أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القومية , المسالة القومية , حقوق الاقليات و حق تقرير المصير - محمد النعماني - كلنا شركاء في صنع مستقبل دولة الجنوب














المزيد.....

كلنا شركاء في صنع مستقبل دولة الجنوب


محمد النعماني

الحوار المتمدن-العدد: 3185 - 2010 / 11 / 14 - 10:42
المحور: القومية , المسالة القومية , حقوق الاقليات و حق تقرير المصير
    


حكمة صينية تقول: إذا كنت لا تعرف إلى أين أنت ذاهب فلن تعرف متى تصل، المتابع الي اللقاءات التي جرت في المانيا بين القيادات الجنوبية والتسربات الاعلامية وحملات التحوين الاعلامية المتبادلة ومن يحري في ارض الجنوب تكشف لنا ان هناك من القيادات لايعرف الي اين لايعرفون الي اين هم ذاهبون؟؟؟ لا يعرفون كيف يمكن الوصول الي اتفاق يهدف الي في تحقيق رعبات وتطلعات ابناء الجنوب في استعادة دولتهم المستقلة وعاصمتها عدن .. ويبدو لنا ان الحكمة الصيتية تنطبق على الاغلبية للاسف من القيادات الجنوبية ؟ التي لم تستفيد من دورس وتحارب الماضي و في حقيقة الامر فالشعب في الجنوب يعرف الي اين هو ذاهب ويعرف ان هو سوف يصل في نهاية الامر الي تحقيق اهدافة في الاستقلال واستعادة الدولة الجنوبية
فالجماهير علمتنا دايما ان هي من تصنع القيادة وليس العكس .... فقد كشفت لنا العديد من الاحداث والمتغييرات في الساحة الجنوبية ,,, واليمنية والاقليمية والعربية والدولية عن كثيرة من الامور الهامة ,,,... منها كشفت لنا ان هناك مستقلون جدد يسعون الي تحقيق اهدافهم ومصالحهم علي حساب القضية الجنوبية ؟ وكشفت لنا عن مرض الزعامة عن البعض والاعتقاد بانهم الرقم الصعب وان لايمكن تحقق أي تقدم في الجنوب الا بهم .. وان المجتمع الدولي يعترف بهم هم ... وان هم القادرين والعارفين بكل شي ... ونحن نعرف ان البعض منهم لايمتلك استقلالية في القرار واتما قرراتهم تربط بمصالحهم ومصالح دول وكشفت لنا عن البعض من اللذين يرون استحلت تحقيق المطالب باستعادة الدولة الجنوب ولهم اجنذة خاض بهم تبداء اولا بالقبول بمشروع الفيدرالية كحل وسط نحو استعادة الدولة الجنوبية وهناك المهرولون الي صنعاء وهناك حماعات قامت بتشكيل الكيانات الجنوبية وجعلها حسر عبور للوصول الي اهدافهم وسعي للاسف البعض على اثارن النزعات العنصرية وتقافة الحقد والكراهية والتحوين بين صفوف ابناء الجنوب وعرقلت مساعي عملية التصالح والتسامج والبغض قام بالتسوية على النصال السلمي لابناء الجنوب والصاق بهم اتهامات كثيرة منها علاقتهم بتنطيم القاعدة والبعض قام بمارستة الاقصاء والتهميش للعديد من الكفاءات العلمية من ابناء الجنوب
ولكن رعم كل شي فقد استفد كثيرون من الحراك السلمي .وحققو مصالحهم ,,,فالبعض مازال يلعب هناء وهناك... رجل في الحراك والاخر في القصر الرئاسي والبعض يشك في قناعات ونصالات ابناء الجنوب والبعض للاسف كان يتعقد ان بالمال وتدافق الاموال يستطيع شراء الاخرين فقد تحول البعض الي ادوات بيد السلطة ينفذ مايامر بة واالاهم من كل ذلك وبكل تقة نقول ان الشعب في الجنوب يعرف الي اين هو ذاهب ويقدم كل يوم الدماء الزكية من ابناء الجنوب شهداء وجرحها بهدف الوصول الي اهدافها الحقيقية ؟ ويكشف لنا بين الحين والاخر الاوجة الزايفة وتجار القضية الجنوبية .... وتقاسم السلطة والمناصب والثروة من الان ؟ علينا الاعتراف بابنا كلنا شركاء في صنع مستقبل الجنوب ولنا حقوق واحبات وعلينا اليوم العمل على تحقيق رعبات وتطلعات الشعب في الجنوب في استعادة دولتة والعمل كفريق عمل واحد لاجل ذلك وعلينا الاحتكام الي الشعب في الجنوب فما بعد في صنع مستقبل الجنوب وشكل النظام السياسي على اساس التتوع الفكري والتعددية السياسية والتدوال السلمي للسلطة ودولة نطام وقانون علينا من الان القبول بالراي الاخر والتباين في الراي وارساء تقافة الحوار بين صفوفنا واحضاع كل الاحتلاف بينا للحوار والاسلوب الديمقراطي في ادارة الحوار بينا ان نتعلم فن الادارة في ادارة الازمات والاحتلافات في المجتمع وعلينا ارسال رسائل متعددة الي دول العالم بابنا قادرين في ارساء الامن والاستقرار في المنطقة وشركاء في حماية وتامين حركة الملاحة الدولية علينا ان نقول ان دولتنا القادم دولة نظام وقانون تسوءها الحريات الديمقراطية والتعددية السياسية وحرية الراي والانتماء وتشكيل الاحزاب واحترام كرامة الانسان وحقوقة
في حقيقة الامر علينا التحلض من امراض الماضي والتفكير بحداية في ارساء تقاليد سليمة في التعامل مع بعضنا البعض تكون على اسيس من انت ؟ وليس من اين انت ؟ والابتعاد عن النزعات القبلية والمناطقية والشللية التي للاسف كانت سب رئيسي في العديد من الكورات والتصفيات الحسدية في الجنوب علينا الاستفادة من كل دورس الماضي وارساء تقافة الحب والتسامج في المجتمع والتفرع الجاد تحو النهوض بالتنمية وتحسين مستوة حياة الشعب فاليوم التحديات نفرض علينا ان نكون حمعيا شركاء في ادارة الحكم بطريقة ديمقراطية سلمية وشركاء في صنع التمنية وتحسين مسنوة معيشة الشعب وارساء الامن والاستقرار
علينا اليوم العمل نحو تاسيس عمل موسيس وتشكيل المرجعية السياسية الجنوبية واقرار لاتحة عمل اوبرنامح عمل تنطيمي يحدد مهام وصلاحيات المرجعية السياسية الجنوبية التي يحب ان تستوعب كل ابناء الجنوب بعيد عن عملية تهميش واقصاء الاخرين ويمكن توسيع طرق واساليب العمل لاستعاب الكل
فالشعب الجنوبي شعب عظيم قادر على صنع المستحيل ,, واستعادة الدولة الجنوبية , فلاتوحد كلمة مستحيل كما قال نابليون الا في قاموس الاغبياء؟





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,329,047,944
- زعماء عشائر يرفضون تسليم العولقي ومبايعتة ليكون امير لجماعة ...
- انا..سيدتتي ,,نحم,,ضوء قمر؟؟
- سعودي في تنظيم القاعدة في اليمن -اعد- الطردين المفخخين
- تعلمت منك .. مالم اتعلم
- المقاتلون الأجانب في صفوف القاعدة من اليمن الي وزيرستان
- تسجيل صوتي لأ بن لادن على الانترنت ومصادر استخبارية: تقول يخ ...
- أنور العولقي شخصية مثيرة للجدل, يضاهي أسامة بن لادن..وهل كان ...
- الصين لامريكا الحوار الهادئ افضل من الصراخ والعويل
- المؤتمر الدولي الرابع للتقريب بين المذاهب الإسلامية في لندن
- اد مليباند، الزعيم الجديد لحزب العمال في بريطانيا يعلن تخلي ...
- ايد ميليباند زعيما جديدا لحزب العمال وصور عناق الأخوين إد ود ...
- الجنوب ... وأهمية .. الحوار والمرجعية السياسية
- اليمن,, واشنطن توسيع هجماتها ومسؤولون يمنيون امريكا تبالغ في ...
- منظمة العفو الدولية : على اليمن احترام حقوق الانسان في حملته ...
- شهر رمضان في بريطانيا و تداعيات أحداث سبتمبر على حياتهم
- الحوار اولا
- الأهمية المتزايدة لتركيا ضمن السياسة الخارجية البريطانية
- تاريخ من التسريبات السرية الحساسة لموقع -ويكيليكس يكشف -تفاص ...
- كيف يتم نهب ثروات الجنوب من قبل عصابة صنعاء والشركات الأجنبي ...
- ديفيد كاميرون: رئيس وزراء بريطانيا شخصيته وتاريخه وصعوده إلى ...


المزيد.....




- الناشطة السعودية المعارضة منال الشريف تتحدث لـCNN عن رهف الق ...
- تغريدات نارية لحمد بن جاسم بعد اختفائه لأسابيع!
- محكمة يابانية توافق على الإفراج عن غصن بكفالة قيتها 4.5 مليو ...
- شاهد.. رجال إطفاء ينقذون فراخ بطة علقوا في مجرور مياه صرف صح ...
- من يحقق الثراء من الحشيش المغربي؟
- مظاهرات السودان: المجلس العسكري يشكل لجنة مع قوى -إعلان الحر ...
- محكمة يابانية توافق على الإفراج عن غصن بكفالة قيتها 4.5 مليو ...
- شاهد.. رجال إطفاء ينقذون فراخ بطة علقوا في مجرور مياه صرف صح ...
- بوتين خلال لقاء كيم: متأكد من أن الزيارة ستخدم تطور العلاقات ...
- شرطة سريلانكا: سماع دوي انفجار على بعد 40 كيلومترا شرق العاص ...


المزيد.....

- كراس كوارث ومآسي أتباع الديانات والمذاهب الأخرى في العراق / كاظم حبيب
- التطبيع يسري في دمك / د. عادل سمارة
- كتاب كيف نفذ النظام الإسلاموي فصل جنوب السودان؟ / تاج السر عثمان
- كتاب الجذور التاريخية للتهميش في السودان / تاج السر عثمان
- تأثيل في تنمية الماركسية-اللينينية لمسائل القومية والوطنية و ... / المنصور جعفر
- محن وكوارث المكونات الدينية والمذهبية في ظل النظم الاستبدادي ... / كاظم حبيب
- هـل انتهى حق الشعوب في تقرير مصيرها بمجرد خروج الاستعمار ؟ / محمد الحنفي
- حق تقرير المصير الاطار السياسي و النظري والقانون الدولي / كاوه محمود
- الصهيونية ٬ الاضطهاد القومي والعنصرية / موشه ماحوفر
- مفهوم المركز والهامش : نظرة نقدية.. / تاج السر عثمان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القومية , المسالة القومية , حقوق الاقليات و حق تقرير المصير - محمد النعماني - كلنا شركاء في صنع مستقبل دولة الجنوب