أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق - مصطفى محمد غريب - مقترح مسودة لائحة الجرائم العظمى لصدام والفقرة الخجولة حول الشيوعيين















المزيد.....

مقترح مسودة لائحة الجرائم العظمى لصدام والفقرة الخجولة حول الشيوعيين


مصطفى محمد غريب

الحوار المتمدن-العدد: 956 - 2004 / 9 / 14 - 10:18
المحور: اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق
    


ضرورة ان تتضمن المسودة حقلاً خاصاً بشهداء الشيوعيين وانصارهم واصدقائهم وهو حق طبيعي ومشروع

كنت اعتقد اعتقداً جزماً عندما كتبت مقالي في 18 / 7 / 2004 " من المسؤول عن استشهاد عائدة ياسين وصفاء الحافظ وصباح الدرة ومئات الشهداء من الحزب الشيوعي العراقي الذي نشر على نطاق واسع " سوف يجعل هذه القضية محط اهتمام جميع القوى الوطنية الشريفة التي تعرف معرفة حقيقية ما اصاب الشيوعيين من الاضطهاد والارهاب والبطش التعسفي في أزمنة البعثفاشي العراقي ولقد استبشرنا خيراً عندما اعلن الحزب الشيوعي عن لائحة اتهام لرأس النظام والنظام الشمولي ولكن على الرغم من ان الحزب الشيوعي العراقي قدم لائحة الاتهام لكن وجدتُ والكثيرون ان هذه اللائحة التي تخص الحزب لم تكن ضمن مسودة اللائحة التي ستقدم الى المحاكمة وهذا يعني اجحاف بحق مئات العوائل التي تضررت جراء الارهاب الفاشي وفقدت احد افرادها او قريب لها.. وهذا الامر لا يخص فقط الشيوعيين وحدهم انما حتى اصدقائهم المغيبين والمحسبين عليهم وليس على تنظيمات حزبية أخرى. كما أنني حينما تابعت مسودة اللائحة المنقولة من قبل السيد احمد رجب وجدت ان أكثرية الاطراف التي تضررت بقرارات الدكتاتور وسلطته الغاشمة قد اشير لها بالاسم والأسماء والتفاصيل العديدة ، وبالامكان مراجعة هذه مسودة اللائحة التي ستقدم الى المحكمة للتأكد .

كان المقال المذكور اعلاه عبارة عن تحفيز وتذكير وعدم نسيان هؤلاء الشهداء الذين هم بالتأكيد ليس شهداء شيوعيين فحسب وانما شهداء الشعب والوطن، وهم السبّاقون في الشهادة قبل انقلاب 8 شباط وما بعده وصولاً الى انقلاب 17 تموز 1968 حيث بدأت الاغتيالات والاعتقالات ، ولعليّ أذكّر من لا يتذكر فقد اغتيل عضو اللجنة المركزية شاكر محمود وبعده ستار خضير ثم محمد الخضري واعدم سهيل شرهان والكوكبة النبيلة التي معه بذرائع ملفقة وكاذبة، واضيف بعد ذلك لهؤلاء الشهداء حيث غيبوا في قصر النهاية ومعتقلاتهم السرية كل من الشهيدة عضوة اللجنة المركزية عائدة ياسين والشهداء صفاء الحافظ وصباح الدرة ، هؤلاء النجوم التي كان العراق يتلألأ بهم، ابناء بررة مخلصين وطنيين شرفاء جميعهم ضحوا بانفسهم دفاعاً عن الحرية والديمقراطية وكرامة الانسان العراقي.. وإذا راجعنا ملفات المفقودين لوجدناها فاجعة لا يمكن وصفها أو مساواتها الا بما فعلته القوات الخصة للجستابو الهتلرية لا بل نستطيع القول انها فاقتها من حيث الاعمال الوحشية البربرية.

اقول والحقيقة تقال ان " مسودة لائحة الجرائم العظمى لصدام حسين " هي جهد انساني خير ونبيل، احتوت على اكثرية الجرئم المرتكبة في العهد الظلامي وشملت العديد من القضايا الداخلية التي تخص مكونات الشعب العراقي بعربه وكرده وتركمانه والكلدو اشورين والازيديين والصابئة المندائيين وغيرهم من الديانات والمذاهب، والخارجية كالحرب على ايران واحتلال الكويت وتشريد شعبه الشقيق وغيرها من القضايا..

لكن استغرابي وقد يكون استغراب عشرات الآلاف مثلي تمثل بعدم اعطاء حق شهداء هذا الفصيل الوطني حقه في قضية معروفة لا يمكن حجبها عن الناس ولاعن قوى الخير والتقدم والسلام وهي المجازرالكبيرة ضد الشيوعيين واصدقائهم ، كونها لم تكن مفصلة في مسودة اللائحة بتفاصيل واسماء مثلما حصل للفصائل الوطنية الأخرى.. فالشهيدة بنت الهدى لا تختلف عنها الشهيدة عائدة ياسين وكلتاهما امرأتين عراقيتين استشهدتا من اجل الشعب العراقي وليس من اجل فئة دون أخرى والشهيدين الصدر الاول والثاني وآل الحكيم وغيرهم لا يختلفون في التضحية والشهادة عن شاكر محمود وستار خضير ومحمد الخضري وصفاء الحافظ وصباح الدرة وسهيل شرهان وكاظم جاسم ومئات الشهداء الذين قضوا نحبهم وهم يرفعون عالياً اسم الشعب والوطن وليس اسم الحزب الشيوعي والشيوعية فقط ..

لقد اشارت مسودة اللائحة المقدمة لمحاكمة صدام التي احتوت على( 17 ) فقرة بشكل خجل في آخرالفقرة( 14 ) قمع المعارضة اشعبية بالتصفية الجسدية "

" ـــ جريمة تصفية التنظيمات الشيوعية وقادتها وكوادرها " هكذا فقط دون اية تفاصيل أواسماء وكأن هذه القضية قضية عابرة وبسيطة، قضية مجموعة صغيرة لا تتعدى اصابع اليد، وقد تكون مراعاة لمواقف البعض وعدم استفزازهم لكي لا يطلع العالم على الجرائم التي ارتكبت بحق الشيوعيين وأصدقائهم والديمقراطين من عمال وفلاحين ومثقفين وكادحين وغيرهم بشكل مفصل .. وربما قد يفكر البعض انها دعاية اعلامية فيتسابق من اجل الكسب الاعلامي الضيق النفس بدلاً من شمولية المعادلة في ما جرى لجميع الجرائم العظمى التي ارتكبت بحق الشعب من قبل صدام حسين ونظامه القمعي..

فمن هو المسؤول عن تغيب لائحة الاتهام المقدمة من قبل الحزب الشيوعي العراقي وما اصاب الشيوعيين واصدقائهم والديمقراطيين عن مقترح مسودة لائحة الاتهام التي سوف توجه لصدام حسين في المحكمة إذا ما اعتمدت ؟ وقبل ان يجري نشر هذه المسودة لماذا لم يبادر الحزب الشيوعي العراقي عوضاً عن عوائل الشهداء لتثبيت حقهم المشروع في مقترح مسودة اللائحة وذكر اسماء ابرز شهدائهم كما هو حال التنظيمات والتجمعات والاحزاب التي جاء ذكرها بشكل مفصل ليكون العالم على بينة لما تعرض اليه الشيوعيين العراقيين على امتداد سنين طويلة من اضطهاد وتعذيب وارهاب وعنف سلطوي من قبل جميع الحكومات العراقية وازداد عنفاً وبربرية في ازمنة البعثفاشي العراقي، اليس الحزب الشيوعي العراقي حزب الشهداء البررة الذين كانوا نبراساً في النضال الوطني والطبقي في العراق؟ ممن الخوف ولماذا هذه المراعاة؟ " اليست مقترح مسدوة لائحة الجرائم العظمى لصدام حسين ؟" الذي نقلها السيد احمد الخفاف على الرغم من ايجابياتها الكثيرة غيبت حق عشرات الآلاف من العوائل العراقية الشيوعية التي ضحى ابناؤها بانفسهم وهي اثمن شيء لدى الانسان من اجل ان تسود العدالة والمساواة والحرية في العراق، ولنقول كلمة أخيرة لراحة الضمير واحتراما للحقيقة ولكي يتساوى الجميع وبدون تحيز لأي جهة من الجهات : ــ حسناً ما دام الامر انها مقترح مسودة للائحة الاتهام فعلي الذين تهمهم ارواح الشهداء ان تتضمن في آخر الامر حقلاً خاصاً بشهداء الشيوعيين وانصارهم واصدقائهم وهو حق طبيعي ومشروع لكي تكون مسودة اللائحة مكتملة الوجوه تقريباً . هل ذلك يبدو صعباً ومستحيلاً؟ ام انه الطبيعي جداً في ظروفنا الراهنة ؟!. سؤال موجه للجميع وللذين يهمهم الامر.. وبخاصة السيد احمد الخفاف

ـــــــ





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,563,718,254
- لا تنتظر
- وصرنا نصيح الخلاص
- قوافي نشيد البلاد
- اعلام مُضَلِلْ واعلام مُضَلَلْ الجزيرة والعريبة ساعة ما يسمى ...
- التدخل في شؤون لبنان بحجة التواجد السوري اهانة للشعب اللبنان ...
- ما زلت أتذكر محاضرة عن - البرجواوية - للشهيد عبد الجبار وهبي ...
- كيف يمكن معالجة عقدة كراهية الكرد والحقد عليهم..؟ ثم لماذا ه ...
- بعد التوقيع علـــــــى الــ ( 5 ) نقاط
- دعوة السيد علي السيستاني للزحف نحو النجف الاشرف
- بلدي كردستان *
- هل انتهت المجزرة ؟ أم هناك مجازر أخرى وصولاً للمجزرة الشاملة ...
- لا ...... ليست الحرب
- يا سيدي يا شاعر المقاومة.
- تعميق الازمة في العراق
- لماذا لم تشرك المنظمة الوطنية للمجتمع المدني وحقوق المواطنيي ...
- دور اعلام قناة الجزيرة المعادي والمحرض على التخريب والتحريض ...
- جريمة تفجير الكنائس لا تختلف عن جريمة تفجير الاحياء السكنية ...
- ماذا تريد القوى المحافظة في ايران من العراق والعراقيين؟
- مازال يوم 14 تموز مشرقاً ومشمساً في سماء العراق - رد على الس ...
- رد على السيد مصطفى القرة داغي - لقد كان ذلك اليوم مشرقاً ولي ...


المزيد.....




- -بقعة بالسعودية- تدفع رائدة فضاء لسؤال ناسا عنها.. وهذا الرد ...
- حسن نصرالله يعلق على المظاهرات واستقالة الحكومة ومن يتحمل ال ...
- الهجرة إلى الولايات المتحدة .. حلم لا يفارق أذهان أطفال غوات ...
- لبنان: سيناريوهات -ما بعد الـ72 ساعة-؟
- موفد فرانس 24: خروقات عديدة لاتفاق وقف إطلاق النار في شمال س ...
- احتجاجات لبنان: حسن نصر الله لا يؤيد استقالة حكومة سعد الحري ...
- بروكسل بصدد استعادة -الدواعش- البلجيكيين من سوريا
- زعيم الجمهوريين في مجلس الشيوخ يعتبر انسحاب القوات الأميركية ...
- ما هي الديانة البهائية ومن هم البهائيون؟
- مظاهرات لبنان: هل يمكن أن تؤدي إلى -تغيير جذري- في السلطة؟


المزيد.....

- شؤون كردية بعيون عراقية / محمد يعقوب الهنداوي
- ممنوعون من التطور أم عاجزون؟ / محمد يعقوب الهنداوي
- 14 تموز والتشكيلة الاجتماعية العراقية / لطفي حاتم
- المعوقات الاقتصادية لبناء الدولة المدنية الديمقراطية / بسمة كاظم
- الدين، الدولة المدنية، والديمقراطية / ثامر الصفار
- قراءات في ذاكرة عزيز محمد السكرتير السابق للحزب الشيوعي العر ... / عزيز محمد
- رؤية الحزب لمشروع التغيير .. نحو دولة مدنية ديمقراطية اتحادي ... / الحزب الشيوعي العراقي
- نقاش مفتوح حول اللبرالية واللبرالية الجديدة وواقع العراق؟ ال ... / كاظم حبيب
- مبادرة «التغيير نحو الإصلاح الشامل» في العراق / اللجنة التحضيرية للمبادرة
- القبائل العربية وتطور العراق / عصمت موجد الشعلان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق - مصطفى محمد غريب - مقترح مسودة لائحة الجرائم العظمى لصدام والفقرة الخجولة حول الشيوعيين