أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ملف مفتوح: مناهضة ومنع قتل النساء بذريعة جرائم الشرف - أماني ميخائيل النجار - هي نفسها














المزيد.....

هي نفسها


أماني ميخائيل النجار

الحوار المتمدن-العدد: 2937 - 2010 / 3 / 7 - 09:01
المحور: ملف مفتوح: مناهضة ومنع قتل النساء بذريعة جرائم الشرف
    



انها القاسية الرقيقة في ان و بعض الحال ، بعض منها اي اقصد النساء تجلد و تعشق ان تمثل دوره هو ذلك السادي الذي تاقت في داخل نفسها ان تاخذ دور البطولة منه منذ زمان .
هي تجذب الاخر و تتلون كالحرباء و تغير جلدها كالحية التي طردت ادم من جنة النعمان .
تنفخ ريشها كما الطاؤوس بتفاخر و تكبر بنفسها تريد ان تصل الى قمم الجبال متباهية بما لها من صفات .
تكذب هي بل أقول تتجمل و تتباهى بهذا الرياء و قوقعة الغرور التي اغلقتها على نفسها و تقول له لا ابه بك ايها الرجل ،لا اهتم بك بتاتا.
من هو
الذي قال لي يوما قتيلك ،بل و تزيد بالافتراء و تقول حتى و لو نظرة حب و هو ربما زوجها و تتبجح بالقول لا ابحث عنها، لست بحاجتها و هي نفسها ذلك المخلوق تموت بالنظر الى الاخرين من الرجال الذين هم غير زوجها و تقول ايضا بل تتجمل و الزنى الروحي بائن و واضح كوضح شمس النهار التي خلقها الرب لينير على الاخيار و الاشرار ،نحن العرب خصوصا لنا نظرة على هذا الموضوع الا و هو الخيانة و هي بالجسد و ليست كما جاءت في وصايا الله العشرة من اشتهى امراءة قريبه فقد زنى بها في قلبه . الشرف تلك الكلمة المرعبة احيانا عندنا نحن المتحدثين بالعربية بل نجد شعوب منطقة الشرق الاوسط ،الشرف عندنا معناه قطعة من جسد لكائن ضعيف في كثير من الاحيان .
نفسها هي ذات الدهاء التي اوقعت شمشون الجبار ، هي نفسها نجمة هوليود الشقراء الممثلة البارعة في ادوراها بالافلام و الحياة التي أوقعت رئيس اقوى دولة في العالم (امريكا) يوما ما و غيرها من الامثلة كثير عنها اي عن النساء اذا حكيت نحتاج لجلسة طرب و أنس و جلسة عربية من جلسات السمر و رابعة العدوية ان ترقص فيها و جاريات ابي نؤاس ان يخدمن الحاضرين و خليلات الخلفاء بحضورهن لتزداد الجلسة أستمتاع و سهر و شهرازاد سوف لن تحكي لشهريار فقط ألف ليلة و ليلة بل قل مليون قصة و قصة ل هي نفسها أذ هي نفسها اعني بها المرأة و تلك الراوية العجيبة التي تغوي ذلك الذي هو من يطلق على نفسه ملك اذ و هو ليس انسان بسيط و يريد ان ينتقم من النساء و يقتلهم اذ نجد ذاك القاتل المنتقم لا يقدر عليها من خلال جزالة لسانها و عذوبة كلماتها . و نبحث عن النابغة الذبياني الذي تشبب (تغزل) بالمتجردة و وضاح اليمن دفن حيا لغزله بزوجة أحد الخلفاء و كثير نجد كثير من رقاب الشعراء و غيرهم قطعت و دماء سالت بسببها هي المرأة و نريد ان تكتمل جلسة السهر و الانس بصوت سلامة الذي يطربنا صوتها و ضربها بأنملها الرقيقة علىالة العود الشرقية ان تشدو بصوتها تلك الجارية و مطربة الخلفاء ان تغني للناس عن مناقب و مفاتن النساء لتبقى ابد الدهر تلك الاغاني عنها هي المرأة و لا يخفى عنا اليوم ما نشاهد و نعاين بالمرئيات لمجتمعاتنا التي هي محافظة و مغلقة و هذا ما هو شائع عنها بقدم اصالة حضارتها و تاريخها العريق ولن نطلب من زرقاء اليمامة ان تعاين لنا من مسافات بعيدة خطر الاعداء المحدق بنا لأنه شاهد للعيان و واضح وضوح الشمس في الصباح المشرق ما هو ذاك الخطر القادم من هذا يمكن ان يكون بسببها هي و لكن يجب ان انصفها هي اذ ليست وحدها المسؤولة بما تبثه الفضائيات الان و ما يغزو عيوننا من صور لتأليه النجوم بشيء غير معقول و هي حالة مشتركة للغرب و الشرق .
أحكي عن تلك الانوثة الناطقة بتفاصيل مخلوقة من خالق خلق الجمال من شعرها الذي هو سرها من أول العصور لهذا كان يطلب في العصور الغابرة ان تغطي المرأة شعرها لأنه أذا هبت الريح في هذا الكون ممكن أن يكون السبب تطاير تلك الخصل السوداء و الشقراء المميتة بلا روح و تلك العينيين المسحوبة الحوراء السوداء او الزرقاء كزرقة البحر و اذا بها ولا اروع من ألة تصوير (كاميرا) لمصور بارع عريق بهذه المهنة اذ تصف هذا و ذاك من الرجال بل اكثر كل جزء من جسده و كأنه ترسم خارطة بتضاريسها و حدودها و كل هذا نعيدها ثانيا و عاشرا تتجمل زوجي هو صحيح هذا الخبر و لكن لن أطلب ما حلله الله للأزواج لا أفهم هذا السر المكنون و مرض الغرور هذا اذ نجد النساء تعيب على الرجل اذا كان يشرب المشروبات الكحولية كما بالقول الدارج (سكير) ،يقامر ،زير نساء وبخيل اذ تقام الدنيا عليه و لا تقعد اذ به احد هذه الصفاة و هي سيئة دون شك لكن غرورها هي اين ذهب و هو الأخطر و تلك الصفة و هي الغرور اذا أبتلى أحد بها لا شفاء منها اذ يمكن ان يعتبر الشفاء منها كالشفاء من الامراض المستعصية و ذكرت هذه الخطيئة بالكتب السماوية المقدسة الذي يؤدي بالمرأة و ما تقوم به من الملاحقات بالنظرات التي كلها معاني لمظاهر الزنى الروحي مع رجال لا يمتون لها بصفة فهذه مصيبة و المصيبة أعظم اذا لا تعترف ان ما ترتكبه هو خطأ ، لأنه الأنسان المغرور رجل كان أو أمرأة يجب ان يعرف انه مسكين و أنه الأشياء التي يقوم بها هي ليست أنوطة أو أوسمة شجاعة يجب أن تعلق على صدره مكافأة للبطولات التي تقوم بها المرأة بالتعالي على زوجها و عدم الأكتراث به و الأكتراث بالأخرين حتى بنظرة ، أو بما يغلق دماغه به الرجل الشرقي بما يتعلق بمسئلة الاخلاق و الشرف لننظر لها نظرة الغرب بطريقة روحية وجدانية و ليست فقط بطريقة جسدية بحتة مجردة من المشاعر و الاحاسيس الانسانية النبيلة و الصفات الأخلاقية و هي النبل ،الصدق،الشهامة،النزاهة،الوفاء،أحترام الأخرين و الوقت و الأخلاص الخ ان لا نحجم الأمور و نحددها بأطار قبلي عشائري بأن لا نوؤد الأنثى أي نقتلها و ندفنها و هي حية كما كان في الجاهلية .
عبرة من هذا المقال
حتى لو أخطائنا رجال و نساء و مهما كانت خلفياتنا من أنغلاق (تعصب)و أنفتاح(حرية) يجب أن لا نقزم الانسان على خطأ واحد أقترفه يوما ما ؛صحيح كما أسلفت بالمقال تتطلع المرأة لغير زوجها حتى لو كانت نظرة هي خطأ و كذلك نظرة الرجل لشرف و أخلاق المرأة بقطعة من جسدها فقط هي خطأ أيضا يجب أن نكون منصفين و أن لا نقزم و نحجم الأخرين و هذا الكلام موجه من أخت عزيزة له هو نفسه و لها هي نفسها.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,554,850,084
- الآبنة الضالة و اما بعد
- مسيح ليس على حسب الطلب مع بزوغ عام ميلادي جديد و التغيير


المزيد.....




- كيف ردت رانيا يوسف على معجب طلب الزواج منها
- أرض بلا رجال.. القرية الملعونة للنساء فقط في مصر
- أنجلينا جولي تحث الفتيات على البحث عن قوتهن الخاصة
- ماذا تعني مصطلحات تنظيم الأسرة والمباعدة بين الولادات؟ شاهد/ ...
- خبراء يكشفون كيف تحافظ النساء الإيطاليات على جمالهن
- -الجحيم- بين التعذيب والاغتصاب.. قصص ترويها مهاجرات إلى ليبي ...
- اعتقال عصابة نسائية لبيع الفتيات لأغراض غير أخلاقية في جنوب ...
- هل أصبحت ملابس فيكتوريا سيكريت الداخلية لجميع النساء؟
- المرأة هي الأصل
- نتنياهو يتصل بوالدة الفتاة الإسرائيلية المدانة بتهريب المخدر ...


المزيد.....

- العنف الموجه ضد النساء جريمة الشرف نموذجا / وسام جلاحج
- المعالجة القانونية والإعلامية لجرائم قتل النساء على خلفية ما ... / محمد كريزم
- العنف الاسري ، العنف ضد الاطفال ، امراءة من الشرق – المرأة ا ... / فاطمة الفلاحي
- نموذج قاتل الطفلة نايا.. من هو السبب ..؟ / مصطفى حقي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ملف مفتوح: مناهضة ومنع قتل النساء بذريعة جرائم الشرف - أماني ميخائيل النجار - هي نفسها