أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الارهاب, الحرب والسلام - أسرة التحرير هآرتس - اسناد للعنصرية














المزيد.....

اسناد للعنصرية


أسرة التحرير هآرتس
الحوار المتمدن-العدد: 3180 - 2010 / 11 / 9 - 14:22
المحور: الارهاب, الحرب والسلام
    


هآرتس – 8/11/2010: رئيس بلدية كرميئيل، عدي الدار، أعلن في نهاية الاسبوع عن تنحية نائبه، اورن ملشتاين، بعد أن عزيت له سلسلة من التصريحات ضد سكان كرميئيل العرب. الدار قام بالامر السليم. في ذات اليوم اجرت "هآرتس" مقابلة مع زميل الدار، رئيس بلدية صفد، ايلان شوحط الذي قال ان صفد هي "رمز التعايش بين اليهود والعرب".
التباهي العابث في اقواله جاء بعد سلسلة احداث عنصرية جسيمة في مدينته. 500 طالب عربي يتعلمون في كلية المدينة كانوا ضحية هجوم جماهيري بشع، ذروته في عنف ضد ثلاثة منهم. حاخام المدينة، شموئيل الياهو، اصدر مؤخرا فتوى تحظر على اليهود تأجير الشقق للعرب في المدينة وانطلقت دعوة مشابهة من اجتماع طوارىء بمشاركة 18 حاخاما ونحو 400 عاطف. نائب رئيس البلدية أيد الاجتماع. ايلي سفئيلي، من سكان المدينة، ابن 89، تلقى تهديدات على حياته بعد أن أجر شقته لطلاب بدو.
ولكن رئيس البلدية شوحط يفضل تزيين الواقع وطمس حقيقته. خلافا لنظيره من كرميئيل لم يفكر بتنحية نائبه الذي أيد اجتماع الحاخامين وكذا حاخام المدينة بقي في منصبه. اعضاء الحكومة، رئيس الوزراء ووزير التعليم على رأسهم، يملأون افواههم بالماء في ضوء الاحداث المخزية في صفد، مثلهم كمثل اتحادات الطلاب الذين لم يخرجوا لحماية رفاقهم المعتدى عليهم في المدينة. منظومة فرض القانون لم تعمل حتى الان ضد حاخام المدينة. قبل نحو أربع سنوات ونصف السنة رفعت ضده لائحة اتهام على تصريحاته العنصرية. وقد الغيت التهمة فقط بعد أن التزم الحاخام بالتراجع عن أقواله. اما الان فقد عاد الى عادته ولم تتخذ بحقه أي خطوات.
هذا الصمت مقلق حتى أكثر من الاحداث نفسها. رئيس الوزراء، وزراؤه، رئيس البلدية ومنظومة فرض القانون ينقلون الرسالة في أن كل شيء عادي في المدينة الشمالية. بالضبط مثلما هو الغاء لائحة الاتهام ضد الحاخام الياهو ظهر الان كخطأ جسيم، هكذا سيصدح الصمت الصاخب هذا من جانب الواقفين على الحياد، وموجة العنصرية ستتسع وتحتدم في ظله فقط. المسؤولية ستقع عندها ليس فقط على من يقوم بها، بل وأيضا على من يسكتون ولا يتخذون أي فعل.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- معارضة قيد الاختبار
- صفقة مشكوك فيها
- تدخلات سياسية في الاكاديمية


المزيد.....




- أردوغان سيحارب الروس في حال نشبت حرب بين الغرب وروسيا
- قطر تشتري منظومات دفاع جوي أمريكية بـ 2.5 مليار دولار
- العثور على سلطعون فريد في مياه جاكرتا
- الأردن يوضح الموقف من إرسال قوات عربية إلى سوريا
- ادعى أنه إرهابي ليتخلص من زوجته!
- تركيا.. المؤبد لـ 47 شخصا أدينوا بالضلوع في محاولة الانقلاب ...
- موسكو: المزاعم عن حالة حفتر الصحية الحرجة لم تثبت
- دبلوماسية أمريكية رفيعة المستوى تزور كوريا الجنوبية آخر أبري ...
- الرئيس الصيني: نرفض استخدام القوة العسكرية في العلاقات الدول ...
- كشف سر هام بخصوص الأهرامات في مصر (فيديو)


المزيد.....

- الأمر بالمعروف و النهي عن المنكرأوالمقولة التي تأدلجت لتصير ... / محمد الحنفي
- عالم داعش خفايا واسرار / ياسر جاسم قاسم
- افغانستان الحقيقة و المستقبل / عبدالستار طويلة
- تقديرات أولية لخسائر بحزاني وبعشيقة على يد الدواعش / صباح كنجي
- الأستاذ / مُضر آل أحميّد
- الارهاب اعلى مراحل الامبريالية / نزار طالب عبد الكريم
- الكتابة المسرحية - موقف من العصر - / هاني أبو الحسن سلام
- التجربة الجزائرية في مكافحة الإرهاب / زرواطي اليمين
- حمـل كتــاب جذور الارهاب فى العقيدة الوهابية / الدكتور احمد محمود صبحي
- الامن المفقود ..دور الاستخبارات والتنمية في تعزيز الامن / بشير الوندي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الارهاب, الحرب والسلام - أسرة التحرير هآرتس - اسناد للعنصرية