أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القومية , المسالة القومية , حقوق الاقليات و حق تقرير المصير - عبد صموئيل فارس - القضيه القبطيه في ازمه حقيقيه3














المزيد.....

القضيه القبطيه في ازمه حقيقيه3


عبد صموئيل فارس

الحوار المتمدن-العدد: 2930 - 2010 / 2 / 28 - 21:46
المحور: القومية , المسالة القومية , حقوق الاقليات و حق تقرير المصير
    


يوم الاربعاء الماضي كان هناك وقفه احتجاجيه قد نظمها اسر واهالي المعتقلين علي خلفية احداث مدينة نجع حمادي الشهر الماضي كالعاده انضممت الي الوقفه تضامنا مع اهالي المعتقلين وكان هناك الكثير من الوجوه التي كنت اراها لاول مره ومنهم سيده كانت بجواري تحمل واحده من اللافتات فوجهت اليها السؤال هل حضرتك من اهالي المعتقلين فقالت لا انا مجرد انسانه عاديه حاسه بالظلم والقهر مما يحدث للاقباط فقررت اني اكون معاكم انهارده قدمة اليها تحياتي علي ايجابيتها ومشاركتها والتفت لاتابع ما يحدث من حولي وهنا جاء المستشار ومعه الفريق المعاون له داخل منظمته ولكن هذه المره قد جاء وهو يحمل ورقه مكتوب بداخلها بعض الشعارات لكي يكون هو المتقدم وقائد الوقفه حتي انه عندما تقدم احد الشباب وهو يدعي بيشوي من ابناء نجع حمادي الهتافات تصادم معه المستشار فهناك اقدميه لابد من مراعاتها بعدها ترك الساحه المستشار وذهب ليتقدم بالبلاغ المعتاد والرد المعد له سلفا ايضا جاهز والشو الاعلامي ايضا جاهز ولكن مع الاسف قد حدث مالم يكن في الحسبان فليس المستشار وحده هو من دعا للوقفه ولكن هناك منظمات حقوقيه اخري قد انضمت للمعترك والذين انشئوها محامون شبان ويمتلكون حماس الشباب وعنفوانه وقد قاموا ايضا بتقديم بلاغ وبيان منفصل عن ما قدمه المستشار وعندما خرج المستشار ليعلن للجماهير انهم حققوا انتصارا غير مسبوق بعد ان حصلوا علي قرار من النائب العام بالافراج الفوري وهو ما جعل كل الواقفين من اسر المعتقلين يهتفوا ويصيحوا وعذرا اخوتي انتابني الضحك انا وبعض ممن يعرفون فصول المسرحيه وعاينوها لمرات كثيره
قام احد المحامين الشبان وهو بلبل بالاعتراض وانه لن يترك المكان حتي يخرج مسئول ليقدم له ضمانات يتم بموجبها الافراج بالفعل عن المعتقلين وانضم الي الاستاذ بلبل
بعض المنظمات الاخري والمواقع القبطيه ليحدث تشاجر وتراشق واتهامات الخ
في هذه الاثناء قام المستشار بالنداء علي الاستاذ بلبل وقال له بعض الكلمات بالهمس في اذنه رجع بلبل ولا اعلم ماذا حدث سوي انني التفت من حولي لم اجد احدا اين ذهب المعتصمون لا ادري
ارتجلت علي قدمي سيرا وانا افكر وسط زحام وصغب ضوضاء القاهره يعتصرني الحزن والالم علي ذلك الوضع اخذتني ارجلي الي صديقي وجدته هادءا كعادته ولم يكن احدا من عشاقه علي جوانبه وهناك علي ضفتيه جلست اشكو له همومي واحزاني وكأن لسان حاله يقول لي اتركني وشأني كلُ يحمل حمل نفسه ولكن امام اصراري ظل يستمع شكواي وتنهدي حتي انني تقيئت كل ما بداخلي من هموم واحزان رجعت والصوت في أذني وراء كل ليل هناك فجرا مشرقا ولابد من يوم معلوم تترد فيه المظالم
في هذه الاثناء رن جرس هاتفي ليخبرني صديقي بموعدنا للذهاب الي احدي الامسيات الثقافيه الخاصه بالشأن القبطي لنستمع ونحلل ونتوقع وبعدها نتقبل العزاء في ضحايانا الي ان ينقضي هذا الدهر !!





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,468,566,705
- روؤيه وطنيه للخروج من نفق الطائفيه
- كاهن قبطي شجاع؟!
- أتساع رقعة العمليات الجهاديه ضد الاقباط؟!
- أيها القبطي لك أسم انك حي وأنت ميت؟!
- السلاح المستخدم في حادث نجع حمادي
- سرور يتهرب من مقابلة وفد اللجنه الوطنيه؟!
- حدث في معرض القاهره الدولي للكتاب
- قبطي مهاجر رهن الاعتقال في نجع حمادي؟!
- صرخات ودموع في حفل تأبين الملائكه
- تحية حب وتقدير لكل أقباطنا المهاجرين
- مسرحيه هزليه أقامها حزب التجمع في مصر !
- شكرا للكموني ورفاقه؟!
- مذبحة نجع حمادي تكشف وضع الاقباط في مصر؟!
- لاتظلموا الرئيس؟!
- السر وراء مذبحة نجع حمادي؟
- السر وراء بقاء محافظ المنيا في منصبه ؟!
- اللجنة الوطنية للتصدي للعنف الطائفي
- رحيل أبادير لطمه قويه للقضيه القبطيه
- سؤال الرئيس مبارك العجيب؟!
- كارثه في ندوة مركز القاهره؟!


المزيد.....




- ترامب يحذر بكين من أن قمع احتجاجات هونغ كونغ سيضر بالمفاوضات ...
- الدنمارك تصف فكرة ترامب شراء غرينلاند بـ-السخيفة-
- المرصد: قوات النظام تدخل مدينة خان شيخون في شمال غرب سوريا و ...
- ترامب يقول إن إيران "تود إجراء محادثات" بشأن ناقلة ...
- شاهد: مغامرون ينجون من خطر انهيارات جليدية
- بيانات تعقب حركة السفن: الناقلة الإيرانية المفرج عنها غيرت و ...
- ترامب: محادثات -جيدة جدا- بيننا وبين -طالبان-
- سعال متواصل يتحول إلى تشخيص مفاجئ وقاتل
- الناقلة الإيران -غريس 1- تغير وجهتها واسمها
- The Bad Secret of Buy a Research Paper


المزيد.....

- كراس كوارث ومآسي أتباع الديانات والمذاهب الأخرى في العراق / كاظم حبيب
- التطبيع يسري في دمك / د. عادل سمارة
- كتاب كيف نفذ النظام الإسلاموي فصل جنوب السودان؟ / تاج السر عثمان
- كتاب الجذور التاريخية للتهميش في السودان / تاج السر عثمان
- تأثيل في تنمية الماركسية-اللينينية لمسائل القومية والوطنية و ... / المنصور جعفر
- محن وكوارث المكونات الدينية والمذهبية في ظل النظم الاستبدادي ... / كاظم حبيب
- هـل انتهى حق الشعوب في تقرير مصيرها بمجرد خروج الاستعمار ؟ / محمد الحنفي
- حق تقرير المصير الاطار السياسي و النظري والقانون الدولي / كاوه محمود
- الصهيونية ٬ الاضطهاد القومي والعنصرية / موشه ماحوفر
- مفهوم المركز والهامش : نظرة نقدية.. / تاج السر عثمان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القومية , المسالة القومية , حقوق الاقليات و حق تقرير المصير - عبد صموئيل فارس - القضيه القبطيه في ازمه حقيقيه3