أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الملف ألتقييمي 2010– بمناسبة فوز الحوار المتمدن بجائزة ابن رشد للفكر الحر والذكرى التاسعة لتأسيسه. - مديح الصادق - متمدن حوارنا, منارة للشرفاء














المزيد.....

متمدن حوارنا, منارة للشرفاء


مديح الصادق

الحوار المتمدن-العدد: 3153 - 2010 / 10 / 13 - 21:45
المحور: الملف ألتقييمي 2010– بمناسبة فوز الحوار المتمدن بجائزة ابن رشد للفكر الحر والذكرى التاسعة لتأسيسه.
    


الهيئة المشرفة على مؤسسة الحوار المتمدن المحترمون
الكاتبات والكتَّاب, القارئات والقرّاء المحترمون
لم يكن مفاجأة على الجميع, وعلى مختلف الصُعد, أن تحظى مؤسستنا الرائدة بتقييم يليق بها, وتكريم يناسب مكانتها, ودورها في احتضان, وتعميق, ونشر الفكر التقدمي, العلمي, اليساري, الديمقراطي, في ظرف اختلطت فيه المقاييس, وكاد اليأس والقنوط يكتنف النفوس التواقة إلى منافذ النور للتعبير عما يقلقها, ويقض مضاجعها جراء اكتساح الفكر التسطيحي, اللامنتمي, أو المنتمي إلى قوى الظلام والتخلف, أو فلسفة الاستغلال والاستعباد للبشرية, وتحت شتى الشعارات البراقة الزائفة التي تلفعت بأردية العدالة والإنسانية, وهي عنها, في جوهرها, كما يفصل الأرض عن السماء
لقد كانت, ولم تزل مؤسسة الحوار المتمدن واحة غناء على ضفافها نمت الحياة, وأثمرت الكلمات, وسرت من أجوائها نسمات شوق للحب, والحياة, والسلم, والتقدم, واستقطبت من كل بقاع الأرض أقلاما نظيفة أتعبها البحث عن صحائف بيضاء عليها تسطر فكرها النظيف؛ فكان المرفأ هذا ضالتها, وظلها الظليل
تحية تقدير واعتزاز لهذا المنبر الحر الشريف, للقائمين عليه ساهرين الليل, عاكفين النهار, إيمانا منهم بأن هزيمة الشر محتومة لا محال, وأن الخير, كالماء العذب, يكتسح النفايات, وبه تتطهر الأجساد والنفوس, ووقفة شكر للمؤسسة التي أجادت التقييم, مؤسسة ابن رشد للفكر الحر؛ فأضافت إلى رصيدها درة بها يزدان عقدها الجميل
ولنا ولكم - أحبتي سيل من التهاني, وباقات ورد مثل عطركم, مثل لونكم, مثل ما فرشتم قلوبنا, حبا وعطاء

October - 13 - 2010





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,558,977,562
- زبَدٌ على السواحل والشطآن ... قصة قصيرة
- اعترافاتُ سفَّاحٍ يحتضرُ, بمناسبة يوم الشهيد الآشوري الكلدان ...
- زائرة آخر الليل , قصة قصيرة
- عتاب إلى الشهيد ستار خضير, الذكرى 41 لاستشهاده
- قاب قوسين او أدنى من جهنم ... قصة قصيرة
- العنقاء تشتهي العصافير المسيحية ... قصة قصيرة
- وعاد منتصرا , مِحكّان المهوال
- عمال العراق, تأريخ وتحديات
- اخلع جلبابك, يا مشحوت
- احذرا الكفر, سيادة الرئيسَين
- وفاء بالدَين؛ احتفلنا لقائمة الرافدين
- عرسا وطنيا كان في تورونتو
- انتخبوا مرشحكم ... مشحوت
- كل يوم يمر شباط
- شهداؤنا مصابيح نور, وأغراس طيب
- خذ ما شئت من الخرائب مادام كسرى سالما
- ما حرفا, وما اسما
- مراهنات { مشحوت } أبي حصان
- مواضع الهمزة المتوسطة والهمزة المتطرفة
- شرهان يبحث عن رتاَّق الفتوق


المزيد.....




- -سوريا الديمقراطية-: غارات عنيفة في شمال شرق سوريا.. ومقاومت ...
- إسبانيا: مواجهات عنيفة بين الشرطة ومحتجين في إقليم كاتالونيا ...
- الجزائر.. السلطات في تيزي وزو تغلق أكبر كنيسة في البلاد (صور ...
- موسكو ترجح لعب -الكرت الروسي- في الانتخابات الأمريكية
- القوات المصرية تنفذ تدريبا باستخدام إحدى الغواصات والمدمرة - ...
- بريطاني يسرق رقائق إنجيل مصري قديم ويبيعها لأمريكي
- كشف عواقب كارثة وشيكة على الأرض
- شاهد: عملية انتشار قوات تابعة للجيش الروسي والسوري في منبج
- توقيف باحث فرنسي في إيران والخارجية الفرنسية تؤكد أنها تسعى ...
- لماذا صعد زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون الجبل المقدس ممتط ...


المزيد.....

- اليسار والإعلام الالكتروني, الحوار المتمدن نموذجا / رزكار عقراوي
- نقد لسلبيات موقع الحوار المتمدن / الحكيم البابلي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الملف ألتقييمي 2010– بمناسبة فوز الحوار المتمدن بجائزة ابن رشد للفكر الحر والذكرى التاسعة لتأسيسه. - مديح الصادق - متمدن حوارنا, منارة للشرفاء