أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - نصر القوصى - اليونسكو يساهم فى تطوير قرية حسن فتحى














المزيد.....

اليونسكو يساهم فى تطوير قرية حسن فتحى


نصر القوصى
الحوار المتمدن-العدد: 3065 - 2010 / 7 / 16 - 14:20
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


قام وفد من مركز التراث العالمى بمنظمة اليونسكو بزيارة لمحافظة الأقصر من أجل وضع التصورات المبدئية لترميم قرية حسن فتحى بمنطقة البر الغربى و التى تعتبر من إحدى المعالم التراثية فى العالم وقد أكد الدكتور سمير فرج محافظ الأقصر بأن وفد من خبراء العمارة بمنظمة اليونسكو تفقد على مدى يومين القرية لوضع التصورات لترميمها وذلك لقيمتها التراثية والعالمية مؤكدا أن الدكتور أحمد نظيف رئيس الوزراء أصدر قرارا بتحويل قرية حسن فتحى إلى محمية تراثية
وبأنه سيتم ترميم المركز الحرفى بالقرية الذى أنشأه المهندس حسن فتحى ليكون أكبر مركز دولى للصناعات الحرفية ومجمعا متكاملا للحفاظ على التراث الثقافى للأعمال اليدوية والحرفية فى الشرق الأوسط فيما سيقوم متخصصون من اليونسكو بالإشراف على تدريب وتأهيل العمال مشيرا إلى أن تطوير قرية المهندس حسن فتحى يعد أحد مشروعات التنمية لتطوير الأقصر وتحويلها إلى متحف مفتوح أمام العالم
الجدير بالذكر أن نداءات متكررة أنطلقت من العديد من الآثريين والمهتمين بالتراث بضرورة الأهتمام بقرية حسن فتحى وحمايتها من الأندثار بعدما فوجىء الجميع بتحول قرية المعمارى العظيم حسن فتحى الى مبنى للمصالح الحكومية بعدما أستولت مديرية التضامن و عدد من الجمعيات الزراعية على حجرات القرية وقاموا بوضع مكاتبهم وموظفيهم بداخلها ليقوم هؤلاء الموظفين بتدمير الأجزاء الباقية من القرية
ولم ينتهى الأهمال الى هذا الحد ولكن تحولت الساحة الموجودة أمام القرية الى ملعب كرة قدم لأبناء القرنة وجزيرة البعيرات مما يهدد بتدمير القرية التى أنشئت من أجل حل مشكلة تهجير سكان تسع نجوع بالقرنة بعدما قامت هيئة الآثار بأتخاذ قرارا جريئا بتهجير سكان القرنة والتى كانت تسكن فوق مقابر النبلاء من الأسرة ال18 الى 20 أستندت فيه الهيئة على المرسوم الملكى والخاص بنزع ملكية الأراضى التى بنيت عليها بيوت القرنة فوق المقابر الآثرية
ففكرت هيئة الآثار فى مصير 7 آلاف مواطن فى ذلك الوقت فلو تم شراء بيوت لأهل الجبل لن ينالوا من المال ما يكفى لشراء أراضى جديدة فكان الحل الوحيد أمام الهيئة هو أعادة تسكينهم بالرغم من التكاليف الكبيره لذلك والتى وصلت الى مليون جنية فى ذلك الوقت وكان الحل الوحيد ذلك المشروع الأسكانى الرائد والذى صممه رائد المعمار فى ذلك الوقت حسن فتحى
وترجع الأهمية الكبيرة لقرية حسن فتحى أو القرنة الجديدة أو عمارة الفقراء كما كان يطلق عليها منذ أكثر من 50 عاما والتى تقع بمنطقة البر الغربى بمدينة الأقصر مؤكدا بأنها نموذجا رائعا للعمارة المصرية تم تصميمها بشكل جديد وبأستخدام أبسط المواد البنائية الموجودة بالبيئة وبأسلوب وبطريقة فريدة فى البناء حيث راعى المهندس المعمارى حسن فتحى الذى أطلق أسمه على تلك البنيات فى تصميمه لهذا المشروع الرائع والذى يتميز بالبساطة وقلة التكاليف من أبتكار نماذج سكنية تتمتع بالخصوصية والتميز فالمنازل مصممه بشكل يجعلها مكيفة الهواء بارده وساخنه بجانب أن جدرانها سميكة تحفظ الحرارة بداخل البيت فى الشتاء وتحتفظ بالرطوبة فى الصيف كما أن القباب التى توجد أعلى المنازل تساعد على تكييف الهواء لأنها تعكس أشعة الشمس وأن هذا الأمر أستوحاه المهندس حسن فتحى سنة 1941 من مساكن أهالى غرب أسوان والذين أستعان بهم حينما أنشاء القرية التى تعتبر نموذجا مثاليا للقرية المصرية فهى تشمل مسجد ومدرسة وخان ( مكان لأستراحة التجار أثناء سفرهم ) ساحة للسوق وكنيسة صغيرة معرض دائم لصناعات القرية مسرح حظيرة لمواشى والدواب يجمع فيها أهالى القرية حيواناتهم ودواوينهم ليلا حتى لا تنام معهم فى نفس المكان ( البيت )
كما ينسجم بداخل المسجد مسقط الضوء مع خطوط البناء وحركات المصلين وكأنهم داخل مسرح حديث الأضاءة وبداخل المدرسة مسجد حيث أراد حسن فتحى أدخال الرهبة فى نفوس الطلبة وهكذا تفلسف حسن فتحى فى فن العمارة مع البيئة فعندما تدخل الى أحدى الغرف فأن الأحساس بالعمارة فيها هو الفراغ الذى يحتويك وهو محدود بالجدران والسقف والأرضية وسط تقابل وتقاطع الخطوط تجد أن العين لا ترى الخط الواحد فى نظرة واحدة فى أيقاع سوا أكان أيقاع بطىء أو سريع لكن المهم فى التجانس والتوافق وأن يكون مثل الموسيقى تماما لم يتبقى من تلك البنيات كما كان يطلق عليها أهل الجبل سوى المسجد وقصر الثقافة
( المسرح ) والخان وبعض المعامل الآثرية الأخرى والتى باتت مهددة بالأندثار





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,100,967,063
- أهانة كرامة العامل المصرى(7) وخصم من الراتب لمجرد الأعتصام
- إهانة كرامة العامل المصرى (6)
- أهانة كرامة العامل المصرى (5)
- أهانة كرامة العامل المصرى (4)
- أهانة كرامة العامل المصرى (3)
- أهدار كرامة العامل المصرى (2)
- أهدار كرامة العامل المصرى (1)
- نطالب بعقد الزواج المدنى (3 )
- نطالب بعقد الزواج المدنى (2)
- نعم لوثيقة الزواج المدنى فى مصر (1)
- القودة المسكن المصرى لظاهرة الثأر اللعينه
- دراسة حول المغزى من وضع الأحجبه على جسد المتوفى عند المصرى ا ...
- سيد أبو عادل عاشق الكف وأخلاق أنتهت
- مغامرة صحفية تكشف عن مهازل آثرية
- هل عدنا الى عصور الجاهلية
- اعطينى مسرحا اعطيك شعبا
- تهديدات وأهانات لروائية شابه بسبب روايتها
- نريد التغيير ولا نريد دفع الثمن
- برنامج العاشرة مساء والمقارنة الظالمة
- دراسة حول مومياوات الفراعين


المزيد.....




- إصابة مراسلة خلال احتجاجات -السترات الصفراء- في فرنسا
- الجامعة العربية تندد باعتراف أستراليا بالقدس الغربية عاصمة ل ...
- فرنسا: ما تفسير تراجع عدد محتجي -السترات الصفراء- في الأسبوع ...
- تقرير: مادة الأسبستوس المسرطنة في بودرة جونسون أند جونسون لل ...
- إزالة تمثال -عنصري- لغاندي من جامعة غانا
- تقرير: مادة الأسبستوس المسرطنة في بودرة جونسون أند جونسون لل ...
- بعد اعتقاله بطريقة تعسفية الانقلابيين يمنعون الزيارة والعلاج ...
- جونسون آند جونسون أخفت احتواء مسحوق أطفال على مادة سامة
- من منع بيعها إلى التصوير مع أصحابها.. -السترات الصفراء- كابو ...
- احتجاجات السترات الصفراء بفرنسا.. صدامات مع الأمن وزخم أقل ل ...


المزيد.....

- العقل الفلسفي بين التكوين والبنية / زهير الخويلدي
- اساطير التوراه واسطورة الاناجيل / هشام حتاته
- اللسانيات التوليدية من النموذج ما قبل المعيار إلى البرنامج ا ... / مصطفى غلفان
- التدخلات الأجنبية في اليمن القديم / هيثم ناجي
- كلمات في الدين والدولة / بير رستم
- خطاب السيرة الشعبية: صراع الأجناس والمناهج / محمد حسن عبد الحافظ
- النحو الحق - النحو على قواعد جديدة / محمد علي رستناوي
- القرامطة والعدالة الاجتماعية / ياسر جاسم قاسم
- مفهوم الهوية وتطورها في الحضارات القديمة / بوناب كمال
- الـــعـــرب عرض تاريخي موجز / بيرنارد لويس كليفيند ترجمة وديـع عـبد البـاقي زيـني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - نصر القوصى - اليونسكو يساهم فى تطوير قرية حسن فتحى