أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادارة و الاقتصاد - على عجيل منهل - ماذا يحصل فى ميناء ام قصر - الخبز الحافى فى البصرة














المزيد.....

ماذا يحصل فى ميناء ام قصر - الخبز الحافى فى البصرة


على عجيل منهل

الحوار المتمدن-العدد: 3066 - 2010 / 7 / 17 - 12:44
المحور: الادارة و الاقتصاد
    


تدهورت الموانىء العراقية بشكل كبير بعد ان كانت من احسن الموانىء فى الشرق الاوسط, وقد انعكست الحروب المستمرة فى عهد النظام السابق وخاصة فى منطقة البصرة والحصار الدولى الكبير الذى تعرض له العراق على عمل الموانىء العراقية بشكل خاص, وبعد سقوط النظام السابق عام 2003 لم تعمل الحكومات التى جاءت بعد السقوط اى شىء يذكر لتحسين العمل فى الموانىء العراقية, والحكومة المنتهية ولايتها, والتى استمرت اربع سنوات ,لم تقم بأى عمل يذكر لاعمار وتحسين الخدمات فى الموانىء العراقية وخاصة ميناء ام قصر المهمل اصلا , بل تدهورت الامور فى قطاع النقل والمواصلات والسكك الحديدية والخطوط الجوية, التى اعتقل فيها مدير شركة الخطوط الجوية فى لندن عند تسير خط طيران بين بغداد ولندن نتيجة مطالبات الكويت بديون مالية, سابقة نتيجة لاحتلال النظام السابق للكويت مما ادى الى ان تتخذ الحكومة قرارا بتصفية وحل شركة الخطوط الجوية العراقية, وهى رمزا من رموز السيادة العراقية, اعطاء وزير النقل عامر عبد الجبار اجازة مفتوحة من العمل اوضح خلالها الناطق الرسمى بأسم الحكومة على الدباغ , بسب سوء ادارة الوزير فى قطاع المواصلات والنقل,وانه بعد انتهاء اجازة الوزير الاجبارية ,لايعود الى عمله وهذا الوزير الثالث الذى يطرد من عمله بعد وزير التجارة فلاح والسودانى ووزيرة شؤون المرأة ووزير النقل كما ان الوزارة لايوجد فيها وزيرا للزراعة غادر البلاد الى امريكا للعلاج و انما يشغلها وكالة.
ونعود الى ميناء ام قصر الميناء المهم لتطور العراق اقتصاديا وتجاريا , يعانى الاهمال ونقص الاستثمارات الى جانب الروتين والفساد والبيروقراطية ونقص مساحات الرسو كما ان الطرق خربة التى تقود الى الميناء, والبنية الاساسية فى الميناء متداعية وفقيرة ,كما ان المعدات المستعملة قديمة وسريعة الاعطال وبصورة اوضح لاتوجد الات كافية للتفريغ ولاخدمات تذكر فى الميناء ولانظام ادارى حديث والسفن مصطفة للتفريغ, والامور تسير بشكل عشواىء وعلى البركة, ولكن المصيبة والكابوس ان ميناء ام قصر هو الاغلى فى الشرق الاوسط بالنسبة لشركات الشحن بسبب الرشوة المتفشية فى الميناء, بالاضافة الى ان القدرات الفنية والبشرية والادارية فى الميناء متواضعة وبعضها فاسد ومرتشى.
لايملك العراق غير شريط ساحلى ضيق بين ايران والكويت ويستقبل حوالى 80 بالمائة من وارداته وكما ان العراق الذى يقبع فوق ثالث اكبر احتياطى نفطى فى العالم ووقع اتفاقيات لرفع الطاقة الانتاجية الى 12 ملين برميل خلال سبع سنوات هذا على الورق الان على الاقل,, ولكن كيف يصدر هذا الانتاج الكبير, وبدلا ان تقوم الحكومة بمعالجة الوضع فى ميناء ام قصر العميق وتحسين الطرق والمواصلات والنقل والتحميل قام مسؤولى شركة النفط العراقية, بابرام اتفاق مع الكويت لفتح معبر حدودى خاص لشركات النفط الاجنبية لان الخدمات الاساسية فى الميناء غير كافية ان لم تكن معدومة, والسؤال ماذا فعلت الحكومة لمدة اربع سنوات , لماذا لم تحسن الارصفة وتحدثها ؟ ولماذ لم تحسن شبكة الطرق ؟ وهى امور بسيطة يمكن الى كوادر الوزارة القيام بها , وشراء اجهزة حديثة للشحن والتحميل امر سهل لو ملكت الحكومة والوزارة الارادة السياسية, ان رسو الشحن فى اى ميناء فى العالم لايزيد عن الف دولار ولكن فى ميناء ام قصر يتم دفع 8 الاف بالاضافة الى الرشاوى المدفوعة لاجراءات انجاز المعاملات التجارية . ان التدهور فى الموانىء العراقية امر مقصود, وادى الى ازدهار الموانى ء الاخرى لصالح تجارة العراق والاستفادة من تدهور الموانىء العراقية ازدهرت موانىء بندر عباس وميناء الكويت وميناء العقبة الاردنى والامور وصلت الى الصفر فى مجال الاليات التحميل والشحن وحتى لو وجدت الالة فانها تعطل لابتزاز التجار واخذ الرشوة ان الميناء يعانى من تردى اقتصادى وخدمى وتردى الاكبر تردى اخلاقى فى ادارته. ان العراق واهل البصرة يعانون الحرمان والقهر وانعدام الخدمات وخاصة الكهرباء والماء الصافى والخدمات الصحية ولم تحصل الا على ,,الخبز الحافى,, من هذه الحكومة المتمسكة بكرسيها والمصرة على استمرار التدهور فى كل شى وفى كل المجالات واننا ننتظر ان يخرج الحى من الميت ويخرج الحى من النتن ومن المتحلل يخرجه من المتخم والمنهار, ان سياسيات الحكومة العامة جعلت الناس تعيش على الخبز الحافى.

ملاحظة ان اسم -الخبز الحافى - مستمد من رواية للكاتب المغربى محمد شكرى





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,423,540,863
- فاضل عباس المهداوى- ومحكمةالشعب- وثورة 14 تموز عام1958
- عبد السلام عارف - ودوره فى قيام-- ثورة 14 تموز 1958
- المملكة العربية السعودية ... حرب فتاوي بين أرضاع الكبير وتحل ...
- منع توزيع جريدة اتحاد الشعب عام 1960 صفحة مظلمة فى تاريخ ثور ...
- محاربة الحركة النقابية والعمالية بعد ثورة 14 تموز عام 1958
- برء -برىء - براء- براءات - من الحزب - عار فى تاريخ ثورة 14تم ...
- مباراة كرة القدم بين الفريق الرجعى وفريق اضطهاد الشعب بعد ثو ...
- اخواتنا - الارامل-- ماذا قدمت لهن الحكومة العراقية
- وزيرة فى حكومة الزعيم عبد الكريم قاسم- الدكتورة نزيهة الدليم ...
- لا تراجع العراق يتقدم ودور الطبقة الوسطى فى التحديث و العمرا ...
- المرأة والحط من مكانتها فى العراق والسعودية والكويت - القسم ...
- صفية السهيل - نموذج متقدم للمرأة العراقية في العراق الجديد
- ابو ( ابا ) الفساد مشى فى شارع الرشيد -جرى ايه يا جدعان؟ الق ...
- الحط من مكانة المرأة و شروط اصدارالجواز الجديد العراق - القس ...
- النظرة الدونية للمرأة العراقية _ القسم التاسع
- البرلمان العراقى الجديد و المشروع الديمقراطى على ضفاف دجلة و ...
- محنة في مصر المحروسة – تبرئة (الف ليلة وليلة) من أزدراء الأد ...
- رجال السماء من القوة الجوية العراقية - النقيب شاكر محمود يوس ...
- ماذا يحصل فى البصرة من اغتيال الصاغة المندائين الى ابعاد قاد ...
- من الاتجار بالبشر بين السعودية و الكويت الى تبرئة الف ليلة و ...


المزيد.....




- هل يسرق -فيس آب- بياناتك؟.. هذا ما عليك أن تحذر منه
- رغم العقوبات.. -شل- تتعهد لبوتين بافتتاح محطة وقود جديدة كل ...
- رفع سعر الغاز في سوريا.. الوزارة: لا يشمل المنزلي.. والحرفيو ...
- صعود الليرة التركية مدعومة بتصريحات أمريكية
- الذهب عند مستويات غير مسبوقة في سنوات
- مبادرة -مطار- تهوي بالسياحة السعودية إلى تركيا
- صعود النفط مع احتدام التوتر في الخليج
- هل تستبدل المركبات الكهربائية سيارات الوقود على الطرقات؟
- المؤشر الياباني -نيكي- يرتفع 0.48 % في بداية التعامل في طوكي ...
- بسبب انقطاع الغاز.. مصر تعوض الأردن لمدة 15 سنة قادمة


المزيد.....

- أ.د. محمد سلمان حسن*: مبادئ التخطيط والسياسات الصناعية في جم ... / أ د محمد سلمان حسن
- مولفات أ.د. محمد سلمان حسن / أ د محمد سلمان حسن
- د.مظهر محمد صالح*: محمد سلمان حسن: دروس في الحياة المعرفية.. ... / مظهر محمد صالح
- التطور الاقتصادي في العراق، الجزء الأول / أ د محمد سلمان حسن
- التطور الاقتصادي في العراق، الجزء الثاني / أ د محمد سلمان حسن
- دراسات في الإقتصاد العراقي / أ د محمد سلمان حسن
- نحو تأميم النفط العراقي / أ د محمد سلمان حسن
- التخطيط الصناعي / أ د محمد سلمان حسن
- لإقتصاد السياسي، الجزء الثاني، نسخة ملونة / أ د محمد سلمان حسن
- الإقتصاد السياسي، الجزء الثالث، نسخة ملونة / أ د محمد سلمان حسن


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادارة و الاقتصاد - على عجيل منهل - ماذا يحصل فى ميناء ام قصر - الخبز الحافى فى البصرة