أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - محمد الحلو - وليد الحسيني ... كلنا وليد الحسيني






















المزيد.....

وليد الحسيني ... كلنا وليد الحسيني



محمد الحلو
الحوار المتمدن-العدد: 3194 - 2010 / 11 / 23 - 11:00
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


حينما نطالب بالحرية لصاحب العقل المستنير وليد الحسيني فنحن بالحقيقة نطالب بالحرية لنا جميعا ,, فأخينا وليد الحسيني الان محتجز لدى السلطات الفلسطينية

بتهمة الألحاد !!! تحيلوا !! وكأن السلطة الفلسطينية قد انتهت من جميع مشاكلها ومنغصاتها( من أحتلال وحواجز و وأنفصال غزة وووووو الخ ) بحيث تتفرغ فقط للملحدين

ليس ذنب وليد الحسيني انه لا يؤمن بالله, بل الذنب هو ذنب الله الذي لم يستطيع اقناعه( أي أقناع وليد ) بوجوده بدلائل ملموسة محسوسة وليس عن طريق مراسيل قديمة مغرقة بالخرافات ( تذكرت اغنية مراسيل مراسيل وتقول لسه.. مراسيل مراسيل وعيونه مش حاسه ) اختفى اخرها منذ 1430 سنة

الطامة الكبرى ان هناك( منظمات وطنية وأقليمية ودولية وكذلك هناك سياسيون ومفكرون وووو الخ ) من يدافع عن اصحاب المعتقدات الدينية بكافة تلاوينها وعن اصحاب الأيدلوجيات بكافة تنواعاتها وعن القوميات بكافة تشكيلاتها !!! لكن من يدافع عن الملحدين !!! نعم ان الملحدين هم الكتلة الأكبر وهم النسبة الأكثر في العالم( يا للغرابة !!! ) لكنهم للاسف لا يشكلون اية قوة ضاغطة!!! بالرغم أن اعظم العظماء المفكرين والفلاسفة والمخترعون ورواد الأدب والفن هم ملحدين !!!( ومن لا يصدق ذلك فعليه على الأقل ان يراجع قائمة الحائزين على جائزة نوبل)_ بل أن رموز الحضارة الأسلامية بأوجها ( ويا للعجب!! ) مثل ابن رشد وابن سينا والرازي والمعري والمتنبي ...الخ كانوا ملحدين

ان المجتمعات الأسلامية هي اكثر المجتمعات التي تقمع وتمنع وتضطهد الفكر الألحادي وهذا واضح للعيان وضوح الشمس في رابعة النهار !!! ومع ذلك يلوموننا على تصدينا وكشفنا لعورات هذا الفكر( ضع كلمة فكر بين قوسين ) الهلامي الأسلامي المتداعي الغير قابل للقسمة الا على نفسه والدائم التفريخ والتشظي الجالب للعفن المانع للنور
والله ( حينما اقسم باله العقل صدقوني ) لو أن هناك نزر يسير من الحرية لدحض فكرة وجود الخالق الحارق المارق المتغطرس المتوجس المتعنس المتكبر المتجبر المتعفر , لوجدت أن ان المسلمين سيدخلون في دين ألألحاد افواجا ووحدانا وزرافات , وسيأتون اليه طائعين مختارين من كل فج عميق
أحبتي وأخوتي في الألحاد :هيا للوقوف معا_ قلبا وقالبا - مع وليد الحسيني .... هيا لأفهام ذوي العقول المتحجرة الصدئة بان هناك من يؤمنون بمثل ما يؤمن به وليد وما بوليد الا واحد من ملايين الملحدين الثائرين المعرضين للأضطهاد والظلم في مشرقنا الأسلامي البغيض الكئيب .
كلنا وليد تعني أننا حتما سنواجه في يوم ما وفي لحظة وجه السجان الذي لا عمل له الا الحجر على العقول الحرة بوكالة خاصة من قبل الهه المريض الهرم العاجز.

أنني أهيب باخي الشهم الرائع حازم الحر _ كونه فلسطيني ويعيش قرب الحدث _ أن يستجلي لنا الأمور عن قرب وأن يخبرنا عن الطريقة المناسبة التي نستطيع بها مساعدة وليد وعائلته ( بالمناسبة لقد سبق لأخينا الرائع حازم الحر ان اقرن ألأقوال بالأفعال حينما وقف موقفا انسانيا قل نظيره في مساعدة احد الملحدين في الأردن ) ..

وكذلك تستطيع الأخت الشجاعة ناهد سلام مساعدتنا في هذا المجال كونها من سكان القدس ( لكننا نتفهم ايضا صعوبة ذلك وخصوصا انها من جنس النساء المغضوب عليهن من قبل الخالق العظيم ) ..

اخوتي : شعارنا اليوم هو كلنا وليد الحسيني ووليد الحسيني هو كلنا






رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 1,720,613,850
- كونوا مع الله في محنته!!.. تكسبون
- القرية الفاضلة ورائحتها الزكية
- أمرأة مدهشة !!! وكأنها من كوكب آخر
- أيها الرديني !! هذا ما حصل في لاهاي !!!
- عمارة يعربيان
- اللهم لا تزغ عقولنا بعد اذ هديتنا
- أهلا بالخريف سيد الفصول الذي صالحته مؤخرا
- يا ملحدين كل العالم ...أتحدوا
- أنا أرفض أرث أبي
- الحج الى البتراء.... فريضة
- أعتذار ... وبطاقة معايدة متأخرة
- ما أثقل العشرة الأواخر !!!!!
- وجادلهم.... بالتي هي احسن
- حينما آمنت بغول قريتنا
- كنيسة على انقاض الكعبة المدمرة !!!!! واويلاه !! ويا حر قلباه
- ترنيمة رمضانية عند صلاة التراويح
- تجليات صائم مسكين .. تلاحقه الشياطين
- تاريخنا !!تزوير وتحوير !!! والتأثير على عقل الصغير
- أوشهيوض هلشوت !! أين أنت بحق السماء ؟؟؟
- تنهدت بين يدي ألأخطبوط بول .... والكلام يطول


المزيد.....




- للمرة الخامسة على التوالي...إيطالي يخترق أمن الفاتيكان
- كاد المعلم أن يكون. غفيرا
- الإسلام هو الحل
- رسائل السيسى: مين يقرا ومين يسمع؟
- مقرر البرلمان يدعو لاعتبار عيد الميلاد عطلة رسمية ويؤكد: يبع ...
- صحف عربية: تجاوب السيسي وتميم مع المصالحة -رائع جداً- والحوث ...
- الأكراد واليزيديون يقاتلون تنظيم الدولة الإسلامية للسيطرة عل ...
- مقتل عشرين عنصرا من "الدولة الاسلامية" في محيط مطار دير الزو ...
- متطرفون هندوس يجبرون المسلمين والمسيحيين على الردة
- تنظيم أنصار الشريعة يستخدم أساليب متطورة في عملياته ضد الحوث ...


المزيد.....

- الفكر المقاصدي عند ابن رشد / الباحث بوبكر الفلالي
- سراديب الآلهة / رندا قسيس
- العبوديّة من أصول الإسلام / مالك بارودي
- داعش في ميزان سيرة محمد بن آمنة / مالك بارودي
- العنف .. فى جوهر الإسلام؟ / خليل كلفت
- الدولة الإسلامية .. كابوس لا ينتهي.! / أحمد سعده
- إقطعوا الطريق على حمام دم في تونس / العفيف الأخضر
- كيف تناولت الماركسية مسألة الدين؟ / تاج السر عثمان
- الدولة الدينية طوعاً أو كرهاً / العفيف الأخضر
- عملية قلب مفتوح فى خرافات الدين السًّنى / أحمد صبحى منصور


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - محمد الحلو - وليد الحسيني ... كلنا وليد الحسيني