أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - تحسين كرمياني - في أزمنة ليست سحيقة//قصة قصيرة//














المزيد.....

في أزمنة ليست سحيقة//قصة قصيرة//


تحسين كرمياني

الحوار المتمدن-العدد: 3176 - 2010 / 11 / 5 - 08:20
المحور: الادب والفن
    


في أزمنة ليست سحيقة

كانت القرى تنظر للّص المحترف،خصوصاً أولئك الذين ينتهكون حرمات الآخرين ليلاً،على أنهم قدّيسون،رجال فوق العادة،خارقون،تخشع لهم رؤوس أقوامهم أينما يمشون.
***
في تلك الأزمنة أيضاً..
شيوخ(الديرة)يؤون مثل تلك الزمر الضالّة،يتباهون بهم،كأن قيافتهم الرئاسية،وأسمال هيبتهم البشرية،لا تكتمل إلاّ بوجودهم،فرسان كامل المواصفات،يتصدرون مجالس الديوان، يجلسون بطريقة الملوك الجبابرة،خدم،حشم يواصلون تقديم أفضل الخدمات،لصوص ليل، يجلسون بأبهة مصطنعة،يسحبون هواء كبرياءهم بطرق مبتكرة،يزفرون بطولاتهم بكلمات لم تمر بقاموس الواقع،دائماً تبدو خوارق من عالم الأساطير،يختلقون بطولات(سوبرمانية) ،فاتحون شهية العقول المحتشدة،نافخون شهوة الخضوع في الأجساد المستفزة من أجلهم.
الجالسون تتطاير مع أنفاسهم بالونات الحسد،سهام الغيرة،يذرفون دنان دموع،صم بكم يواصلون السمع.
***
في تلك الأزمنة أيضاً..
كانت البنت تمتلك رغبة واحدة،أن تكون مهرة أصيلة تحت لص محترف،فهو محترم،عالي الرأس،مهيب الجانب،لا أحد يتجرأ اختلاس نظرة حرام نحوها،رزقها دائم التزايد،تمشي بخيلاء بين أنظار زميلاتها.
***
في تلك الأزمنة أيضاً..
تقف المرأة،تتطاير عبق شهوتها،تحفر بعينين متوسلة لص(الديرة)أو العشيرة،تتمنى موت بعلها،كي تتحرر من قسمة لعينة جعلتها امرأة خدمة،تحدوها رغبة أن تشكل رباط صداقة،مع واحداً من تلك الزمر القذرة،كي تشعر بقيمتها الأنثوية ولو بعد فوات الأوان.
***
في تلك الأزمنة أيضاً..
كل حمار ينهق عند مرور لص(الديرة)ينحر،يلقى لحمه لكلاب العشيرة،كل كلب ينبح،كل ديك يصيح،كل دجاجة تقوقيء،سكين العقاب واقفة على قدم وساق،لا يجوز رفع الصوت عند مرور سيد العشيرة،قداسة اللص عالي المقام،طويل العمر،فارسها،رافع رايتها،باني أهرامات مجدها،مقيم أركان عزتها.
***
في تلك الأزمنة أيضاً..
الفتيان يقلدون مشي لص(الديرة)،يحركون أيديهم،رؤوسهم كما يفعل،يجلسون مثلهم، يتمنطقون حراب آباءهم،يشكلون خلايا صغيرة،غالباً ما تحدث مشاجرات(سكاكينية)بينهم، حول من يكون قائد الخلية الفتيانية،تمتد العراك إلى أمهاتهم،إلى آباءهم،يفشل شيخ(الديرة) تسوية سلمية عادلة للخصومات المتواصلة،يتدخل لص العشيرة،الكل يطيع أوامره،الكل يخضع لرأيه السديد،لأمره الرشيد،غير الخاضع للتميز،يسوي الأمور،يختار هو من بين الجوقات المتخاصمة،لص المستقبل،القائد العام للجناح المسلح للعشيرة.
بتلك الطريقة تتواصل مسيرة الانحراف الأخلاقي للأجيال التالية.
كل ملك يهيأ قبل احتضاره وريثه الشرعي.
وكل لص يختار من يحمل راية العشيرة الخالدة بعد زواله.
***





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,361,519,620
- ليسوا رجالاً..(قصة قصيرة)
- بعد رحيله..جائزة محي الدين زنكنة للمسرح
- مسرحية(ماما..عمو..بابا..ميت)القسم الثاني..الأخير
- ماما..عمو..بابا..ميّت(مسرحية)القسم الأوّل
- حديث مقاهينا(مسرحية)المشهد الثالث/الأخير
- حديث مقاهينا(مسرحية)المشهد الثاني
- حديث مقاهينا(مسرحية)المشهد الأوّل
- قصة قصيرة(الذبيحة)مهداة إلى/سعد محمد رحيم
- رواية(قفل قلبي)القسم الأخير
- قفل قلبي(رواية)16 الديوان الملحق بالرواية2
- قفل قلبي(رواية)16
- قفل قلبي(15)
- قفل قلبي(رواية)14
- قفل قلبي(رواية)13
- قفل قلبي(رواية)12
- قفل قلبي(رواية)11
- قفل قلبي(رواية)10
- قفل قلبي(رواية)9
- قفل قلبي(رواية)8
- قفل قلبي(رواية)6


المزيد.....




- بضغط من اخنوش.. فريق التجمع الدستوري يعيد النقاش حول الأمازي ...
- فريدا كاهلو: رسامة استطاعت تحويل معاناتها إلى لوحات بارزة
- تغيير مقدار رسم الاستيراد المطبق على القمح الطري ومشتقاته
- أزمة البام تصل عاصمة سوس
- وهبي يطعن في قانونية قرارات بنمشاس وادعميار يدافع عنه
- بدعوة من نادي الشارقة للصحافة.. وزير الرياضة يحاضر في ندوة ب ...
- بالفيديو... خالد الصاوي مدافعا عن حسني مبارك: ليس خائنا لبلد ...
- الخلفي..إحباط أزيد من 30 ألف محاولة للهجرة السرية خلال السنة ...
- أزمة -البام-: مجرد نموذج للتيه الحزبي المشترك !
- في بلاد النوافذ المحطمة.. كيف يتواصل شعراء اليمن بزمن الحرب؟ ...


المزيد.....

- النقابات المهنية على ضوء اليوم الوطني للمسرح !! / نجيب طلال
- الاعمال الكاملة للدكتور عبد الرزاق محيي الدين ج1 / محمد علي محيي الدين
- بلادٌ ليست كالبلاد / عبد الباقي يوسف
- أثر الوسائط المتعددة في تعليم الفنون / عبدالله احمد التميمي
- مقاربة بين مسرحيات سترندبيرغ وأبسن / صباح هرمز الشاني
- سِيامَند وخَجـي / عبد الباقي يوسف
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان
- عديقي اليهودي . رواية . / محمود شاهين
- الحبالصة / محمود الفرعوني
- لبنانيون في المنسى / عادل صوما


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - تحسين كرمياني - في أزمنة ليست سحيقة//قصة قصيرة//