أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ملف مفتوح -8 مارس 2010 - المساواة الدستورية و القانونية الكاملة للمرأة مع الرجل - محمود حافظ - فى يومك أعلى هامتك















المزيد.....

فى يومك أعلى هامتك


محمود حافظ

الحوار المتمدن-العدد: 2937 - 2010 / 3 / 7 - 19:24
المحور: ملف مفتوح -8 مارس 2010 - المساواة الدستورية و القانونية الكاملة للمرأة مع الرجل
    


إنه يوم الثامن من مارس(آذار ) يوم ثارت المرأة ضد الظلم والإستغلال يوم وقفت وسجل لها التاريخ وقفتها ضد المستغل الرأسمالى الأمريكى فى شولرع نيويورك هذه الوقفة التاريخية للمرأة ضد ساعات العمل وضد التمييز وضد تشغيل الصبية والصبايا وضد إقتطاع جزء من أجر بيع قوة عملها هذا اليوم المجيد التى وقفت فيه المرأة ضد كل صنوف الإستغلال هذا اليوم الذى كان فىريعان حياة كارل ماركس ولم تكن الماركسية أعتمدت بعد كنظرية علمية وقفت المرأة الأمريكية ضد الإستغلال الرأسمالى قبل أن ينجزماركس كتابه رأس المال وقفت المرأة تنادى بفائض القيمة قبل أن يكون فائض القيمة نظرية تتداول وقفت المرأة الأمريكية بعد عقد تقريبا من وقفة عمال فرنسا وإقامة كوميونة باريس .
إن هذا اليوم العظيم للمرأة العالمية والذى بالضرورة لابد من وضعه فى مكانه الصحيح من حيث الأسباب والظروف الموضوعية التى جعلت المرأة تثور انها ثورة المرأة العاملة ضد الرأسمالى المستغل كونها تنتمى إلى طبقة البروليتاريا من ناحية وثورة ضد التمييز من ناحية أخرى ثورة ضد الإستغلال الأنوى الرأسمالى وثورة حق المرأة ضد الإستغلال الإجتماعى وكما كان يوم الثامن من مارس (آذار ) فى منتصف القرن التاسع عشر 1857 م كانت ثورتها التأكيدية فى بداية القرن العشرين لتعلن أنها مازالت موجودة ومازالت تناضل لنيل حقوقها من المستغل الرأسمالى الأمريكى وفى نفس المكان فى نيويورك 1909 م لابد أن يكون هذا اليوم يوم الثامن من مارس (آذار ) يوم فى ذهنية المرأة العاملة والتى سطرته فى صراعها الطبقى ضد الرأسمالى لتكون المرأة بوقوفها مسجلة للتناقض السياسى فى المجتمعات الرأسمالية وخاصة فى المجتمع الأمريكى من قبل ولادة الدول التى أخذت بنظام الإشتراكية العلمية وهنا نسجل لهذه المرأة العاملة التى تنتمى إلى الطبقة العاملة طبقة البروليتاريا أنها المرأة الوحيدة التى تناضل ضد التمييز فالمرأة العاملة فرضت نفسها فرضا فى الحياة الإجتماعية بأنها على نفس القدر من المساواه مع الرجل بل هى أيضا أميز من الرجل بأنها دوما سباقة عنه فى المطالب المحقة لها كإنسان إنها سباقة بوعيها وحسها السياسى تاريخيا ألا يكفى يومها هذا والتى كانت المرأة سباقة فيه عن الرجل الذى ثار لنفس الأسباب فى الأول من مايو ( آيار ) وفى نفس الدولة أمريكا وإن إختلفت المدينة فثورة المرأة كانت فى نيويورك وثورة الرجل كانت فى شيكاغو .
لهذا وضعت الإمبريالية العالمية المرأة العاملة تحديدا والمرأة بشكل عام عدو لنظامها مهما تناولت العهود الدولية والمواثيق الدولية حقوق للمرأة فإن الصراع الطبقى يحدد هدفه الأول من ناحيةالطرف الإمبريالى أحد أطراف الصراع يحدد المرأة أولا لرشق سهامه قبل أن يحدد الرجل من هنا أخضعت المرأة للتمييز وأنها أضعف قدرة من الرجل وأن محل المرأة بيتها وتربية أطفالها وخدمة زوجها الرجل لقد أعادت الإمبيرالية العالمية المرأة إلى العصر العبودى بإعتبارها ناقصة هذه الحرب التى تشنها الإمبريالية العالمية على المرأة تشنها وهى واعيةأن المرأة إن لم تحشر داخل عواطفها وغرائزها ستكون برجاحة عقلها العدو الأول للنظام الإمبريالى العالمى وهذا هو الدليل يوم المرأة العالمى يوم الثامن من مارس ( آذار ) يوم ثارت فى وجه الرأسمالى المستغل هذه هى المرأة التى وضعت اللبنات الأولى للحضارة الإنسانية يوم إكتشفت الزراعة وروضت الحيوان وجعلته أليفا هذه هى المرأة التىشنت عليها الإمبريالية العالمية أبشع حرب فى التاريخ الإنسانى حرب كونية لتجعلها ناقصة الأهلية حتى لايؤخذ برأيها ها هوالتاريخ يشهد من ذا الذى عقله أرجح المرأة أم الرجل من ثار أولا ضد الإستغلال والتمييز المرأة أم الرجل لهذا قامت الإمبريالية بحشر المرأة وإستخدام هذا السلاح البتار والذى قامت فيه وسائل الإعلام الغربية بوصف المرأة أنها ناقصة الأهلية وجعلت من الرجل متعصبا ضد المرأة بالنفخ فى رجولته وقوته وتميزه عن المرأة هذا هوالتأثير التى تبثه وسائل إعلام الإمبريالية وتبثه فى الأماكن التى تستنزفها الإمبرياليةالعالمية خاصة فى منطقتنا العربية وإستغلالها للسلفية والأصولية الدينية لتجعل من المرأة كائنا تابعا وتجعل من الرجل مستبدا وكما روجت الميديا لهذا الغرض روجت أيضا وعملت على وجود السلطات المستبدة التابعة للإمبرالية وهنا أصبحت المرأة لخطورتها على المستغلين واقعة تحت إستبداد الرجل من ناحية وواقعة تحت إستبداد السلطة من ناحية أخرى هذا الإستبداد الذى جعل المجتمعات الشرق أوسطية لكى تستنزف من الغرب مجتمعات خاضعةلسلطة العاطفة والغرائز والنعرات لاغية العقل والتفكير العقلى الذى يطلق الحرية كاملة فى الإبداع والحراك الإنسانى نحو التقدم هل تستطيع المرأة العربية التى وقفت مع الرجل فى تأبيد عبوديتها للرجل وتميزها بقصورها عن الرجل أن تكتشف هذه الحقائق من روحية الثامن من مارس (آذار ) هل المرأة التى وقفت مؤيدة للرجل فى إجتماع الجمعية العمومية لمجلس الدولة المصرى لتأبيد التميز الذكرى للرجل ضدالمرأة ورفضت أن تتولى المرأة منصب القاضية هل هذه المرأة التى كرست عبوديتها بإدعاءات كاذبة ساقها لها الرجل الإمبريالى لكى يستغلها هل هذه المرأة تقدر حجم الج=ريمة التى إرتكبتها فى بنى جنسها وفى حق الأجيال الجديدة فى المجتمع لقد أيدت المرأة الرجل فى خضوع المرأة لإستبداد السلطة والرجل عليها لقد أيد-ت المرأة التى وافقت على ألا تصبح قاضية هذا الوضع المتردى للمجتمعات العربية والشرق أوسطية هذه المجتمعات التى تعيش الآن على حافة الهاوية من فتن طائفية ومذهبية وإثنية وأيدت الإستنزاف المستمر للثروات الطبيعية العربية والشرق أوسطية وأيدت بتأييدها للتعصب الدينى إلغاء التفكير العقلى والقدرة العقلية على الأبداع الذى أنتج إنتشار جيوش البطالة فى المجتمعات العربية .
إن المرأة ومن روحية الثامن من مارس (آذار ) مطالبة الآن بقراءة واعية لتاريخها وإستنهاض روحها ورجاحةعقلها وتحالفها مع الطبقة العاملة التى إنطلقت منها ثوريتها للوقوف مع الرجل العامل وخوض الصراع الطبقى ضد الإمبرياليةالعالمية إنه الطريق الوحيد لإستعادة المرأة لمجدها ونيل حقوقها كاملة حتى تحفظلها ولأجيالها القادمة المكانة المناسبة فى هذا الفضاء الكونى الذى لامكان فيه للضعفاء ولا مكان فيه إلا لأصحاب العقول الذين لديهم القدرة على الإبداع والقدرة على الإنتاج نحن الرجال الذين نفهم دور المرأةهذه رسالتنا لك سيدتى لتتبوئين مكانتك الحقيقية يوم يومك العالمى يوم الثامن من مارس





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,568,674,956
- إستراتيجيةكسب القلوب والعقول ....... حال المرأة
- ملف الثروة السمكية فى مصر __ حكاية بلد إسمها كفر الشيخ -3 مي ...
- ملف الثروة السمكية فى مصر __ حكاية بلد إسمها كفر الشيخ =2
- ملف الثروة السمكية فى مصر __ حكاية بلد إسمها كفر الشيخ -1
- ممارسات العولمة
- مصر .. والفتنة الطائفية
- اليسار العربى .. تفكك أم إعادة تشكل
- المرأة .. والبترودولار .. إلى نادين
- هنيئا لنا بالحوار
- كلام عن المرأة
- كلام عن الكورة - عودة لى ستراتيجية الشرق الأوسط الجديد
- ثقافة الشرق الأوسط الجديد وتأثيرها فى الحراك الإجتماعى والسي ...
- المرأة فى ثقافة الشرق الأوسط الجديد
- حول ثقافة الشرق الأوسط الجديد
- الحوار المتمدن كنافذة يسارية علمانية .. وثقافة الشرق الأوسط ...
- مأزق اليسار العربى .. من خطاب أوباما بالقاهرة .. ثم الإنتخاب ...
- يوم الطفولة العالمى
- الرأسمالية ..... الطبقة العاملة .... فن ممارسة الصراع
- فى ذكرى النكبة ....... ومفهوم الصراع
- فى ذكرى عيد العمال ....... ذكرى للصراع ودور اليسار


المزيد.....




- تابوت -حالته ممتازة-.. قطعة مصرية ثمينة تعرض للبيع في مزاد
- تعثر تشكيل الحكومة في إسرائيل.. أسئلة وأجوبة
- اليمن.. وصول قوة سعودية إلى مطار عدن
- -استغلال قضية محمود البنا-.. مصريون يسخرون من فيديوهات الاعت ...
- إغلاق مدارس وجامعات في مصر بسبب الأمطار الغزيرة
- هدفان في ثلاث دقائق.. يوفنتوس يفوز على لوكوموتيف
- حظر للتجوال في دالاس الأميركية بسبب إعصار قوي
- سد النهضة: آبي أحمد يقول إنه لا توجد قوة يمكن أن تمنع إثيوبي ...
- روسيا تخطط لإطلاق صاروخ حامل من طراز -أنغارا-أ5- بنهاية عام ...
- إزالة رفات دكتاتور من مقبرة للشهداء


المزيد.....

- نظرة الى قضية المرأة / عبد القادر الدردوري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ملف مفتوح -8 مارس 2010 - المساواة الدستورية و القانونية الكاملة للمرأة مع الرجل - محمود حافظ - فى يومك أعلى هامتك