أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فرج بيرقدار - ترجمة أولية لرقيم مسماري














المزيد.....

ترجمة أولية لرقيم مسماري


فرج بيرقدار

الحوار المتمدن-العدد: 3006 - 2010 / 5 / 16 - 02:46
المحور: الادب والفن
    


إتكأ الحكيم السومريُّ
على روحهِ
سبَّحَ بعينيه تلاميذَهُ
وأردف صمتاً طويلاً
ثم أشار:
ليس امتحاناً ولكنه درسنا الأخير
أوجزوا ما الليل وما النهار.

قال الأول:
الليل نهار متعب
إلى حد الإغماء
والنهار ليل مزفوف إلى مبتغاه.

قال الثاني:
النهار المعنى
والليل الممحاة.

قال الثالث:
الليل ترتيل طويل
يشبه خمرة الموسيقا
والنهار أبواب مفتوحة
على ركاكة الضجيج.

قال الرابع:
هذا أخ كريم
وذاك أخ كريم
وإن كانا يقتتلان.

قال الخامس:
الليل وحيد لونه
والنهار اجتراحات الألوان.

قال السادس:
النهار شهيق مرّ
والليل زفير أكثر مرارة.

قال السابع:
النهار أبيض العينين
والليل بصيرة سوداء.

قال الثامن:
الليلُ ليلَك
والنهار ياسمين.

قال التاسع:
الليل.. حاشاك
والنهار.. إياك
أحدهما اقتراح الآخر
وكل اقتراحٍ براح.

قال العاشر:
الليل منديل النهار الأسود
والنهار منديل الليل الأبيض.

قال الحادي عشر:
كلاهما زمنٌ داهية
ولكن..
إن تسلسِ النفسُ للحروف
تشِ الحروف بما هما
ألا كل حرفٍ طَرْف.

قال الثاني عشر:
لا بأس لا بأس
هما لعنة التوهج
ونعمة الانطفاء
والوارث الرماد.

قال الثالث عشر:
النهار ما يتألم
والليل ما يتأمل
هكذا شجرة الحياة
وهكذا ظلالها.

قال الرابع عشر:
أحدهما يشبه الرحِم
أعني الرحمة
والثاني يشبه ال...
أستغفر الآلهة.

قال الخائنَ عشر:
إذا كنتَ تعلمنا الحكمة
في الليل
فهو الحكيم
والنهار أحمق.

قال السادس عشر:
هما زوجان
لكل منهما أطواره
ولا يقبلان طلاقاً.

قال السابع عشر:
الليل طِباق النهار
على نحو ما
مثلما الصمت طِباق الكلام
على نحو ما.

قال الثامن عشر:
النهار سجين مظلوم
والليل طاغية.

قال التاسع عشر:
الليل لصٌّ مكشوف
والنهار لصٌّ مموَّه
أليس الزمن لصاً؟

قال العشرون:
الليل هو الليل
والنهار هو النهار
كل تعريف آخر
ليس إلا مقاربة واهمة.

قال الحادي والعشرون:
أعفني يا سيدي
لا ليل ولا نهار
إذ لا نهار ولا ليل
ولكن البشر يحاولون...

قال الثاني والعشرون:
النهار ما تراه
والليل ما يراك.

قال الثالث والعشرون:
كلاهما الصلاة جهراً
للأب الدهر
وكلاهما شتيمة مضمَرة.

قال الأخير:
ليل القطب الشمالي
غير ليل صحارانا
ونهاراته غير نهاراتها
لكلٍّ معناه ومبناه
فما الذي ترمي إليه يا سيدي؟!

تنهّدَ الحكيم
وشرب ما يشبه نخباً
ثم أضاف:
تقطر روحي حزناً
على مَنْ فهِم
أمَّا من لم يفهم
فطوبى له.
إذهبوا إلى أنفسكم
ولا تعودُنَّ إلي.
ستوكهولم- كانون الثاني 2010
* نشرت في مجلة نزوى- العدد 62





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,363,037,784
- رياض الصالح الحسين.. خبز وزيتون وسياط*
- يوم في أحد سجون السويد
- حرية الإبداع أم إبداع الحرية؟!
- عمتَ معلِّماً يقظاً آمناً متجدِّداً. آمين*
- قصيدة النهر
- النص الكامل لكلمة الشاعر السوري فرج بيرقدار
- شريعة غاب نعم.. ولكن أين الغابة؟!
- وردتنا الأسيرة.. ها يدي أرفعها كمئذنة
- أقل سوءاً ولكن أكثر عاراً
- يوم في حياة فرج بيرقدار
- في سوريا: حرية الصمت ممنوعة أيضاً!
- أنصاب
- أي سويد ماكرة هذه السويد
- شيء عن الريح
- ذهاب
- ليس للبكاء.. ليس للضحك
- نزف منفرد
- الطائر
- رؤيا
- سوريا.. ليَّات


المزيد.....




- الجيش الإيراني: نقلنا ثقافة قواتنا إلى اليمن ولبنان وفلسطين ...
- ليلى غفران تستغرب التغيرات التي طرأت على قاتل ابنها وهو في ا ...
- الفنان الأردني عمر العبداللات يوضح حقيقة رفض السيسي لقاءه
- جورج وسوف يطالب أصالة بالاعتذار من الشعب السوري
- فنان أردني يكشف ماذا حدث عندما غنى للمرة الأولى أمام العاهل ...
- نساء كردستان يطالبن بتحصيل حقوقهن في التمثيل الحكومي
- تكريم جندي مغربي قضى خلال عمليات حفظ السلام بميدالية -داغ هم ...
- إصابة -جيمس بوند- أثناء تصوير أحدث أفلامه... والشركة المنتجة ...
- بفضل كلبة... أحدث أفلام براد بيت وليوناردو دي كابريو يفوز بج ...
- فيلم اجواء للفلسطيني وسام جعفر يفوز بالجائزة الثالثة في مساب ...


المزيد.....

- النقابات المهنية على ضوء اليوم الوطني للمسرح !! / نجيب طلال
- الاعمال الكاملة للدكتور عبد الرزاق محيي الدين ج1 / محمد علي محيي الدين
- بلادٌ ليست كالبلاد / عبد الباقي يوسف
- أثر الوسائط المتعددة في تعليم الفنون / عبدالله احمد التميمي
- مقاربة بين مسرحيات سترندبيرغ وأبسن / صباح هرمز الشاني
- سِيامَند وخَجـي / عبد الباقي يوسف
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان
- عديقي اليهودي . رواية . / محمود شاهين
- الحبالصة / محمود الفرعوني
- لبنانيون في المنسى / عادل صوما


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فرج بيرقدار - ترجمة أولية لرقيم مسماري