أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اراء في عمل وتوجهات مؤسسة الحوار المتمدن - سعد مطر عبود - من اجل ثقافة مدنية














المزيد.....

من اجل ثقافة مدنية


سعد مطر عبود

الحوار المتمدن-العدد: 2997 - 2010 / 5 / 6 - 21:56
المحور: اراء في عمل وتوجهات مؤسسة الحوار المتمدن
    


ان ثقافة الحوار المتمدن هي احد اساليب التربية المدنية ونقصد بالتربية المدنية تنمية مفاهيم التسامح والحوار والتعايش السلمي و تقبل التغير والانفتاح على الاخر وحل النزاعات بالطرق السلمية ولذلك لابد من الاهتمام بترسيخ مثل هذه المفاهيم بواسطه التنشئة الاجتماعية الديمقراطية وعن طريق اساليب تدريسية متنوعة تتميز بتنظيم استجابة المتلقي بما يحقق المشاركة والتفاعل والاستيعاب ومن هذه الاساليب اسلوب العرض واسلوب التفاعل واسلوب الكشف واسلوب مسرحة المنهج واسلوب لعب الادوار وغيرها من الاساليب التي تحقق التفاعل بين المتعلم والمعلم وبنفس الوقت نتخلص من اسلوب التلقين والمحاكاة والتقليد التي تؤدي الى التركيز على بعد واحد من شخصية المتعلم وهذا بطبيعة الحال يتناقض جملة وتفصيلا مع معطيات الحداثة وتربية السلام اي التربية المدنية لاننا بحاجة الى ترسيخ وبناء الهوية الانسانية وهوية المواطنة ونتخلص من الهويات الفئوية التي تختزل البعد الانساني في الشخصية ومن المعوقات الاخرى التي تحول دون تحيقق اهداف التربية المدنية هو التنميط الايديولوجي والنكوص القبلي وتضخم الذات والازدواجية والسلوك العنفي العدواني والتعصب العرقي والتمييز العنصري وعدم الاعتراف بالاخر وامتلاك الحقيقة العظمى واصدار الاحكام المسبقة وعدم الاصغاء في الحوار مع الاخر وشبقية التملك والانزواء والانضواء في اطر ديماغوجية والجدل العقيم 0 ومن هنا نود القول لكي نصل الى الضفة الاخرى في عملية البناء والتحول لابد من تجاوز الذات وتنمية الوعي النقدي لدى الافراد المتعلمين والبدء بنقد الذات لاجلد الذات وتفكيك العقد الاجتماعية والسيكلوجية ليتسنى الوقوف على مداخل الاسباب لغرض بناء برنامج تنموي يؤدي الى تشكيل السلوك الحضاري القائم على الثقافة المدنية والحوار المتمدن 0





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,709,849,232





- المجلس الوطني لحزب -تحيا تونس- يقرر منح الثقة لحكومة إلياس ا ...
- الانتخابات التمهيدية للديمقراطيين.. مرشح مثلي يخفق في استقطا ...
- أسراب الجراد تزحف على جنوب السودان
- حراك الشارع الجزائري: عندما تمتزج السياسة بالفكاهة
- روسيا تمنع دخول الصينيين الى أراضيها بسبب فيروس كورونا المست ...
- القضاء التركي يبرئ الناشط عثمان كافالا في قضية مظاهرات منتزه ...
- حراك الشارع الجزائري: عندما تمتزج السياسة بالفكاهة
- الفواكه الاستوائية على مائدتك.. غرابة في الشكل وقيمة غذائية ...
- كيف تحولت السعودية إلى تابع ودفتر شيكات لأبو ظبي؟
- مساع إسرائيلية لتسيير رحلات حج مباشرة.. فلسطينيو 48: نرفض أن ...


المزيد.....

- الفساد السياسي والأداء الإداري : دراسة في جدلية العلاقة / سالم سليمان
- تحليل عددى عن الحوار المتمدن في عامه الثاني / عصام البغدادي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اراء في عمل وتوجهات مؤسسة الحوار المتمدن - سعد مطر عبود - من اجل ثقافة مدنية