أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - جمشيد ابراهيم - حوار قردة المتمدن














المزيد.....

حوار قردة المتمدن


جمشيد ابراهيم

الحوار المتمدن-العدد: 3211 - 2010 / 12 / 10 - 20:46
المحور: كتابات ساخرة
    


بدأ المحاور الالماني بقوله: سيداتي - ساداتي حضارتنا الغربية مدينة للحضارة العربية بكثيرفمنهم تعلمنا الارقام و الكيمياء و الرياضيات و هندسة المعمار و فن زرع الحدائق و... اخذنا منهم قصص الف ليلة و ليلة المعروفة بالليالي العربية - اينما نذهب نجد تأثيرمنطقة الخليج الفارسي على ثقافتنا.
و هنا قاطعه العربي: عفوا ارجوك الخليج عربي ليس فارسي و لكن انا طبعا اشكرك على كلامك الجميل - نحن العرب لنا فضل كبيرعلى كل ثقافات العالم و نقلنا حضارتناالعريقة الى جميع انحاء المعمورة. هل تعرف اول انسان نطق بلغة كانت العربية؟

و هنا تدخل الفارسي: اذن نحن جميعنا من اصل عربي لان صديقنا العربي حسب نظرية داروين كان قردا و لايزال قردا لحد هذا اليوم. بالله عليك كيف يخترع القرد علم الكيمياء و الفيزياء و الرياضيات في الصحراء. الخليج بالمناسبة كان فارسيا و لا يزال فارسيا. هذا القرد الصحرواي لم يتعلم غير الغزو و القتل و يسميها فتوحات...

وهنا تدخل اليوناني: عفوا القردة تعيش في الهند وافريقيا يجب ان نحترمها و القرد في عيون امه غزال و تمتاز القردة بتفوق في الذكاء على العديد من الحيوانات لكن اعتقد انتم الشرقيين كلكم قردة تشكون من مرض العظمة لقلة ثقتكم بنفسكم. كل واحد منكم يعتبر بلده اجمل بلد بالعالم و ثقافته من ارقى ثقافات العالم. ما هذا الغباء يا قردة انظروا الى حاضركم.. أليس الحاضر هو امتداد للماضي. كلنا اولاد زماننا اكثر من والدينا. بالمناسبة الكيمياء كلمة يونانية و لكن هذا غير مهم رغم اننا ابتلينا بالاتراك المغول الغوريلا الذين تعلموا منا كلمة (الافندي) و نقلوها الى مصر الفراعنة.

تدخل الالماني نعم هذا صحيح و لكن العرب كانت حاملة الحضارة الاسلامية و لغتها هي لغة الشرق بدون منافس. الم يدخل الفرس الاسلام؟
وهنا قال العربي: قال الله صلى الله عليه و على آله و اصحابه اجمعين في كتابه العزيز: كنتم خير امة اخرجتم للناس – و هذا يعني اننا افضل قوم في العالم.

في هذه اللحظة قاطعه الفارسي: كيف تقول الله صلى الله... قصدك النبي و لكن دعني اقول لك انت على حق الله فضلكم على بقية خلق الله لانه اعطاكم النفط دون تعب و عرق جبين و اعطاكم دين ليصبح ثاني دين في العالم و لكن قصر بالمقابل بالذكاء.

ثم عاد الالماني ليتحدث عن حضارة الرافدين العريقة و هو ينظر الى العربي و هنا كسر الارامي صمته وواجه الالماني و قال: الحقيقة اتعجب من ثقافتكم العالية و انت لا تعرف (العرب وين و حضارة وادي الرافدين وين). الم تسمع بالحضارة الارامية يوم كان الشرق آرامي؟ العرب بدو- همج من الصحراء و الفرس مجوس من عبدة النار..

و لكن اليوم - قاطعه الالماني - تحولتم الى اقليات هربت كالقردة الى اوربا و امريكا خوفا من المسلمين. هل تعتقدون ان اوربا و امريكا تهتم بكم لكونكم مسيحيين؟

لا ادري اجاب الارامي و لكني انصحك يا قرد بقراءة كتب التأريخ قليلا للتعرف على الحقيقة.

شكر الالماني ضيوفه في النهاية كثيرا على ارائهم القيمة و دعى الى حوارات مماثلة للحضارات في اقفاص خاصة بالقردة في حديقة الحيوانات لصالح البشرية و القردة جمعاء.
www.jamshid-ibrahim.net





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,276,674,791
- الكلام السليم في العقل المريض
- الاسماء العربية بين الجمعين و البحرين 2
- الاسماء العربية بين الجمعين و البحرين
- تحقيقات عن الجنة و الجهنم في القرآن
- لا ابواب و شبابيك لبيوت العرب
- ابوجهل وعلم اللغة
- الدين بين الفرس العرب
- الدين بين العرب و الفرس
- ليس اللص ببعيد
- العربية امس و اليوم و غدا -2-
- قصة العربية مع المهن الحضارية
- الاستعمار افضل من الاستقلال
- العربية امس و اليوم و غدا -1 -
- مفهوم المدينة العربية و تأثيراته
- رسالة سرية و شخصية الى العالم العربي
- الالوان و الانسان Sense and Sensibility
- بين الزوج و الزوجة
- العناوين والارقارم Forms of Address
- التأريخ جزء من الجغرافية
- المشكلة الحقيقية مع الاسلام


المزيد.....




- محام يطالب بوقف الفنانة شيرين نهائيا
- مبدعون يناقشون صورة الأمومة في عيد الأم
- تصاميم مبهرة في أسبوع الموضة بموسكو (فيديو+صور)
- هل -شرطة دبي- حقاً -تُلاحق- الممثل العالمي جاكي شان؟
- كتاب -أسمهان ورحلة العمر.. حكايات وشهادات-.. حياة قصيرة ومثي ...
- المحكمة الادارية تبرئ النائب الثالث لرئيس جماعة تطوان
- ألمع نجوم هوليوود يجتمعون في أضخم فيلم لعام 2019! (فيديو)
- هل -شرطة دبي- حقاً -تُلاحق- الممثل العالمي جاكي شان؟
- علاش عوالين جنرالات الجزائر؟ قايد صالح في بشار لأجل التحضير ...
- العثماني ينفي تراجع الحكومة عن مجانية التعليم


المزيد.....

- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- رواية ساخرة عن التأسلم بعنوان - ناس أسمهان عزيز السريين / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - جمشيد ابراهيم - حوار قردة المتمدن