أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - احسان طالب - من أنتم أيها السادة














المزيد.....

من أنتم أيها السادة


احسان طالب

الحوار المتمدن-العدد: 2936 - 2010 / 3 / 6 - 19:13
المحور: الادب والفن
    


تتفيؤن ظلال الأخضر والأحمر والأسود
تشتكون وتنوحون وتصرخون
تتكلمون باسم شعب
تناضلون باسم وطن
تتحملون الويل والثبور
قضيتم دهورا في حجرات باردة مظلمة
ساموكم سوء العذاب
من أنتم أيها السادة ؟
أنتم تثيرون الشفقة
والحب
لو وضعوا الشمس في يمينكم والقمر في شمالكم
ما تراجعتم عن مبادئكم
مبادئكم !
هل تعرفون ماذا تريدون
أم ماذا يريد الناس
كيف يفكر الأطفال بالمستقبل
كيف يقاوم الآباء قهر الحاضر
من يحمي النساء من بطش الجماعة
و يصون أطفالا تلتهمهم حاجة
******************
أنتم تبعثون على السأم
وتستحقون العطف
رياح غربية عبثت
بعثرت شعرا أبيض
توج هامات عالية
أثار الدفء في أمنيات نائمة
تحرثون البحر
وتزرعون الملح
طواحين الهواء
وسيف دون كيشوت
عبرت ذاكرتكم
وصخرة سيزف تدحرجت
عجزت أناملكم الغضة
وسحقت عظام هشة
حصدتم سنوات غياب
طوال
من عمر الناس ومن أسطورة بطولة
دفاتر التاريخ
تهملكم عمدا وسهوا
تنظرون إلى الوراء
يحتضر حاضر
يموت غد
وتبتلعون الهواء
*****************
أنتم يا سادتي أشبه بعجائز الريف
صادقون محبوبون
أيامكم معدودة
محدودة أحلامكم
لكنكم موقنون حق اليقين
صامدون حتى يأتي اليقين
تعصف بكم أهوال
يكرر التاريخ الدرس
يطرق رؤوسكم الواقع
يزعق في آذانكم تغيير
يا عجائز المدينة
أصابكم صمم
وأعمى بصائركم وهم
يا أحبتي الأوفياء
***************
الآخرون على أرائك متكئون
يأكلون ما يشتهون
عهود البقاء و الخلود
مصكوكة
قدر غامض ضامن
جذور عميقة
مروس فتل مشدودة
بأجرام عالمية مثبتة
عبثا حاولتم قطعها
غباء متراكم
رغبات أمنيات أحلام أوهام
أسقطكم فخ
وأورثكم بؤس
يا سادتي عذرا





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,469,759,890
- لا تقتلوه ثانية
- الهوس الديني دليل على فشل الإصلاح القسري
- التسامي فوق عقيدة التكفير
- إصلاحُ فقه النساء والأيديولوجيا الذكوريّة في النصّ الفقهي
- قضية الإنسان ومؤسسة الحوار المتمدن
- هاجر والكلب المريض
- التكوير
- حب أخضر
- سطوة الحزن
- تآزر الإعلام الرسمي والديني في مواجهة المرأة
- نقد المعارضة السورية
- تجديد وإصلاح المعارضة السورية *
- أرجوك لا تتوقف عن حبي
- حوار الثقافات مقابل حوار الأديان
- فتوى زواج الرضيعة تعيد الجدل من جديد
- في الانتظار !
- أنا و الموت يجذبني
- مآخذ منهجية على الليبرالية العربية
- الخيار الوطني لإعلان دمشق
- نقد نظرية الحكم الإسلامية ( 2 من 2 )


المزيد.....




- قداس بكنيسة صهيون.. الفنان كمال بلاطة يوارى الثرى بالقدس
- للحفاظ على اللغة العربية... حملة مغربية ضد إقرار اللغة الفرن ...
- اللبنانية إليسا تصدم متابعيها بقرارها الاعتزال .. والسبب &qu ...
- اللبنانية إليسا تصدم متابعيها بقرارها الاعتزال .. والسبب &qu ...
- تعز.. تظاهرات حاشدة تطالب بتحرير المحافظة وترفض الاقتتال الد ...
- الفنانة شمس الكويتية -تختبر الموت- في صورة لافتة (صورة)
- الفنانة إليسا تعتزل الغناء
- الوطن المفقود والمشتهى.. قصائده وأغانيه في الثورة السودانية ...
- القبض على مخرج فيلم -خيال مآتة-
- بسبب -المافيا-.. إليسا تعتزل الغناء ومغردون يطالبونها بالترا ...


المزيد.....

- -مسرح المجتمع ومجتمع المسرح-، بحث حول علاقة السياق الاجتماعي ... / غوث زرقي
- المنحى الفلسفي في شعر البريكان / ياسر جاسم قاسم
- عناقيد الأدب : يوميات الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- ديوان ربابنة الجحيم الشاطحون / السعيد عبدالغني
- ديوان علم الانعزال ، أنتيكات الغرائبية / السعيد عبدالغني
- استعادة المادة، الفن والاقتصادات العاطفية / عزة زين
- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون
- المسرح في بريطانيا / رياض عصمت
- الدادائية والسريالية - مقدمة قصيرة جدًا / ديفيد هوبكنز
- هواجس عادية عن يناير غير عادى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - احسان طالب - من أنتم أيها السادة