أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ملف بمناسبة 1 أيار 2010 - المعوقات والتحديات التي تواجهها الحركة العمالية والنقابية في العالم العربي - رابحة مجيد الناشئ - الأول من أيّار في فرنسا عيد مزدوج: عيد العمال العالمي وعيد زنبقة الوديان














المزيد.....

الأول من أيّار في فرنسا عيد مزدوج: عيد العمال العالمي وعيد زنبقة الوديان


رابحة مجيد الناشئ
الحوار المتمدن-العدد: 2998 - 2010 / 5 / 7 - 04:23
المحور: ملف بمناسبة 1 أيار 2010 - المعوقات والتحديات التي تواجهها الحركة العمالية والنقابية في العالم العربي
    


يتباهى الشعب الفرنسي بخلقه للأعياد....أعياد كثيرة، متنوعة ومتباينة من حيث الشكل والمضمون. فبالإضافة للأعياد الوطنية والعالمية والعائلية، هناك الأعياد الخاصة بالمهن المختلفة واعياد الجيرة وميلاد الحيوانات بانواعها، واعياداً خاصة بالحدائق والنباتات والأزهار، كالإحتفال بتواريخ إنباتها أو بدءِ إعطائها للثمار أو تفتح أزهارها....إلى غير ذلك من القرائن التي يختارها المحتفلون. وهكذا يعطون لكل شيء قيمة ويحاولون تعميقها وذلك بتكرارها والإحتفال بها.
ومن الأزهار التي يحبها ويعتز بها الفرنسيون ويحتفلون بها في الأول من أيار من كل عام، هي أزهار اﻟﻣﻴﮕﺔ Le Muguet ، وهي ورود صغيرة الحجم بيضاء اللون وعلى شكلِ أجراس وهي من فصيلة الزنبقيات وفي الأصل كانت تنمو في الوديان لذا تسمى زنبقة الوديان. ومنذ عقود، بل منذ عصور وزنبقة الوادي هي الزهرة الأكثر رمزيةً، وهي تَفتُن كل من تُهدى إليه. والكثير من الفرنسيين يسندونَ لها خاصية القدرة على جلب الحظ والسعادة ( زهرة طلسم ).
زهرتنا هذه أصلها آسيوي وتحديداً من اليابان، إلا أنها سجلت حُضوراً في فرنسا وفي باقي الدول الاوربية منذ العصر الوسيط، وأصبحت منذ ذلك الوقت تقليداً في المجتمع الفرنسي يقتضي إهداء غصناً من زنبق الوادي للأحبة والاقارب والاصدقاء. والإهداء في الغالب يكون من قبل الذكور للاناث.
ولهذا التقليد قصة قديمة تعود إلى عصر النهضة وبشكلٍ أدق إلى الملك شارل التاسع الذي إستلم في الأول من أيار عام 1561 باقة من هذه الزهور الجميلة كهدية ….ويبدو ان الملك كان سعيداً بهذه الهدية، حيث قررَ أن يهديها بدورهِ وفي الأول من أيار من كل عام إلى كل نساء البلاط الملكي بهدف جلب البهجة والحظ السعيد لهن. وبفضل هذا الفعل الملكي ترسخ هذا التقليد في فرنسا وأصبح عيداً يُحتفى به كل عام، وعلى الأخص عندما تعدى هذا التقليد ساكني القصور وأصبح ممارساً من قبل العمال والفلاحين وكافة فئات المجتمع الفرنسي.
وارتبطت زنبقة الوادي بعيد العمال العالمي....وبمرور الزمن أصبحت رمزاً له. ففي الأول من أيار من كل عام نرى هذه الزهور في الأسواق وفي البيوت، يحملها الصغار والكبار والنساء والرجال، الأغنياء منهم والفقراء.
ومن تقاليد هذا العيد كذلك، ان الطلاب يبيعون هذه الأزهار في الشوارع...ومن بيت إلى بيت يطرقون الأبواب لبيع هذه الزهور من أجل جمع الأموال التي يمنحونها بعد ذلك للنقابات وللمنظمات المدافعة عن حقوق العمال.
ويجد عيد العمال العالمي أُصوله في المؤتمر التأسيسي للأممية الثانية والمنعقد في باريس عام 1889، وذلك للإحتفال بالذكرى المئوية للثورة الفرنسية، حيث قرر المجتمعون أن يكون الأول من أيار عيداً ويوماً للتضامن مع العمال في العالم من أجل مواصلة الدفاع عن حقوقهم في الحياة الكريمة. كما تقرر أن تبدأ الاحتفالات بيوم العمال العالمي في الأول من أيار عام 1890.
ان هذا التاريخ قد أُختيرَ من قبل المؤتمرين تكريماً وتخليداً لذكرى شهداء الحركة العمالية في أحداث شيكاغو لسنة 1886. حيث شارك حوالي 400.000 عامل وحرفي في تظاهرات حاشدة وإضرابات شلت حركة الكثير من المصانع، وكان شعار المضربين والمتظاهرين : ثماني ساعات عمل، ثماني ساعات نوم، ثماني ساعات فراغ للراحة والإستمتاع. ولم يَرق للسلطات وأصحاب المعامل النجاحات التي أحرزها العمال ففتحت الشرطة النار على المتظاهرين وقتلت عدداً منهم، ثم لفقت لهم التهم في تفجير قُتِلَ فيه 7 من رجال الشرطة واعتُقِلَ على إثر ذلك العديد من قادة العمال وحكم على البعض منهم بالإعدام، وعلى الآخرين بالسجن لفترات مُتفاوتة. إلا أن الحقيقة ظهرت بعد سنوات بفضل إعتراف أحد عناصر الشرطة الذي أكد على ان تفجير القنبلة كان من قبل عناصر الشرطة أنفسهم من أجل إخماد إنتفاضة العمال والحد من إنتصاراتهم.
وهكذا بدأ العمال في فرنسا بالإحتفال بعيدهم في الأول من أيّار 1890، ثم إنتقل ذلك إلى الدول الأوربية الأخرى، ومن ثم إلى مختلف دول العالم.
ومن الجدير بالذكر ان المتظاهرين المحتفلين بعيد العمال في باريس عام 1890 كانو يرتدون ربطة عنق حمراء على شكل مثلث يرمز لمطالب العمال الثلاثية: 8 ساعات عمل، 8 ساعات نوم، 8 ساعات للراحة والإستمتاع. هذه العلامة > عُوِّضَت بالتدريج بغصن من زهور اﻟﻣﻴﮕﺔ ـ زنبقة الوادي ـ المعقود بشريط أحمر. ومنذ سنة 1907 أُعتبرت زنبقة الوادي هذهِ رمزاً ليوم العمال والتصقت به إلى يومنا هذا.
وبعيداً عن الإعتقادات العاطفية بالقدرة السحرية لهذه الزهرة الجميلة، فانها كانت ولم تزل رمزاً للتجديد وللجمال والتواصل مع الربيع. وباتحادها بعيد العمال العالمي ، إرتبطت زنبقة الوديان بالنضال والتضحية والحب والإبداع والتجديد، حتى أنها أصبحت بعلاقة حميمية مع قوافي الشعراء ومنبعاً للإلهام.
هذا الإلتحام والإرتباط الرمزي بين هذهِ اﻟزنبقة وعيد العمال العالمي نجده منطقياً: زهرة اﻟﻣﻴﮕﺔ الجميلة تعطي لعيد العمال ربيعاً متجدداً ويضيف عيد العمال, لها رونقاً وبهاءً، ويمنحها ديمومة أُممية.

وهذه ترجمة لبعض الأبيات الشعرية لشاعر فرنسي يصف العلاقة ما بين الإثنين:

تعالوا نغنيﻟﻟﻣﻴﮕﺔ
لدوّارة اﻟﻣﻴﮕﺔ
الجميلة المتغنجة
هلموا نغني للربيع
للأزهار المشمسة
لوصول اﻟﻣﻴﮕﺔ
والأول من أيّار
الزهور والقوافي ….لا شيء أكثر جمالاً





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- ربيع الشعر مُهدى إلى المرأة في عيدها الأممي
- ا ستغلال واضطهاد النساء عالمياً في عمقه التاريخي والجغرافي ...
- 8 آذار: في آذارها ...المرأة العراقية...صبر وصمود وطموح


المزيد.....




- التلفزيون السوري: مقتل 14 مدنيا وإصابة 32 آخرين بغارة للتحال ...
- بالصور والفيديو.. الجيش السوري يتقدم باتجاه -المحطة الثانية- ...
- ليبرمان: القصف على الجولان جاء دون علم الأسد
- "فيفا": جائزة "الأفضل" لرونالدو لاعبا ول ...
- إسرائيل باعت أسلحة لميانمار تمّ استخدامها ضدّ الروهينغا
- دنفورد: سنواصل عملياتنا في النيجر رغم الهجوم الدامي ضد جنودن ...
- الملك عبد الله للصدر: يجب تغليب الحوار للحفاظ على سلامة العر ...
- خمس طرق لتحسين قدرتك على التركيز
- رونالدو.. حاصد جوائز يلتهم ميسي
- قتلى من فصيل موال لتنظيم الدولة في غارات بدرعا


المزيد.....

الصفحة الرئيسية - ملف بمناسبة 1 أيار 2010 - المعوقات والتحديات التي تواجهها الحركة العمالية والنقابية في العالم العربي - رابحة مجيد الناشئ - الأول من أيّار في فرنسا عيد مزدوج: عيد العمال العالمي وعيد زنبقة الوديان