف يكاد لا يصدق لحجم التمويل فالسرقة تتم بين الجمعية والممول الرئيسي . ( الهدف الاساسي منها هو خلق تمويل لقوى مشبوهة تقبل السير وراءٍ السياسة الامبريالية وجرها في طريق طويل من عمليات السرقة المكشوفة وتعليمهم كيفية السرقة وبالاسلوب المدني السهل وليس السطو المسلح !!) . لقد كان التناقض بين الهيغلية والماركسية شديدا , فهيغل سمى المجتمع المدني بالطبقات الاساسية , ووصف ماركس بأن المجتمع المدني وهم من اوهام الرأسمالية , فالماركسية ترى من الواضح ان تصفية الحرفة والمهنة ونشوء الاقتصاد الصناعي وتحلل الملكيات الاقطاعية وتراجع الارستقراطية ادى الى انخلاع الافراد من رحم علاقاتهم القديمة وهنا بالذات بهذه المرحلة التاريخية طرحت بقوة فكرة ومشكلة اعادة بناء العلاقات بين المجتمع والدولة , فيرى ماركس ان مشروع التحرر السياسي الذي قامت به البرجوازية الناشئة الصاعدة مع افول العلاقات الاقطاعية ( ائ الانتقال من النظام القديم الى الجديد ) لم يكن سوى مشروع استلاب جديد , فمقابل الاقطاعي وفهوم الاجير والمالك طرح البرجوازي مشروعه السياسي ( المواطنة ) ائ الدولة والمواطن , وهنا
فهذه الحالة الاستلابية الجديدة التي ميزت بتصدع الفرد وانشقاقه بين ذاته وهويته ائ تصدعه وانشقاقه بين ماهيتين وهما ماهيتان متناقضتان متنابذتان لاتوافق بينهما , ماهيته كمواطن وماهيته كمنتج . فالمواطنية بالمشروع السياسي للبرجوازية يفترض المساواتية , في حين انه يعيش في حالة من الاستغلال والتفاوت الشديد كمنتج يتعرض لنهب قوة عمله وبالتالي فأن هذه المواطنة شكلية وهي جوهر انتقادنا لمفهوم المجتمع المدني . فالمواطنة اذا هنا شكلية تماما لآن المساواتية شكلية في المجتمع المدني ,وهي لن تتحقق الا بتحرر الفرد من ازدواجية النقيضين , ائ فلسفيا عند اقتراب الخاص من العام . ائ توافق الحرية السياسية مع شروط الحرية التي يصل اليها المجتمع الشيوعي .
ائ ان التصدع بين العام والخاص الذي احدثته البرجوازية في كل فرد هو الهدف الذي يوجه ماركس اليه ضرباته الانتقادية القاتلة بأعتبارها اكبر تجسيد للاستلاب البرجوازي . وكان ماركس قد استعمل في بداياته عبارة المجتمع المدني ائ عندما كان هيغليا لكنه مالبث ان عدل عنه مستبدلا اياه بمفهوم المجتمع البرجوازي . لانه كما تعرفون فأن الماركسية ترعرعت في موروث الفلسفة اللبرالية الكلاسيكية الاوربية, وبالتالي فقد وصل ماركس الى تلك الحقائق عن مفهوم المجتمع المدني هذا المجتمع الذي تترسخ فيه سلطة البرجوازية كطبقة مسيطرة بديكور اسمه الدولة الديمقراطية البرجوازية والتي تكرس كما أسلفنا الانفصال في حياة الانسان ككائن اجتماعي , اي إن هذا الانسان يتحول في المجتمع الرأسمالي الى ( عضو موهوم في سيادة موهومة ) أي يتحول الانسان الى مجرد اداة وبصبح لعبة في يد قوى متسلطة مالكة لوسائط الانتاج , فيتحول الانسان الى اسير العزلة الانانية في مجاهل الاقتصاد البضاعي وحبيس القوى الغريبة التي تهدده وتطحنه , وبالتالي يبتعد الانسان عن الحياة الانسانية الحقة التي هي وفق تعبير ماركس حياة كائن نوعي.
ان دعاة المجتمع المدني في وسط اللعبة السياسية وهم ساقطون فيها وبالتالي فهم بدون ايديولوجية مناقضة للسلطة البرجوازية فأنهم سيقعون في مطب خدمة مصلحة الدولة السياسية البرجوازية مهما موهو او اعتبروا انفسهم بحسن نية بعيدين عن السلطة القمعية سلطة رأس المال ..
ان الهدف الاساسي وراء تشجيع المجتمع المدني هو كبح العمل الثوري المناهض للدولة البرجوازية (لسلطة رأس المال) . ان هذه التنظيمات تقنن السلوك الاحتجاجي لاعضائها في مواجهة الدولة وتسقط ائ فعل ثوري من خلال ملئ جيوب انصارها اثناء قيامهم بأي عمل احتجاجي لصالح هذه المنظمة او تلك ( فكل المظاهرات والفعاليات تتم بتمويل من المنظمات المعنية على ان تصب هذه الفعاليات لمصلحة المنظمة والدولة الممولة لهذه المنظمة وخاصة الدول الكبرى الرأسمالية ونهجها الديمقراطي المزيف , والعراق برهان على ذلك ) وتشرف وكالة المخابرات الامريكية على جميع التمويل بالعالم حتى لو كانت من دول رأسمالية اخرى ( منظمة اولبراليت, السفارة الامريكية وكذلك سفارات جميع الدول الاوربية والمنظمات المشبوهة لهذه الدول وهي معروفة ) المهم في كل ذلك هو سيطرة قوى الامبريالية العالمية ونهجها وطغيانها وقمعها للشعوب . ان اللبرالية الغربية الرجعية بقيادة البرجوازية تمثل الاقلية , اما سلطة الطبقة العاملة بقيادة احزابها الشيوعية الحقيقية والتي تؤمن بسلطة الأكثرية , سلطة جميع شغيلة اليد والفكر ..
ان القوى الامبريالية . - تسعى لتجميع اكبر عدد ممكن من النخب ومن المتميزين في الادب والسياسة والفن , وذلك لتسخير رصيدهم الجماهيري والدولي في اوساط الفقراء والكادحين لمصلحتها والمنشأة من اجلها , وهي تغرق الكثير من هولاء المثقفين في وهم الفعل دون فاعلية تذكر , وبالتالي تحويلهم الى شخصيات اصلاحية خيرية لابل مروجة للثقافات الرأسمالية وخلق الشك والتشكيك في اسس التميز الوطني الثقافي والسياسي وزعزعة الاستقرار الوطني . - تمنح عادة هذه المنظمات من الممولين اجورا مرتفعة لتلك الشخصيات الدائرة في فلكها ويزداد الثمن بزيادة اهمية الشخصية اجتماعيا وسياسيا ( كاتب , فنان , قائد في حزب سياسي , مفكر , صحفي .. ) وقد يتم منح هذه الاموال ليس بشكل مباشر فقط بل لقاء خدمات واهية لتبرير شراء الذمم او للاستدراج , وبالتالي تتم عملية الإفساد الحقيقي لهذه الشخصيات عبر المال السياسي ..
ومن هنا يتضح ان هذه الجمعيات تعتبر حصان طروادة لاختراق الاحزاب الثورية وتدميرها , ومن ناحية اخرى سوى محاولة تجميلية لقبح الامبريالية المجرمة التي طالما كانت جزارا حقيقيا عبر تاريخها , بغية كسر الحاجز النفسي ونسيان التراث الطويل من النهب والطغيان , ولتمرير مشاريع اقتصادية واجتماعية لصالح الاحتكارات الامبريالية , وخلق شعبية مؤيدة لوصفات صندوق النقد والبنك الدوليين ومنظمة التجارة العالمية وتأييد فكرة الخصخصة والعولمة الرأسمالية , والمصارف الخاصة واسواق البورصة والاستثمار الاحتكاري .. من هم الان في خندق المجتمع المدني , انهم مجموعة غير متجانسة ومضحكة , ووجدوا انفسهم في نفس الخندق مع القوى الرجعية الاسلامية والظلامية . والداعم الحقيقي والمفعل الاساسي لهذه المنظمات هي الولايات المتحدة , والدوائر الصهيونية حيث رصدوا لها مبالغ مالية ضخمة ولكن .....
من المســــــــتفيد
الكثير من هذه المنظمات تابعة لحزب البعث وجماعات الارهاب التكفيري الدولي وبعض العوائل التي كانت مرتبطة تاريخيا ببريطانيا , وكذلك المخابرات البعثية العراقية السابقة وهيئة علماء المسلمين وقوى شيعية جديدة وقديمة وهي من افرازات رحم حزب البعث المنحل . والعراقيين يعرفون جيدا ان هذه المنظمات ونشاطاتها الضبابية هي الضحك على الذقون وإيهام الشعب العراقي وخداعه. الكل يعلم ان انتفاضة شعبنا في اذار 1991 قام بها شعبنا الابي . ولعبت ايران دورا تخريبيا وسهلت لفاشية البعث قمع الانتفاضة و الادارة الامريكية سمحت لصدام أستعمال الطيران الحربي وسحب سلاحه من الكويت ليقوم بذبح العراقيين أمام العالم الرأسمالي أجمع .

( لاتعتبر النقابات العمالية والمهنية من هذه المنظمات كونها تمول ذاتيا أي أعضائها يدفعون بدل الأشتراك ولها مكتب تنفيذي ومالي واضح المعالم الحسابية )

اقتضت الضرورة التاريخية كتابة هذا المقال من أقتباس لمقال سابق في 8/4/2006 وما يجري حياكته في سراديب ما فوق الماسونية العالمية





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- أنقلا ب 8 شباط 1963 حصل تنفيذا لطلب الولايات المتحدة وبريطان ...
- الثورة تبدأ في الساعة الثامنة صباحا . لينين يظهر علنا لأول م ...
- الوجه القبيح للرأسمالية الأوربية ( نحو نازية جديدة )
- التخلي عن اللينينية أدى إلى انهيار الاشتراكية
- نجاح عبد الكريم , ضياء نجم غيبته فاشية البعث
- الشيوعي المقدام أبو ثابت مثنى محمد لطيف القصاب
- الشهيد الشيوعي البطل دهش علوان دهش الشمري
- من أجل أطلاق سراح الأستاذ المناضل شاكر الدجيلي
- في ذمة الخلود عبد القادر أحمد الشيخ الراوي
- الوجه القبيح للامبريالية الأمريكية يكشر عن أنيابه في جنوب ال ...
- ( قيام سلطة دكتاتورية البروليتاريا )
- الخالدين من رجال العراق الأشاوس الأبطال
- الثورة البوليفارية بقيادة شافيز تعزز انتصاراتها بالاستفتاء ا ...
- 8 شباط 1963 يوم اسود بتاريخ العراقي والعالم , ولازال البعث ه ...
- بمناسبة الذكرى الخامسة والثمانون لوفاة قائد البروليتاريا الع ...
- البنتاغاون ينجح في فرض الوصاية على شعب العراق والاستحواذ على ...
- ساحة السباع بغداد أكتوبر 1968 وثورة أكتوبر الاشتراكية العظمى ...
- يوميات مقر الأندلس للحزب الشيوعي العراقي
- نفطنا لنا..
- رسالة حزبية 16 / 10 / 2003 - إلى قيادة الحزب الشيوعي العراقي ...


المزيد.....




- أستراليا تسمح بزواج المثليين
- أستراليا تسمح بزواج المثليين
- مهرجان في طيرة حيفا يؤكد على حق العودة ورفض قرارات ترامب
- اعتقال مرشدة سياحية بسبب -فعل مشين- داخل دار عبادة
- تداول فيديو "يجسد" هجوما سعوديا على إيران واعتقال ...
- اعتقال أسترالي بتهمة التورط في صفقات أسلحة لكوريا الشمالية
- اعتقال رجل في استراليا بتهمة بيع مكونات صواريخ لكوريا الشما ...
- اعتقال رجل في استراليا بتهمة بيع مكونات صواريخ لكوريا الشما ...
- لوموند: -استقبال المهاجرين.. شرف فرنسا على المحك-
- وزير خارجية بريطانيا الأسبق لـCNN: أزمة اللاجئين قد تسوء بـ2 ...


المزيد.....

- مقالاتي_الجزء الثاني / ماهر رزوق
- هنا الضاحية / عصام سحمراني
- عودة إلى الديمقراطية والمجتمع المدني / كامل شياع
- معوقات نمو الأبنية المدنية في الأردن / صالح أبو طويلة
- العمل الخيري: بين تسعير حياة الإنسان ومحاولة إنقاذه / ماثيو سنو
- يعني إيه كلمة وطن ؟ / محمد دوير
- الضمير الانساني يستيقظ متأخراً متعاطفاً مع مذبحة اطفال هيبان ... / ايليا أرومي كوكو
- منظمات المجتمع المدني في البحرين / فاضل الحليبي
- دور المفردة والسياق في بناء المشهد الجنسي / سلام عبود
- مدخل الى الاتصال و الاتصال التنظيمي / بن النية عبدالاله


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - كريم الزكي - الأمبريالية الأمريكية ودورها في طمس الصراع الطبقي من خلال أدواتها المشبوهة