أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - نبيل عودة - الثقافة والعولمة














المزيد.....

الثقافة والعولمة


نبيل عودة

الحوار المتمدن-العدد: 3085 - 2010 / 8 / 5 - 22:14
المحور: المجتمع المدني
    



تتميزالمرحلة التي نعيشها بضغط العولمة وأهمية المشاركة في صناعة المعرفة وفي الاطلاع ومتابعة تطور المعرفة في شتى مجالات حياتنا.
المعرفة هي زبدة ثقافة عصر العولمة، وما أراه أن حركة المعرفة في مجتمعنا العربي، هنا داخل اسرائيل. وفي امتداد رقعة العالم العربي، تخضع للكثير من المسلمات والمفاهيم النهائية غير القابلة للتطوير. وبكلمات أخرى غير قابلة للاندماج في العولمة والمعرفة.
تشخيصي أننا أمام حالة من فقدان الذات الثقافي والمعرفي. ليس على المستوى الشخصي، إنما في المقاييس الاجتماعية العامة.
نحن في عالم ينطلق الى الأمام بسرعة تفوق سرعة الصوت. وما زلنا نغفوا في ظلال خيامنا وجمالنا... وتثرثر عن حضارتنا التي أضاءت بنورها ظلمة العالم القديم.

ماذا نفعل لنجدد نشاطنا الحضاري؟
يتميز جزء كبير من الفكر السائد اليوم في عالمنا العربي. وفي مجتمعنا العربي داخل اسرائيل بـأنه فكر ماضوي يرفض التجديد، يتمسك بمسلمات لم تعد تتلائم مع العصر الذي نعيش فيه. تفكيرنا يتخلف في جميع المجالات. في مثل هذه الحالة لا يتوقع أحد أن تنشأ لدينا حركة ابداع ثقافي. حقاً يوجد لدينا كتاب وشعراء، ولكنهم لا يشكلون وزناً مؤثراً قادراً على دفع مجتمعنا نحو آفاق أكثر اتساعاً.
أقول بوضوح لكل الأدباء المحليين : كتبنا جميعنا لا تقرأ. بعضها يستحق القراءة حقاً ولا يقل بمستواه عن ابداعات الآداب الأجنبية، وإذا لم نقم ببيع كتبنا بشكل شخصي ومباشر، فلن يسوق منها إلا عدد لا يتجاوز الأصابع في جسم الانسان.
لذلك الوهم أن النقد، وليس بالضرورة أن يكون سلبياً، يوجه الأنظار لبعض الكتابات. هو لغو واضغاث أحلام... أتمنى أن يكون صحيحاً ولو جزئياً.
إن النقد في ثقافتنا أمامه مهمة معقدة... وما أراه أن الاتجاه السائد في نقدنا هو اتجاه "الضحك على النفس" و"الضحك على القراء" و" الضحك على ناظمي الشعر ولاصقي الكلام".
المسألة تجاوزت التشجيع. لا يمكن أن يظل النقد في ثقافتنا كتابة تشجيعية. حتى هذه الكتابة لها شروطها، وأهم هذه الشروط القدرة على تفكيك النص وفهم السلبي والايجابي وكشفه للمبدع والقارئ.
الناقد ليس مشجعاً في ملعب كرة قدم... كما هي حال الأكثرية. الناقد هو رامزور، يجب أن يحافظ على نظام سير ثقافي ويمنع فوضى الثقافة، عندها سنجد أن الطريق ستكون سالكة أمام الإبداع الجيد. ومغلقة أمام الإبداع الضحل مهما كثر ضجيجه.
نبيل عودة – nabiloudeh@gmail.com
www.almsaa.net





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,518,247,424
- القصة كمادة فكرية
- انصرف من امامي ايها المغفل *
- ما هو الرنين من تصفيق يد واحدة ؟
- حوار مع الكاتب نبيل عودة
- عسر الفهم والرؤية المغلقة المسبقة في نقاش غطاس ابو عيطة
- متشائم ، متفائل وواقعي
- الكرامة...
- العجرفة والغطرسة حين تصير سياسة دولة !!
- رجل السياسة
- رسالة ليست شخصية فقط
- الناقد د. حبيب بولس يواصل رحلاته ودراساته النقدية
- لقطات قصصية *
- الحماة..!!
- رؤية مشوهة للقصة القصيرة في ندوة القاسمي
- قصة جديدة : اوباما يتنكر
- مفاوضات بدون شروط مسبقة مع واقع كله شروط مسبقة !!
- كُل مَا تَشْتَهِي نَفْسُك ..!!
- إنتقام إمرأة...!!
- ليس عضوا في النادي
- نجح الدفاع .. وفشل المتهم !!


المزيد.....




- المغرب: محاكمة تحت الأضواء
- غوتيريش: تقرير خبراء الأمم المتحدة حول الهجوم على أرامكو سيق ...
- الأمم المتحدة ترسل خبراء إلى السعودية للتحقيق في الهجمات على ...
- خان ينوي اتهام مودي من منبر الأمم المتحدة بممارسة الإرهاب في ...
- وزير الداخلية السوداني: ننتهج سياسة الباب المفتوح لاستقبال ا ...
- برنامج الامم المتحدة للبيئة بالسودان يرحب بمشاركة حمدوك في ق ...
- نتنياهو لن يحضر اجتماع الأمم المتحدة لأول مرة منذ سنوات بسبب ...
- وزير حقوق الإنسان في اليمن: تقرير خبراء الأمم المتحدة تجاهل ...
- الجامعة العربية توافق على مقترح عراقي بشأن النازحين
- الامين العام للمنتدى المغربي لحوق الانسان ( ر.ث.ح.م.ع) يراسل ...


المزيد.....

- منظمات «المجتمع المدني» المعاصر: بين العلم السياسي و«اللغة ا ... / جوزف عبدالله
- وسائل الاعلام والتنشئة الاجتماعية ( دور وسائل الاعلام في الت ... / فاطمة غاي
- تقرير عن مؤشر مدركات الفساد 2018 /العراق / سعيد ياسين موسى
- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم
- المثقف العربي و السلطة للدكتور زهير كعبى / زهير كعبى
- التواصل والخطاب في احتجاجات الريف: قراءة سوسيوسميائية / . وديع جعواني
- قانون اللامركزية وعلاقته بالتنمية المستدامة ودور الحكومة الر ... / راوية رياض الصمادي
- مقالاتي_الجزء الثاني / ماهر رزوق
- هنا الضاحية / عصام سحمراني
- عودة إلى الديمقراطية والمجتمع المدني / كامل شياع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - نبيل عودة - الثقافة والعولمة