أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمد شفيق - بمناسبة 14 تموز ..اقتراح للخروج من ازمة تشكيل الحكومة














المزيد.....

بمناسبة 14 تموز ..اقتراح للخروج من ازمة تشكيل الحكومة


محمد شفيق

الحوار المتمدن-العدد: 3063 - 2010 / 7 / 14 - 00:03
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


تمر علينا اليوم الذكرى الثانية والخمسون لقيام ثورة الاحرار, ثورة الفقراء , ثورة 14 تموز المجيدة . ذكرى تأسيس الجمهورية العراقية الخالدة على يد ثلة من الضباط الاحرار . على رأسهم الزعيم الوطني الكبير الشهيد ( عبد الكريم قاسم ) الذي اسس اول جمهورية عادلة على وجه العراق . ولم يتمتع العراق الى هذا اليوم بحكومة كالتي اسسها الزعيم . لكنها لم تدم فسرعان ماوصلت اليها مخالب المجرمين لتسقط الثورة ( التي لم ولن تسقط ) وتقتل ابن الشعب البار . لتدخل الى مزبلة التأريخ من اوسع الابواب . وتبوء بلعنة الفقراء والمساكين الى ابد الابدين .
حلت الذكرى 52 لقيام الثورة وتولي الزعيم رئاسة البلاد . مع اهم واخطر مرحلة يمر بها العراق . حيث تشكيل الحكومة الذي يبدوا انه اصبح حلما صعب المنال . حيث اريقت الدماء من اجلها . خالفوا الدستور عدة مرات . لان الجميع متمسك بتولي منصب رئيس الوزراء .القائمة العراقية برئاسة السيد علاوي تقول انها صاحبة الحق الدستوري في تشكيل الحكومة . وقائمة دولة القانون برئاسة السيد المالكي تريد الحفاظ على المنجزات الامنية !! وتنادي ليل نهار بالكتلة البرلمانية والمحكمة الاتحادية . في هذا الوقت واذا وجهنا انظارنا الى الشارع نجد ان عدد الذين يعيشون تحت خط الفقر قد بلغ اكثر من 25 % حسب احدث احصائية .مستوى الخدمات وبلغ تدني مستوى الخدمات ذروته . والمواطن احرق الصيف ( والد والديه ) والعنف اخذ مأخذا كبيرا منه . في هذه الاثناء اؤد ان اقترح على الكتل السياسية الفائزة في الانتخابات الحل التالي والذي اعتقد هو الخلاص الوحيد لجميع المشاكل التي يمر بها العراق .
سبق وان اقترح السيد عمار الحكيم زعيم الائتلاف الوطني . ان يجلس الجميع على طاولة مستديرة الامر الذي رحب به بعض الاطراف ونبذه البعض الاخر . وقال في حديث له ( ان الطاولة الستديرة هي طاولة الشجعان ) . انني اليوم اقترح على السيد عمار الحكيم والسيد المالكي والسيد علاوي وباقي زعماء الكتل الفائزة وغير الفائزة . ان يجلسوا على طاولة مستديرة يقرءون فيها سيرة الزعيم قاسم ويتأملون جيدا في مواقفه الوطنية العظيمة . ليستذكروا موقف الزعيم من ذلك السفير الاجنبي الذي قال له ( اننا مستعدين ان نقمع هؤلاء جميعا قادة الانقلاب ) فرد عليه زعيمنا الخالد ( انني تخلصت الاستعمار كيف اعود الى الاستعمار ثانية .... مهما حصل فأنهم عراقيين ) لقد فضل اعدائه لانهم عراقيين وابى الاستعانة بالاجنبي . انظروا الى هذا الموقف وتأملوا فيه لساعات . فأن كان فيكمرجل حليم , فالحليم تكفيه اشارة . ان الزعيم لاتزال روحه تحلق في سماء العراق ولايزال نهجه قائم فمن شاء فليؤمن به ومن شاء فليكفر . وهاهو يعطيكم حلا جوهريا حتى تخرجوا من هذه الازمة . امنيتي من الحياة الفانية ان تعود ايام العراق الذهبية في ظل حكومة وطنية يشارك فيها جميع المكونات ويكون اساسها ( التكنوقراط ) لاالمحاصصة او المساومة . سلاما على زعيمنا الخالد في ذكرى انتفاضته العظيمة وفي ذكرى تأسيس جمهوريته الخالدة . وسلاما على كل من سار في دربه واهتدى بنهجه الى يوم يبعثون





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,324,989,397
- ضريبة الطقوس
- رحيل رئيس سلطة العقل ( ابو زيد )
- العلامة - فضل الله -
- - حمدان هاشم - وانتفاضة حسن سريع
- علماء الوطنية
- متى نكون كالسودان !!
- امنيات في الجلسة الاولى للبرلمان
- لامنفعة من التعليم
- القصف الايراني وتأبين الخميني !
- العطلة الصيفية
- واقع اطفالنا ( راضي ) نموذجا
- ام زينب
- مبدع من ديالى
- كم سردشت سيكون في العراق والعالم ؟؟
- شنسوي بالحصة ؟؟ !
- ماهذا الاستخفاف بالسيدة الزهراء
- فلاح حسن العتابي ( مؤسس الدينقراطية , والحركة الشعبية لتحرير ...
- الصيف والكهرباء
- حايط انصيص
- ولنا في اليابان وامريكا اسوة


المزيد.....




- السودان: قادة المحتجين يعلنون عدم الاعتراف بالمجلس العسكري و ...
- سلسلة هجمات إرهابية تهز سريلانكا
- قادة الحراك السوداني يعلنون عدم الاعتراف بالمجلس العسكري ويع ...
- أعضاء ديمقراطيون بالكونجرس يلمحون إلى إمكانية مساءلة ترامب
- قادة الحراك السوداني يعلنون عدم الاعتراف بالمجلس العسكري ويع ...
- أعضاء ديمقراطيون بالكونجرس يلمحون إلى إمكانية مساءلة ترامب
- بعد تصنيف ترامب له منظمة إرهابية.. تعيين قائد جديد للحرس الث ...
- اليمن.. معارك ونزوح بالضالع والحوثيون يسقطون طائرة استطلاع س ...
- الناتو يهنئ زيلينسكي على فوزه بالانتخابات الرئاسية في أوكران ...
- القضاء العسكري في الجزائر يلاحق قائدين عسكريين سابقين بتهمة ...


المزيد.....

- كتاب الأعمال الكاملة ل ماهر جايان – الجزء السادس / ماهر جايان
- المنظور الماركسى الطبقى للقانون - جانيجر كريموف / سعيد العليمى
- كتاب الأعمال الكاملة ل ماهر جايان – الجزء الخامس / ماهر جايان
- عمليات الانفال ،،، كما عرفتها / سربست مصطفى رشيد اميدي
- كتاب الأعمال الكاملة ل ماهر جايان – الجزء الرابع / ماهر جايان
- الأعمال الكاملة - ماهر جايان - الجزء الثاني / ماهر جايان
- الأعمال الكاملة - ماهر جايان - الجزء الأول / ماهر جايان
- الحق في الاختلاف و ثقافة الاختلاف : مدخل إلى العدالة الثقافي ... / رشيد اوبجا
- قوانين الجنسية في العراق وهواجس التعديل المقترح / رياض السندي
- الأسباب الحقيقية وراء التدخل الأمريكي في فنزويلا! / توما حميد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمد شفيق - بمناسبة 14 تموز ..اقتراح للخروج من ازمة تشكيل الحكومة