أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كواكب الساعدي - لهنّ في عيدُهنّ














المزيد.....

لهنّ في عيدُهنّ


كواكب الساعدي

الحوار المتمدن-العدد: 2937 - 2010 / 3 / 7 - 16:13
المحور: الادب والفن
    


للناطرة
إيابَه ملفوف بعلم الشهادة أو طارقِاً بخيرٍ
للصابرة
لملمت أشلاءَه واحتسبته عند الله شهيداً
للمحتضرة
شاخصة لرؤياه في المنفى البعيد
للوحيدة
أتلف لهب (التنور) مُحيّاها لتعيل أيتام الشهيد
للتي
باعت أساورعرسُها لفلذتها ليروم بعض من أمانيه
للزوجة للحبيبة للأخت للصديقة للصابرة العراقية وكل أُم....... لأمّي
كل عام وأنتنّ بخير
انعدام الملامح
الآلام المبّرحة
عند المخاض
موت متكرر
لانسياب فجر جديد
لمسة حانية
من يديها
كالنسيم
يمرُّ على البراري
والصخور
عليل
كالنثيث
غير آذياً
يَبَسُ الصحاري
بَلِيل
تتوضئين
تتساقط الرحمة
فراديس
ترقص تحت أقدامك
قدسّك الله
على كل خلقِه
تهزّين المهد
ترفدين الكون
أماسيك المكسّوة بالشجن
يلوكني الحنين
لطرفة عينك
لرائحتك
لهدهدتك
تتهاوى أضلُعي
إليك
وهذا الغياب
المحتوم
باب حزين
أواربه كل ليلة
عساك
تتسلّلين
تلثمين القلب
طيفٌ
يبلّل
العروق المنخوبة
شوقا الليك
أعاتِبُه
أُنادِمُه
أرتجيه
أغصُّ بلقمةٍ
قبلي إلى الماء
تسعين
تلمُّ بيَ الرّزايا
يَمتقعُ
لونُك
تكابرين
تترّفقين
بمشقةٍ
يعبرون
إلى الضّفاف الآمنة
قربانٌ لهم
تُنحَرين
بصيصٌ من الرجاء
تُضيئين
تمرُّ بك العاتيات
ولا تتذمرين
كل عام وأنت
حافظةٌ للغيب
والعهد
كل عام وأنت
أخت أيوب
من رمادك
تنبعثين


كواكب الساعديّ
Kawkibsa3ady@yahoo.com





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,567,683,643
- عودي اليَّ
- بغدادُ.. سأهوى رميم
- مقال ومتن
- سيدفعون دية القتل صاغرين
- فنجان قهوة الصباح
- لم يعد في حوزتي تبرير
- آجلُ التحقيق
- باب
- تُفضي لصهيل رضوضك
- لاهواء مع رائحة الموت
- وأنا أقضم صمتي
- ثلاث قصص قصيرة ومتن
- بطرق أخرى
- تراتيل للسيد المسيح في عيد ميلاده
- ليلة موغلة بعدم الفهم
- شئ ما باعدني عنهم ..
- أفعال غير معتادة
- أعني..
- الوقت مبكرا للتراجع
- أنسج لك مايقيك من الردى


المزيد.....




- أقدم لؤلؤة في العالم تُكتشف في أبو ظبي
- #كلن_يعني_كلن: لبنان ينتفض على وقع الموسيقى والرقص
- ضحايا وثوار ومضطربون.. لماذا نحب أشرار السينما؟
- -القراءة الحرام-.. غضب الكتّاب بسبب تجارة الكتب المزورة
- السينما المصرية والعدو الأول
- وفاة الفنان السعودي طلال الحربي بعد تعرضه لحادث أليم
- برلماني يجمد عضويته في حزب الميزان.. لهذا السبب
- اختفاء ممثل فائز بجائزة سينمائية فرنسية
- حياة صاخبة ومركز للقضاء.. غزة قبل الاحتلال في سجل وثائق نادر ...
- قيادات من الشبيبة الاستقلالية غاضبة بسبب -الاقصاء-


المزيد.....

- عالم محمد علي طه / رياض كامل
- دروس خصوصية / حكمت الحاج
- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كواكب الساعدي - لهنّ في عيدُهنّ