أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - يوسف المساتي - المسلمون والقران والتراث ج.1














المزيد.....

المسلمون والقران والتراث ج.1


يوسف المساتي
الحوار المتمدن-العدد: 3204 - 2010 / 12 / 3 - 17:01
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


دخل المسلمون منذ قرون طويلة في مرحلة انتحار نهضوي، كان من ابرز تجلياتها وقوعهم لقمة سائغة في براثن الامبريالية –بكل تجلياتها- وتحولهم إلى مجتمعات استهلاكية، مسلوبة الإرادة –السياسية والثقافية- وعالة على المسيرة الحضارية التي تشهدها البشرية.
هذه الحالة انعكست على النتاج الفكري للمجتمعات الإسلامية، فجاء بدوره –منذ إعادة استيقاظه بعد الحروب النابليونية- مشرذما، حافلا بالمتناقضات داخل الاتجاه الواحد، أكثر من التناسق، لكن وبرغم ذلك فقد جمعها شيء واحد –على اختلافها وتباينها- هو الإسلام، حيث كان هو الموضوعة المهيمنة بشكل واضح أو ضمني، شعوري أو لاشعوري.
هكذا إذن اتجه البعض إلى اتهام الإسلام بأنه السبب الحقيقي لانحطاط العالم الإسلامي، وانه لا حل من اجل النهضة إلى بالاستغناء عنه، أو ترك مسافة بينه وبين حياة المجتمعات الإسلامية. بينما اتجه البعض الآخر إلى الاعتقاد بان السبب الحقيقي للتخلف يعود إلى الابتعاد عن لب الإسلام جوهر المشكل، وانه لا حل إلا بالعودة إلى تعاليمه.
كل اتجاه يقدم من الأدلة ما يعضد وجهة نظره، غير انه بمجرد إخضاع هذه الآراء للنقد –منهجيا أو تاريخيا أو كيفما كان- حتى يظهر تهافتها، وتنكشف كل دوافعها الإيديولوجية –الغير بريئة إطلاقا-.
كانت هذه المقدمة –التي قد يراها البعض طويلة ويراها آخرون قصيرة- ضرورية لنحيط بتلابيب موضوع مقالنا لهذا اليوم، ولنعلن مبدئيا للقارئ رفضنا لكل القراءات الإيديولوجية التي أطرت الوعي الإسلامي، سواء المغلفة بلغة عاطفية تخفي تناقضاتها الداخلية وتمكنها من مداعبة وجدان جماهير متشوقة للتغيير دون ملامسة الأسئلة الجوهرية، كما نرفض القراءات التي تغرق في العقلانية والعلمية إلى درجة تلغي البعد الروحي، وتنسى –عن قصد أو غير قصد- أن الدين كان محركا لمسرح الأحداث في العالم العربي الإسلامي وانه كان هو المؤطر للصراعات التي شهدتها تلك الرقعة الجغرافية من العالم.
غير انه وقبل أن نبدأ نجد انه من الضروري أن نلقي الضوء على المفاهيم الثلاثة التي يحملها عنوان المقال، ونبدأ مع المسلمون، فهي جمع مسلم، ونقصد بها كل شخص يدين بمجموع أو بجزء من المعتقدات التي جاء بها النبي محمد على اختلاف مذهبه (سنة، شيعة، خوارج...الخ).
أما القران فنقصد به النص التأسيسي لمجموع –أو اغلب- المعتقدات التي يؤمن بها المسلمون، في حين نقصد بالتراث مجموع النتاج الفكري والثقافي والتاريخي للمجتمعات الإسلامية، بعد هذا التعريف الذي نراه ضروريا درء لأي لبس قد يقع فيه القارئ، ننتقل الآن إلى الحديث في صلب موضوعنا مؤطرين بالأسئلة التالية: كيف هو شكل العلاقة بين المسلمين والقران؟ ما هو اثر التراث في هذه العلاقة؟ ما اثر التراكمات التاريخية التي شهدتها المجتمعات الإسلامية على علاقة المسلمين؟ ما هو اثر القران على العلاقة بين المسلمين والتراث؟؟.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- افتحوا العالم أمام أعيننا
- الميداوي..وماذا بعد؟؟
- مطلعين الطوبية
- فانتازيا: -مجموع السر المعروف لبا عروف-. الحلقة الأولى:غضب ا ...
- لا تتنازلوا .. لا تتنازلوا
- دولة الرسول: دينية أم مدنية؟؟
- فتح مكة و الفصل بين السلطتين
- مدخل إلى تفكيك الجذور التاريخية للحجاب
- فتوحات إسلامية أم غزوات استعمارية
- الدولة الإسلامية و أساليب التمويه الإيديولوجي
- الآخر في الدولة الإسلامية : جدلية القرب و النبذ
- جذور التطرف الإسلامي


المزيد.....




- الحريري يفاجىء الحاجة حسيبة بزيارة معايدة
- الآلاف في رومانيا يشيعون جثمان الملك السابق ميخائيل
- مدينة الناصرة ستقيم احتفالات عيد الميلاد كالمعتاد هذا العام ...
- بريطانية تسمم طفلها للحؤول دون سفره إلى سوريا!
- عيد ميلاد ماكرون يثير أزمة!
- نيجيري يطعن دنماركيين اثنين ردا على قرار ترامب بشأن القدس
- مصر.. تفاؤل بقرب عودة السياحة الروسية
- ترامب يتلقى صفعة في ولاية ألاباما
- هل تنقذ العملة الصينية الروبل من ضربة أمريكية قاسية جدا؟
- عجوز يابانية تبدع في عامها الـ72


المزيد.....

- عن الذين يقتاتون من تسويق الأوهام! / ياسين المصري
- إصدار جديد عن مكانة اللغة العربية في الجامعات الإسرائيلية / حسيب شحادة
- نقش الحقيقة السبئية: جغرافية التوراة ليست في اليمن / فكري آل هير
- المقصوص من الاسلام الكامل صانع الحضارة / محمد سعداوى
- الأمثال العامية المعاصرة / أيمن زهري
- اشكالية العلاقة بين الحزب الشيوعي والمؤسسة الدينية في العراق ... / سلمان رشيد محمد الهلالي
- تحولات الطبقة الوسطى(البرجوازية) في العراق خلال (150) عام (1 ... / سلمان رشيد محمد الهلالي
- التساؤل عن الإنية والبيذاتية عند هيدجر وسارتر وكيركجارد / زهير الخويلدي
- طبيعة وخصائص الدولة في المهدية / تاج السر عثمان
- ابن رشد من الفقه الى الفلسفة / محمد الاغظف بوية


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - يوسف المساتي - المسلمون والقران والتراث ج.1