أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية - طارق عيسى طه - ابو خلود في ذمة الخلود














المزيد.....

ابو خلود في ذمة الخلود


طارق عيسى طه

الحوار المتمدن-العدد: 2879 - 2010 / 1 / 5 - 02:44
المحور: الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية
    


ابو خلود في ذمة الخلود
بعد ظهر اليوم الاثنين الموافق 4-1-2010 وفي احد المستشفيات البريطانية في لندن فارق الحياة الاستاذ
الكبير المستشار القانوني خالد عيسى طه عن عمر يناهز الاثنان والثمانون عاما قضاها في النضال في محاكم القضاء في العراق والمحاكم العالمية,كان يشغل مركز سكرتير لجنة معاونة العدالة التي كان الاستاذ الكبير المحامي توفيق منير رئيسا لهذه المنظمة التي كانت تدافع عن الفقراء وبدون اجور واذكر من بين من دافع عنهم الاستاذ بهاء الدين نوري سكرتير الحزب الشيوعي العراقي (سابقا)
,وقد قضى الكثير من عمره النضالي هذا في السجون العراقية في كل العهود من العهد الملكي الى العهد الجمهوري في عهد عبدالكريم قاسم عندما كان يمثل
اتحاد النقابات العراقية, ورفض التخلي عن مهمته في الدفاع عن الطبقة العاملة وقد خرجت مظاهرات عارمة في بغداد امام وزارة الدفاع مطالبة الزعيم باطلاق سراحه وبالفعل تم اطلاق سراحه بأمر من الزعيم عبدالكريم قاسم,وادخله الرئيس السابق صدام حسين سجونه ان كانت في نقرة السلمان او سجن ابو غريب وكان اسمه من ضمن القائمة الموجودة عند برزان التكريتي والمرشحة للقتل, فانتهز اول فرصة للخروج من العراق وقبل ايام قليلة من غزو الكويت من قبل صدام حسين, وبالرغم من وجوده في لجنة كتابة الدستور
كمحاولة اولى في البدايات في واشنطن, الا انه اختلف مع الامريكان وظهر في الفضائيات منددا بالديمقراطية الامريكية , وكان البث من واشنطن مباشرة واثناء وجوده هناك مما دعاه الى مقاطعة الاجتماعات ورجوعه الى لندن ومما قاله لي بان المسؤول الامريكي قال له باننا بلد ديمقراطي ونسمح لك بالتفكير بكل حرية, الا ان تفكيرك يجب ان لا يكون مسموعا من قبل الاخرين,له كتب قانونية كثيرة ,وقد
مات شريفا لم تصافح يده يد الاحتلال وبقي حتى في الايام الاخيرة من حياته يكتب مقالات كلها ايمان بانتصار الشعب العراقي على الاحتلال والفساد المالي والاداري وادان في كتاباته كل من سرق قوت الشعب العراقي, ان كان وزيرا او مديرا او كل من تقلد مسؤولية في العراق, لقد ترك الاستاذ خالد عيسى طه اثرا حتى في برلين عندما اقام ندوة سياسية ثقافية في نادي الرافدين الثقافي العراقي قبل حوالي السنة
والتي حضرها عددا كبيرا من المواطنين العراقيين وخاصة من الذين دافع عنهم في السنين الخوالي ايام
لجنة معاونة العدالة

طارق عيسى طه 4-1-2009





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,469,852,008
- مضي عام على مجزرة غزة
- العراق عبارة عن زورق صغير
- هل كان مجلي النواب العراقي حريصا على المصلحة الوطنية ؟
- لا زالت ايران تحتل البئر الرابع في محافظة ميسان
- الاعتداء على سيادة العراق من قبل الجارة المسلمة ايران
- يوم الثلاثاء الدامي
- هل هناك نهاية لدوامة القتل والتنكيل في العراق ؟
- الحوار المتمدن منبر العدالة الاجتماعية
- القضية هي قضية اخلاق ليس غير
- الى متى ىيستمر كاتم الصوت في محاولة كم الافواه؟
- عملية ما قبل الانتخابات تبدأ بداية سيئة
- هل للسجين العراقي حقوق؟
- زوبعة في فنجان
- وقبل ان تجف دماء الشهداء الطاهرة لايام الاربعاء والاحد
- العدل اساس الملك
- المجلس الوطني للشعب
- الهولوكوست الصهيوني وموقف الدول العربية
- التركة التي ورثناها من صدام تركة رهيبة
- الثقة بين الشعب والحكومة العراقية هي الحلقة المفقودة
- يوم الاحد الدامي


المزيد.....




- يوم التصوير العالمي... وصورة -الثائر البطولي- غيفارا
- ذكرى اعدام فيديريكو غارثيا لوركا
- بيان صادر عنقطاع الشباب والطلاب في الحزب الشيوعي اللبناني
- إتحاد الشباب التقدمي يصدر بياناً في ذكرى خروج حزب التجمع بشب ...
- اتفاق السودان: هزيمة أم انتصار؟
- كردستان العراق يطالب تركيا و-حزب العمال- بتجنيب مواطنيه الضر ...
- جبهة القوى الاشتراكية لـ -أصحاب السلطة- بالجزائر: تعلموا من ...
- الفصائل الفلسطينية ترفض مؤتمرا أمريكيا للشباب يعقد برام الله ...
- الأمين العام لـ #الحزب_الشيوعي_اللبناني الرفيق #حنا_غريب
- شاهد: روس يحيون التقليد السوفييتي في تربية الثعالب المروضة


المزيد.....

- قناديل شيوعية عراقية / الجزءالثاني / خالد حسين سلطان
- الحرب الأهلية الإسبانية والمصير الغامض للمتطوعين الفلسطينيين ... / نعيم ناصر
- حياة شرارة الثائرة الصامتة / خالد حسين سلطان
- ملف صور الشهداء الجزء الاول 250 صورة لشهداء الحركة اليساري ... / خالد حسين سلطان
- قناديل شيوعية عراقية / الجزء الاول / خالد حسين سلطان
- نظرات حول مفهوم مابعد الامبريالية - هارى ماكدوف / سعيد العليمى
- منطق الشهادة و الاستشهاد أو منطق التميز عن الإرهاب و الاستره ... / محمد الحنفي
- تشي غيفارا: الشرارة التي لا تنطفأ / ميكائيل لووي
- وداعاً...ايتها الشيوعية العزيزة ... في وداع فاطمة أحمد إبراه ... / صديق عبد الهادي
- الوفاء للشهداء مصل مضاد للانتهازية..... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية - طارق عيسى طه - ابو خلود في ذمة الخلود