أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - نوئيل عيسى - بيريز يتهم النظام الايراني بالارهاب . عملية تورية ام حقيقة ؟














المزيد.....

بيريز يتهم النظام الايراني بالارهاب . عملية تورية ام حقيقة ؟


نوئيل عيسى
الحوار المتمدن-العدد: 2901 - 2010 / 1 / 28 - 07:49
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


ران وماادراك ماايران ان حكومة الملالي منذ قدوم خميني الى الحكم على اكتاف الماسونين بداء بانشاء محفل ماسوني ضم معظم مؤيديه الا مجاهدي خلق وعدد من الاحزاب اليسارية وكما كانت الهجمة التي نعتت بالصليبية وهي لاتمت للمسيحية باي صلة ابطالها منظمة اسلامية ارهابية ( حشاشة خراسان ) بقيادة الشيخ صباح الذي تعهد لفرسان الهيكل البريطانين الماسونين والحكومة البريطانية الخارجة عن الكرسي البابوي ( اي المسيحية الكاثوليكية ) باعطئهم المنطقة العربية الاسلامية لقمة سائغة سهلة الابتلاع ؟ والدليل ان في بريطانيا اليوم ارقى مكاتب من حيث الشكل والمضمون لكل المنظمات الاسلامية المهرطقة . دعاة اسلام فقط مطايا لبريطانيا العظمى ومن قال ان الشمس قد غابت عنها انها لاتزال في اوج عظمتها اي بريطانيا تحرك العالم برمته وكانهم احجار شطرنج تافهين دون ان يعلموا ؟ وقبل ايام اعلنت ان ثمة خطر يتهدد العالم من قبل هذه المنظمات التي تاويها وبعد ان كانت طالبان والقاعدة قد اعلنوا انهم بحاجة الى التمويل المادي والسلاح لكنهم وبقدرة قادر علموا ان ثمة بواخر عملاقة ؟؟؟ تنقل مواد كيمياوية تصلح لصنع المتفجرات استولوا عليها في بحر الصومال وربما كانت هذه البواخر مجملة اسلحة فتاكة واجهزة متابعة ورصد ومخابراتية الخ وبعد هذه الدعابة اعلن عن عودة هذه المنظمات لتمتلك ناصية القوة والمبادرة من جديد ؟ لاتفسير للموضوع سوى ....؟
خرج في عصرنا الحالي من خلايا الارهاب للعصور الوسطى النائمة منهم القاعدة وطالبان وتم لملمت خلايا حشاشة خراسان من اسيا وحرروا افغانستان ومن ثم خرجوا منها بسيناريو مرسوم ومخطط له على اثر المؤامرة الصهيونية بتفجير برجي التجارة وقبول بن لادن بتحمل مسؤلية التفجير ليعطي للدول العظمى مبرر الهجوم على المنظقة العربية الاسلامية ومن ثم اعادة امجاد الماضي العريق للاستعمار للشرق الاوسط تحت مظلة نشر الديموقراطية ومنذ التحرير الثاني لافغانستان اي من حكم طالبان تم ايواء كل قادة القاعدة وطالبان وبترحيب حار منقطع النظير في ايران ومن ايران انطلقت الهجمات على العراق بطريقة مدبرة بعيدا عن المستعمرين اي لذر الرماد في العيون ولهذا نرى كل عائلة بن لادن والشيخ عمر واخرين هم في ايران .
العداء السافر والمعلن بين الشيعة والسنة يمنع ملالي ايران من ايواء سنة طالبان والقاعدة الا ان ماسونيتهم جميعا تحكم ايران وملاليها على قبول الامر الواقع اي لادين لا لطالبان والقاعدة ولا لملالي ايران وما الدين الا ستار لجميعهم وهم يتوحدون تحت مظلة الصهيونية والماسونية لذا اعتقد ان السيناريو الجديد بضرب ايرن هو وهم اخر وعملية ذر رماد في العيون لابعاد اي شك في هوية الملالي الحقيقية وهي ( الصهيونية ) لذا كانت امريكا اول المعترفين بالحكومة الايرانية ( حكومة نجاد الباغية ) رغم ثورة الشارع الايراني التي تنبئ ان حكومة نجاد والملالي بالتحديد غير مرغوب بهم ومرفوضين من قبل جماهير الشعب الايراني والمشروع الجديد الذي اقترحته الدول العظمى بقيادة امريكا الشبيه بحلف بغداد بين ايران وسوريا والعراق وتركيا وو ( دولة اسرائيل ) من خلف الكواليس واهمال الاردن كونه دولة غير فاعلة في المنطقة خير دليل على ان ايران تتحرك في فلك عالم الارهاب وعالم .....؟
الاعلان الايراني الاخير ان لاتقوم دول الخليج بالسماح لاستخدام اراضيها كمنطلق لضرب ايران وهذا التصريح يتناقض تناقضا صارخا مع التهديد والوعيد بقدرة ايران بتوجيه ضربات مدمرة لكل من اسرائيل والقواعد العسكرية في الخليج ويتبين من خلال هذا التصريح ان ايران اضعف من المعلن عنه عن لسان زعمائها شانهم شان طاغية العراقية الذي كان يتهدد ويتوعد كذبا وبهتانا ويلوح بالكيمياوي المزدوج وووالخ اي خلاصة القول ان ايران لن تتعرض لاي ضربة وانها ستكون محور الشر الحقيقي التالي مع تركيا لاقتسام النفوذ في المنطقة العربية الاسلامية نيابة عن البعبع العالمي ...وتصبح مع تركيا المهيمن على تسير دفة السياسة في المنطقة ككل ؟؟

نوئيل عيسى
28/1/2010





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,102,518,385
- السعودية ( العرب والمسلمون تحديدا ) وحقوق المراة ؟
- استبعاد البعثين الارهابين وعملائهم من خوض الانتخابات امر لاب ...
- ماهو مصير المعتقلين العراقين في السجون الايرانية ؟
- رسالة الى الحركة العالمية لمناهضة العولمة والهيمنة الأميركية ...
- ماهو دور حزب الله من التفجيرات الدامية الاخيرة في العراق ؟
- ماذ نريد نحن الشعب العراقي في الدورة الانتخابية القادمة ؟
- الاسباب الكامنة وراء فتنة كرة القدم بين مصر والجزائر
- حقائق موثقة تاريخيا . لماذا تثير الحقائق عندما يتم الكشف عنه ...
- اصدقاء وحلفاء الامس باتوا اشد الاعداء لكن بحلل وفتنة جديدة
- تعديل قانون الانتخابات اهم ام تعديل رواتب حرامية على بابا ال ...
- في ذكرى انهيار جدار برلين متى ينهار جدار العزل العنصري بين ا ...
- مجزرة فورت هود - لماذا تتحول الى نقمة على العرب المسلمين الع ...
- موسم الحج مناسبة لممارسة الشعائر الدينية المقدسة . ام للتعبي ...
- شهيدة الحجاب مروة الشربيني
- من المسؤول عن تأجيل البت بتقرير غولدستون ، وكيف يمكن محاسبته ...
- المصرين والعرب المسلمين الموطنين في العراق . مسؤلين عن استمر ...
- هل سيتم اي خرق ايجابي في المحادثات بين ايران والدول الست حول ...
- ماهي السبل لتاهيل العقل العربي للخروج من نفق التعصب العشائري ...
- كابوس مرعب ماتعده منظمة الصحة العالمية ( اناء قذر تصب فيه كل ...
- انجلينا جولي مسيحية كافرة ترعى فقراء ومشردي العراق والعالم


المزيد.....




- صنداي تلغراف: هل ستراسبورغ هي معقل الإسلاميين المتطرفين في ف ...
- موند أفريك تكتب عن الهوس الإماراتي بمعاداة الإخوان المسلمين ...
- احتفالات أعياد الميلاد بالبصرة في غياب المسيحيين
- على عكس ما هو شائع.. فإن عصر التنوير لم يكن عصر العقل
- على عكس ما هو شائع.. فإن عصر التنوير لم يكن عصر العقل
- البطريرك بارثولوميو يمنح الكنيسة الأوكرانية الاستقلال عن الب ...
- «كنائس الشرق الأوسط»: نسعى لتطوير أطر الحوار الإسلامي المسيح ...
- العامري: الوقوف ضد الفساد والطائفية يمنعنا من العودة إلى ال ...
- القضاء المصري يجدد حبس ابنة القرضاوي وزوجها 45 يوما
- موند أفريك تكتب عن الهوس الإماراتي بمعاداة الإخوان المسلمين ...


المزيد.....

- كتاب انكي المفقود / زكريا سيشن
- أنبياء سومريون / خزعل الماجدي
- لماذا الدولة العلمانية؟ / شاهر أحمد نصر
- الإصلاح في الفكر الإسلامي وعوامل الفشل / الحجاري عادل
- سورة الفيل والتّفسير المستحيل! / ناصر بن رجب
- مَكّابِيُّون وليسَ مكّة: الخلفيّة التوراتيّة لسورة الفيل(2) / ناصر بن رجب
- في صيرورة العلمانية... محاولة في الفهم / هاشم نعمة
- البروتستانتية في الغرب والإسلام في الشرق.. كيف يؤثران على ق ... / مولود مدي
- مَكّابِيُّون وليسَ مكّة: الخلفيّة التوراتيّة لسورة الفيل(1) / ناصر بن رجب
- فلسفة عاشوراء..دراسة نقدية / سامح عسكر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - نوئيل عيسى - بيريز يتهم النظام الايراني بالارهاب . عملية تورية ام حقيقة ؟