أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سلمى عاصي - ليتني














المزيد.....

ليتني


سلمى عاصي

الحوار المتمدن-العدد: 2937 - 2010 / 3 / 7 - 15:18
المحور: الادب والفن
    


ليتني طائرا ابيض تحضنه .. وتهمس له : ما اجملك ! .. وتضيع أناملك بين ريشاته .. وتتفكر في إبداع الخالق فيه .

ليتني أسطورة خرافية ثابتة في مخيلتك .. لأكون أروع من قصص الحب والرومانسية التي عرفها الإنس .

ليتني أحلامك التي ترتشفها من سدول خيوط القمر في ليال حرمت بها الأحلام .. فلا أحلام دونك

ليتني نسمة برية تائهة تنحني لتعانق يديك فتغدو فيها مترنمة كالثلج الذائب الخجول

ليتني زهرة تتوسط باقة من الزهور البنفسجية التي انتقاها ذوقك الرفيع

ليتني حرفا عربيا غربيا صينيا لا يهم .. الأهم أن يكون قد حفر بوسادتك التي احسدها كل يوم

ليتني علبة أثريه لأكون متحفك الذي يحشر ويخبئ بداخله كل ما تحب وتعشق وتهوى

ليتني دمعه أو بسمه ترتسم على ملامحك المتقنة يعجز أن يصورها أو ينحت مثلها بشر

ليتني مشطك الغافي فوق شعرك .. هنيئا له عندما يمشي مختالا بين ثنايا شعرك الذي أحب

ليتني خاتما فضيا علق بإصبعك واستقر فيها واخذ يلمع بعينك كل صباح ومساء

ليتني راقصة غجرية ترقص بمسرحك وحدها .. ولا سواها .. تبهرك بسحر حركاتها وجميل غناها

يا رب لم يعد بمقدوري احتمال هذا الحب الأكبر من دنياي

باتت جميع الأمكنة ممتلئة .. امنحني مساحة اكبر من الدنيا .. اكبر من كل الوجود





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,569,296,394
- أحبك رغماً عنك


المزيد.....




- العثماني بمجلس النواب لمناقشة مناخ الاستثمار وولوحات السياسة ...
- لافروف: حلمت بتعلم اللغة العربية
- الموت يفجع الفنان ادريس الروخ
- مظاهرات لبنان تعيد الحياة للـ -التياترو الكبير- الذي غنت أم ...
- تحفظ عليها سقراط وأربكت كانت وهيغل.. هل خدر الفلاسفة الثورات ...
- الرسم على الملح.. فنان يحوّل شواطئ البحر الميت لمعرض تشكيلي ...
- تريا الصقلي تطالب بإطلاق المسلسل التشاوري بخصوص حق مغاربة ال ...
- دموع عسكري لبناني تثير حرقة بقلوب فنانين ولبنانيين كثيرين... ...
- مونيكا لوينسكي تنتج فيلما بعنوان -15 دقيقة من العار-
- مجموعة متنوعة من العروض الفنية بمعرض الشارقة الدولي للكتاب


المزيد.....

- عالم محمد علي طه / رياض كامل
- دروس خصوصية / حكمت الحاج
- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سلمى عاصي - ليتني