أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - صلاح الداودي - مَرْحَى لقلبكْ؛ أيتها الطبيبة














المزيد.....

مَرْحَى لقلبكْ؛ أيتها الطبيبة


صلاح الداودي
الحوار المتمدن-العدد: 2991 - 2010 / 4 / 30 - 09:12
المحور: الادب والفن
    


مَرْحَى لقلبكْ؛ أيتها الطبيبة


عندما لا تأتين ْ

أسلّم نفسي لعيادة الأطفالْ

عندما لا تأتين ْ

أعلن وطني جريحْ

أطالب بوطن خاصْ

له عَلم أبيضْ

وطن له قلبْ

ونظارتانْ

وسيارة إسعافْ

عندما لا تأتينْ

يدخل الكون في عزلة مؤكّدة

عندما لا تأتينْ

لا أشكوا من شيءْ

سوى بعض التفاصيلْ

في ألوان الشرايينْ

وأسماءها

وموسيقاتها المفضّلة

ورائحة النسيمْ

ونسبة الضوء بين الأحمر-الوردي

والأحمر- الأسود بين شفاهنا

وبعض القبل المهدّئاتْ

أنتِ أيضا لا تفكّرينْ

عندما تأتين وعندما لا تأتينْ

كأنّكِ أصبتِني بحبّ مزمنْ

بإعصار نبضْ

سوف يفجّر القطب الشمالي

بماذا فتحت قلبي

أيتها الطبيبة؟

بالشمسْ؟

عودي سالمة لقلبي

أوّل ما تكتشفين

آيات الحبّ الجديدة

في سورة الشوقْ

عودي سالمة لقلبي

متى تشتاقينْ

ودي سالمة لقلبي

أوّل ما تنتعش في قلبك تفاحة الإدمانْ

متى تشائينْ





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,841,318,756
- رسالة إلى صديق المتمدن
- كونشارتو آخِر الظل
- رسالة إلى إنسان إسرائيلي جاء به الطوفان
- وردُ فُوبْيا
- شكرا للوردي على صدرك يداوني من الأحمر
- حظا جميلا إذن...
- لا ورد إلا ّ حبيبي
- أحبّكِ إلى آخر الوردْ
- كريستين بوسي غْلُوكْسْمَانْ :إستيطيقا الكامن
- آن كُكْلاَن : معاشرة اللامادّيات
- أعلى لكِ فأعلى
- طوني ناغري، (تصحيح)
- Harpeعلى المدينة
- جاك رُنْسْيَارْ:الاشتراك في المحسوس
- همّ أهمْ1
- أنا دونك ناقص نثرٍ وشعرْ
- اذهبْ إلى الشعرْ
- يوجد في قلبي ما لا يوجد في الشعر
- شتاتْ
- في الجميل


المزيد.....




- تركي آل الشيخ يكشف تفاصيل زواجه من فنانة مصرية (فيديو)
- أوباما لترامب: يتم كشف أكاذيبهم لكنهم يستمرون بمضاعفة الأكاذ ...
- السيسي يستقبل سلطان البهرة الشيعية
- هل لحدود الدول معنى في عالم القوميات المزدهرة؟
- افتتاح مسرح ضخم جديد بالقرب من الكرملين في موسكو
- مغربية وتونسي يتقاسمان جائزة بلند الحيدري للشعراء الشباب الع ...
- أسرار مسلة مصرية في قلب باريس
- سحب الفيلم الصيني الأغلى تكلفة من دور العرض بسبب صعف إيرادات ...
- الممثل الراحل روبن ويليامز يتحدث عن نفسه في فيلم وثائقي جديد ...
- لجنة برلمانية توصي بضرورة تطوير نظام الحكامة بمكتب السياحة


المزيد.....

- تنمية المجتمع من خلال مسرح الهناجر / د. هويدا صالح
- عناقيد الأدب: أنثولوجيا الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- هل مات بريخت ؟ / مروة التجاني
- دراسات يسيرة في رحاب السيرة / دكتور السيد إبراهيم أحمد
- رواية بهار / عامر حميو
- رواية رمال حارة جدا / عامر حميو
- الشك المنهجي لدى فلاسفة اليونان / عامر عبد زيد
- من القصص الإنسانية / نادية خلوف
- قصاصات / خلدون النبواني
- في المنهجيات الحديثة لنقد الشعر.. اهتزاز العقلنة / عبد الكريم راضي جعفر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - صلاح الداودي - مَرْحَى لقلبكْ؛ أيتها الطبيبة