أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - الصديق بودوارة - قصص














المزيد.....

قصص


الصديق بودوارة

الحوار المتمدن-العدد: 2889 - 2010 / 1 / 15 - 23:55
المحور: الادب والفن
    


نقابة الذباب

استيقظت النحلة المجتهدة واتجهت إلى حقل الزهور المترع بالرحيق ..
ـ لا استسيغ هذا الطعم ، وكأنه فاسدٌ هذا العسل .
أصبح العسلُ فاسداً،وتحولت الخليةُ بأكملها إلى إناءٍ من الفساد الذي يرتدى عباءة العسل.
صار العسلُ سلعةً رخيصة،وتحولت النحلة إلى عضوٍ مجتهدٍ في نقابة الذباب .


هنا .. وهناك !!

كانت البقرة مدللةً كفتاة إعلان،تكاد تغرق في زحمة الورود ومذاق العشب الطري،بينما تراصفت بجانبها مكعبات الزبدة الشهية .
تنهد الفقير وتأوهت زوجته :
ـ لو تصبحُ ثوراً هناك .
ـ لو تصبحين بقرةً هناك .
نام الفقيران،كانت أبواب الدعاء مفتوحة تلك الليلة فتحققت الأمنية، ولكن حدث خطأ بسيط ،سقطت "هناك " من الدعوة الحارة ..
أصبح الفقير ثوراً،وزوجته بقرة ولكن " هنا " .
هما الآن يغرقان في زحمة أكياس القمامة ويتنهدان بلا توقف !!

العريس

انتهت مراسم العزاء ،وبدأت تلك الأرملة المتشحة بالسواد حملةً مجتهدةً لتنظيف بيتها من بقايا المناسبة الحزينة .
انصرفت جماعات المعزين بعد أن شربوا القهوة السوداء ، وبدون حبة سكر كما جرت العادة .
عاد الهدوء يغمرُ تلك الشبكة البديعة الصنع ، فيما استقرت أنثى العنكبوت الفاتنة فى الوسط تماماً، ترتدي لباس الحداد المتعارف عليه .
في الطريق كان العريس الثاني بعد المئة جاهزاً للمثول بين يدي حبيبة القلب ، في جيبه الأيمن بطاقته الشخصية ، وفي إحدى أياديه وردة حمراء .
بدأت مراسم العزاء ..
صاحت الأرملة المنكوبة ، اجتمع الجيران كعادتهم ، جلسوا ، تحدثوا ، شربوا قهوتهم المفضلة ثم انصرفوا على أمل لقاءٍ قريب .
ذات صباح ..
كان العريس حياً يُرزق ، متشحاً بلوعة الفقد ، منطوياً على نفسه ، يبكي بدموعٍ ساخنة غياب المغفور لها ، تلك الأرملة المعتادة .
لم يجتمع أحد ، الجيران ظلوا في بيوتهم يتساءلون عن السبب ، يستنكرون المعجزة ويلوكون بألسنتهم سمعة العريس .
في الداخل ، وعلى متن تلك الخيوط المتأرجحة ، وبعد ثلاثة أيام ، تم العثور على العريس الطيب منتحراً بمحض إرادته ، والى جانبه ورقة تقول إن العنكبوت الشريف هو العنكبوت الميت .





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,155,713,118
- عصر الالات
- دعونا ندخن
- امة الذين لايقرأون


المزيد.....




- فيلم روسي عن الحرب العالمية الأولى في مهرجان برلين السينمائي ...
- الحبيب المالكي يؤكد على أهمية تنظيم منتدى برلماني إفريقي وأم ...
- مؤرخ مصري: التاريخ العثماني مظلوم ومناهج التعليم العربية معا ...
- محكمة فرنسية تبرأ الأمير السعودي الراحل سعود الفيصل من قضية ...
- محكمة فرنسية تبرأ الأمير السعودي الراحل سعود الفيصل من قضية ...
- شدو الموسيقى يغدو أروع وسط أحضان الطبيعة الخلابة في قلب موسك ...
- مجلس الحكومة يصادق على مقترح تعيينات في مناصب عليا
- فيلم -الضيف-.. هل كان يجب أن يكتب إبراهيم عيسى السيناريو؟
- كاظم الساهر يقدم شكره لمن رشح -سلام عليك- نشيدا وطنيا للعراق ...
- صدور الترجمة الألمانية ليوميات الحرب القائمة لخلف علي الخلف


المزيد.....

- عصيرُ الحصرم ( سيرة أُخرى ): 71 / دلور ميقري
- حكايات الشهيد / دكتور وليد برهام
- رغيف العاشقين / كريمة بنت المكي
- مفهوم القصة القصيرة / محمد بلقائد أمايور
- القضايا الفكرية في مسرحيات مصطفى محمود / سماح خميس أبو الخير
- دراسات في شعر جواد الحطاب - اكليل موسيقى نموذجا / د. خالدة خليل
- خرائط الشتات / رواية / محمد عبد حسن
- الطوفان وقصص أخرى / محمد عبد حسن
- التحليل الروائي للقرآن الكريم - سورة الأنعام - سورة الأعراف ... / عبد الباقي يوسف
- مجلة رؤيا / مجموعة من المثقفين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - الصديق بودوارة - قصص