أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمدعبدالمنعم - صور المسرح السياسى فى مصر






















المزيد.....

صور المسرح السياسى فى مصر



محمدعبدالمنعم
الحوار المتمدن-العدد: 3253 - 2011 / 1 / 21 - 21:09
المحور: الادب والفن
    



تجدر الإشارة إلى أنه قد تعددت صور المعالجات المسرحية السياسية التحريضية التي غزت مسرحنا المصري خلال النصف الثاني من القرن العشرين وأشكالها فهناك :


(المعالجات السياسية التسجيلية)، وهي التي اتخذت من التسجيلية أسلوباً فنياً عند معالجة قضاياها، من خلال الاعتماد على الوثائق التاريخية، والوثائق السياسية، والسجلات، والتصريحات، والبيانات الإحصائية، وغيرها.


الأمر الذي يستوجب من المخرج المسرحي - عند إخراجها فوق خشبة المسرح - التوسل بوسائل المسرح التسجيلي وتقنياته الشهيرة كالإعلانات، والشرائح الفيلمية، وفنون الممثل الشامل، وغيرها من التقنيات المغايرة المستحدثة على ساحة مسرحنا المصري، وذلك على النحو الذي عرفناه عند المخرج المسرحي الألماني الشهير إرفين بيسكاتور
Erwin Piscator (1893-1966م) وتلامذته من بعده.


ومن أبرز العروض التي تجسدت فيها هذه التقنيات فوق خشبة المسرح، عروض بيسكاتور مثل (التحقيق)، و(النائب) وغيرهما، وعروض بيتربروك Peter Brook (1925- ) في إنجلترا مثل (US) أو (نحن والولايات المتحدة)، و(مارا - صاد) () وغيرهما، فيما اصطلح على تسميته بـ (المسرح التسجيلي).



وهناك (المعالجات السياسية الكباريهاتية)، وهي التي تتخذ من شكل الريفيو الرحب المتحرر أسلوباً فنياً عند معالجة الأفكار والموضوعات السياسية؛ الأمر الذي يستدعي من المخرج المسرحي - عند إخراجها وتقديمها فوق خشبة المسرح - التوسل بفنون الكباريه من موسيقى، ورقص، ونمر، وفقرات، واسكتشات، وأضواء، وألوان، وغيرها.

وبلورة جو التمسرح عبر فضح أصول اللعبة المسرحية، باعتباره استعارة تجسيدية لفضح الواقع المعيش وتعريته، من خلال تقنيات المسرح داخل مسرح، واللجوء للمبالغات الكاريكاتورية الهازلة، والمزج بين الكوميديا والتراجيديا، واختراق الحائط الرابع وكسر حاجز الإيهام، وغيرها من الوسائل

على نحو ماعرفناه في عروض مسرح الطلبة في فرنسا، وعروض مسرح الشوك في سوريا ولبنان، وعروض المسرح المصري مثل (العسل عسل والبصل بصل) للمخرج سمير العصفوري، و(اللعبة) للمخرج منصور محمد، وثلاثية (مساء الخير يا مصر) للمخرج ناصر عبد المنعم وغيرها، فيما اصطلح على تسميته بمسرح (الكباريه السياسي).


وظهر مسرح (القهوة) باعتباره مسرحاً سياسياً تحريضياً، يذهب حيثما يتواجد جمهوره ولا ينتظر أن يأتي إليه الجمهور، بحيث ينزل ليشارك في حركة المجتمع عن إيمان عميق بأن المسرح أصبح مؤسسة شعبية، يتوجه حيث يتواجد رواده، فكان أقرب الأشكال المسرحية السياسية لشكل مسرح (الصحف الحية)؛ الأمر الذي يستوجب على المخرج استبعاد البهرجة الزائدة من ديكورات وأزياء وإضاءة وغيرها، والتركيز على المغزي السياسي التحريضي بإمكانات بسيطة لا تشغل المشاهد عن المعنى السياسي في العمل، على نحو ما قدمه المخرج المصري في عرض (قهوة المعلم أبو الهول) من إخراج محمد فاضل.



وهناك (المعالجات السياسية الملحمية)، وهي التي اتخذت أسلوباً ملحمياً عند معالجة أطروحاتها، باعتباره الأسلوب الأكثر مناسبة من وجهة نظر رواده – على وجه الخصوص برتولت بريخت Bertold Brecht (1898-1956م) - في دفع المشاهد للمشاركة الإدراكية الوجدانيةز


مما يستلزم البعد عن خلق صورة فنية مكتملة، حتى يصبح المشاهد في وضع الحياد حتى نهاية العرض، لكي يتخذ موقفاً ما تجاه ما يعرض عليه، الأمر الذي يفرض على المخرج المسرحي عند تقديم عروضه فوق خشبة المسرح، التوسل بمفردات المسرح الملحمي وعناصره، تلك التي تستند على تقنيات نظرية التغريب التي تعمد إلى تقديم الشئ المألوف بطريقة غير مألوفة، بحيث تسود عناصر التغريب كل مفردات العرض المسرحي، تحقيقاً للهدف الإدراكي الذي يسعى إليه المخرج.


وقد تجسدت هذه التقنيات فوق خشبات المسرح العالمي والمصري على النحو الذي رأيناه في العروض المسرحية التي أخرجها بريخت بنفسه مثل (الأم شجاعة) وغيرها، وعروض المسرح المصري مثل (الإنسان الطيب) و(دائرة الطباشير القوقازية) من إخراج سعد أردش، فيما اصطلح على تسميته بـ(المسرح الملحمي).


بقلم : د/ محمدعبدالمنعم

قسم المسرح بكلية الاداب - جامعة الاسكندرية






رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 1,627,920,319
- نشأة الأوبرا العالمية
- جهود عبد الرحمن الشافعى فى قطاع الفنون الشعبية
- دور المخرج الاجنبى فى المسرح المصرى وايجابياته
- الفرق بين المسرح التسجيلى و مسرح الكباريه السياسى
- موضوعات المسرح الغنائى المصرى فى حقبة السبعينيات بقلم : د / ...
- خصوصية فن المسرح بقلم : د/ محمحدعبدالمنعم - قسم المسرح بكلية ...
- مآثر سيد درويش على المسرح الغنائى فى مصر بقلم : د / محمدعبدا ...
- رواد ( الفرانكو - اراب ) فى مصر بين المنافسة والابداع
- تخلى كبار المخرجين عن مسرحنا الغنائى فى الثمانينيات
- قضية الحرية فى العرض الغنائى الاستعراضى ( لولى )
- الرقص والتمثيل فى الاوبريت المسرحى بقلم - د / محمدعبدالمنعم ...
- القضايا التى عا لجها عرض ( شارع محمدعلى )
- الدور الفنى للكورال فى المسرح
- جهود المخرج ( عمر وصفى ) فى حقل مسرحنا المصرى - بقلم د/ محمد ...
- مسرحية ( مجنون ليلى ) بين أحمدشوقى وصلاح جاهين بقلم/ د: محمد ...
- الارهاصات الفنية الاولى لمسرح الكباريه السياسى فى مصر -
- مسرح المناسبات فى مصر- بقلم : د/ محمدعبدالمنعم - قسم المسرح ...
- المسرح الاستعراضى عند القبانى - بقلم : د / محمدعبدالمنعم - ق ...
- مسرح نجيب الريحانى ومسرح على الكسا ر
- تأسيس مسرحنا المصرى على يد يعقوب صنوع


المزيد.....




- بالصور.. العرض الخاص لـ«أصول اللعبة» بحضور أبطال الفيلم
- الداخلة تحتضن مهرجانها السينمائي الدولي
- بالصورة.. إصابة سارة سلامة بهبوط حاد في الدورة الدموية
- "المسرح القومي".. مخالفات وتجاوزات تنتهي بإقالة "عبد المنعم" ...
- السبت .. "سحر الشرق " في دار الأوبرا المصرية
- بالصور اجتماع الخطة الإستراتيجية لتطوير السينما المصرية
- 17 فيلما عربيا ومعرض " بركات " وسينما "الغد ".. في القاهرة ا ...
- بمشاركة الناقدة السينمائية المصرية أمل الجمل ولفيف من المهتم ...
- توم هانكس ينشر قصة قصيرة في -نيويوركر-
- 4 أفلام أجنبية واثنان عربيان منافسة للأوسكار في مهرجان -القا ...


المزيد.....

- طقوس للعودة / السيد إبراهيم أحمد
- أبناء الشيطان / محمود شاهين
- لا مسرح في الإسلام . / خيرالله سعيد
- قصة السريالية / يحيى البوبلي
- -عزازيل- يوسف زيدان ثلاث مقالات مترجمة عن الفرنسية / حذام الودغيري
- بعض ملامح التناص في رواية -الرجل المحطّم- لطاهر بن جلون / أدهم مسعود القاق
- مجموعة مقالات أدبية / نمر سعدي
- موسى وجولييت النص الكامل نسخة مزيدة ومنقحة / أفنان القاسم
- بليخانوف والنزعة السسيولوجية فى الفن / د.رمضان الصباغ
- ديوان شعر مكابدات السندباد / د.رمضان الصباغ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمدعبدالمنعم - صور المسرح السياسى فى مصر