أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد ناجي - تكريم البصير وأعلام الحلة والعراق














المزيد.....

تكريم البصير وأعلام الحلة والعراق


محمد ناجي
الحوار المتمدن-العدد: 3158 - 2010 / 10 / 18 - 17:58
المحور: الادب والفن
    


تتابع الأحداث وتواترها اليومي السريع ، في ظروف صعبة وغير طبيعية ، يلقي بظله المعتم والثقيل على مواقف ومناسبات كثيرة ، ويرمي بها إلى زوايا النسيان ، لتضيع وسط الضجيج .
في العام الماضي ، وفي ختام ندوة لمنظمة بنت الرافدين كانت لنا مطالبة بإحياء ذكر شاعر ثورة العشرين ، العلامة محمد مهدي البصير ، الذي تصادف وفاته يوم 19 تشرين الأول / أكتوبر ، من خلال نصب يرتفع وسط أحد ساحات الحلة ، لتتزين به المدينة التي نشأ فيها ومشى في دروبها وأزقتها .
وكما ذكرنا حينها ، ونكرر اليوم ، فإن إحياء ذكرى البصير - والنخبة الطيبة من أعلام الحلة
والعراق - والاحتفاء به متعدد الوجوه والأبعاد ، منها :
1- أنه شخصية ثقافية عراقية تمتلك موقفاً وبعدا أخلاقيا إنسانيا يمجد الإنسان وطموحه للتحرر والتقدم والتطور .
2- أنه آمن ونشر الكلمة الحرة المفعمة بالصدق والأصالة ، البعيدة عن زيف الشعارات الجوفاء والارتزاق المبتذل .
3- أننا نحتفي بأنفسنا وقيمنا ومصداقيتنا أمام التاريخ والأجيال اللاحقة ، ونؤكد موقفنا وانتماءنا الواضح لثقافة الإنسان ، وبرائنا بل إدانتنا لثقافة السلطان ، ومهرجانات التطبيل والتهليل والتمجيد للطغيان ، ولنعطي دفقة من الأمل بالمستقبل للإنسان وللثقافة العراقية بوجهها الإنساني الخلاق .
ولا نريد لهذا الاحتفاء أن يقتصر على البصير وحده ، بل هو بداية للاحتفاء برهط كبير من أعلام الثقافة في العراق الحديث ، تشرّفوا بالانتماء للحلة الفيحاء وتشرفت بهم ، مثل الشاعر حيدر الحلي والعالم أحمد سوسة ، وعالم الآثار طه باقر والأستاذ علي جواد الطاهر ....

وطالما أن مطالبتنا لم تجد آذانا صاغية ، وانطلاقا من إيماننا الراسخ بأن " لكل منا دور وعليه مسؤولية " فإننا نعلن عن :
1-إنشاء صندوق مفتوح للتبرعات لإقامة نصب للبصير وأعلام الحلة ، وبالتحديد أحمد سوسة وطه باقر وعلي جواد الطاهر وحيدر الحلي .
2-نطالب المسؤولين في المحافظة بتخصيص ساحات مناسبة في وسط المدينة لإقامة النصب لهذه الشخصيات .
3-تشكيل لجنة مالية ، متعددة الأطراف ، للإشراف على صندوق التبرعات الذي سيفتتح من قبل منظمة بنت الرافدين ، وهي منظمة تتمتع بالحضور الفاعل والنزاهة .
4-تشكيل لجنة فنية تضم مؤرخين وفنانين وأفراد من عائلات الشخصيات المحتفى بها تقرر الشكل المناسب لكل منهم .

إن الأمر لا يحتاج أكثر من الإرادة والتصميم والضغط على المسؤولين من أجل تخصيص الساحات المناسبة ، وهي كثيرة في المدينة . كما إن النُصب لن تكلف كثيرا ، ومن الممكن إنجازها بكلفة متواضعة ، ومرحليا ، حتى كأعمال أو مشاريع تخرّج لطلبة الصف المنتهي في كلية الفنون الجميلة بجامعة بابل .
صحيح ! ربما يجد أهالي الحلة والمطلعون على واقع الحال العذر للسادة المسؤولين ، حيث لا وقت لديهم لدراسة المقترح لأنهم مشغولين ويواصلون العمل ليل نهار في مكافحة الفساد والإرهاب ، ومعالجة أزمات الماء والكهرباء والمجاري والخدمات البلدية والصحية وبناء المدارس والمستشفيات ، وتوفير الأمن ومواد البطاقة التموينية والنفط والغاز ... والسيارات ! ولكن هذا الواقع لا يعفي أي منا ، بل بالعكس يدفعنا ، خصوصا المثقفين ومنظماتهم ، لتخفيف العبء عن السادة المسؤولين ..... والتحرك لتبني المقترح وتنفيذه ، وكل ما يخدم الإنسان والصالح العام في دولة القانون والمؤسسات !
....... وما ينفع الناس يمكث في الأرض .





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- وما الغريب في منع الموسيقى والغناء ؟
- صور المالكي ... فجوة بين الواقع والشعار
- نداء ( لا للتفريط بالدم والحق العراقي )
- أزمة مياه أم أزمة نظر ؟
- أي أمن ... وأية استراتيجية ؟
- هي فرصتكم ... إن كنتم صادقين !
- فخامة الرئيس ... إذا أنت أكرمت اللئيم !.
- الفلسطينيون في العراق
- نوال السعداوي والمثقفون العرب ونداء شعراء بغداد
- خنادق في المتاهه العراقية
- قبلات على جبين الوطن
- أيام المزبّن كضن
- صدام الأعور ملك بين العميان
- ليكن آخر طاغية !
- كونا - في الإتجاه المعاكس !
- توضيح عن الدستور العراقي
- حكاية جندي ...عراقي وبريطاني مسرحية من موسيقى مختار وسترافنس ...
- ! وزارة المهجرين والمهاجرين تلعب في الوقت الضائع
- استحقاق انتخابي .. تكنوقراط .. قرار
- أفراح ... وتطلعات لعراق ديمقراطي


المزيد.....




- انطلاق فعاليات المهرجان الدولي للشعر في توزر التونسية
- رحيل مؤلف النشيد الوطني للمملكة الشاعر السعودي إبراهيم خفاجي ...
- رواية -خط منتصف الليل- للكاتب لي تشايلد تتصدر قائمة نيويورك ...
- أحمد عساف يستعد لطرح ديوانه الجديد -طريق هلاك-
- إفتتاح فعاليات الدورة الأولى من مهرجان لبنان للمسرح الملحمي ...
- مسقط: ورشة عمل -البوكر- للكتابة الإبداعية
- تونس تفوز بالجائزة الأولى لأحسن عمل مسرحي موجه للأطفال
- أسترالية عمرها 95 عاما متهمة بنهب آثار من الشرق الأوسط
- بعد الإعلان عن نتائج الانتخابات المحلية..لاشئ تغير في الجزائ ...
- فلم القاتلة المسيرة: تكنولوجيا الالم في رثاء القارات


المزيد.....

- البخاري الإنسان... / محمد الحنفي
- يوم كان الأمر له كان عظيما... / محمد الحنفي
- التكوين المغترب الفاشل ) أنياب الله إلهكم ) / فري دوم ايزابل Freedom Ezabel
- عندما كان المهدي شعلة... / محمد الحنفي
- تسيالزم / طارق سعيد أحمد
- وجبة العيش الأخيرة / ماهر رزوق
- abdelaziz_alhaider_2010_ / عبد العزيز الحيدر
- أنثى... ضوء وزاد / عصام سحمراني
- اسئلة طويلة مقلقة مجموعة شعرية / عبد العزيز الحيدر
- قراءة في ديوان جواد الحطاب: قبرها ام ربيئة وادي السلام / ياسين النصير


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد ناجي - تكريم البصير وأعلام الحلة والعراق