أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - نوئيل عيسى - ماهو دور حزب الله من التفجيرات الدامية الاخيرة في العراق ؟















المزيد.....

ماهو دور حزب الله من التفجيرات الدامية الاخيرة في العراق ؟


نوئيل عيسى
الحوار المتمدن-العدد: 2871 - 2009 / 12 / 28 - 10:51
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


مصر: تسجيلات للمتفجرات بمحاكمة خلية حزب الله
هذه الحقائق التي تنشر وتكشف نشاطات حزب الله في مصر تعني ان هذه النشاطات المشبوهة لاعضاء هذا التنظيم الماسوني الهوية تستهدف كل الدول وليس مصر وحدها علما ان قوى الامن في الدول العربية الاخرى نائمة على هذا النشاط ولاتحاول الكشف عنه تحت وطاة الرشوة او ......؟
ان تنظيم حزب الله الذي يهدف بالدرجة الاولى تغير الهوية الدينية للبنان عن طريق التذرع بمقاومة الاعتداءات الاسرائيلية التي تستهدف لبنان كذبا وبهتانا وكلنا نعرف ان اسرائيل لاتستهدف اي دولة عربية على حد الدعابات التي كان السياسيون يغسلون بها عقول البسطاء من الناس ليخدعوهم ويبررون اي من عملياتهم العسكرية ضد اسرائيل لان هذه الدولة لن تعتدي على اي ارض عربية اذا لم يكن في تلك الارض مايهدد مصيرها او مصير شعبها افرادا وجماعات على عكس الحكومات العربية التي تسهل الامر لكل معتدي وبشكل سافر الاعتداء على مواطنيها واراضيها دون الرد على العدوان والادلة عديدة لان حكوماتنا ماجورة تافهة تعمل وفق اجندة من يركبها كونها حكومات مطية للاجنبي ولو في راس اي حاكم عربي قدر حبة خردل غيرة على شعبه ووطنه لما عمل على الضد من مصلحة وطنه وشعبه مهما كانت المبررات ومهما كان الثمن عرق دين طائفة حزب لان هذا الوطن وهذا الشعب امانة في عنق الحكام بعيدا عن انتماءاتهم التافهة ؟
وحزب الله اداة تهديد دائم لدولة اسرائيل ليس من منطلق مصلحة لبنان كوطن ولا لبنان كشعب بل من منطلق اجندة عميلة للاخر والاخر على وشك السقوط كونه مكون ارذل .
والعجب العجاب كيف يسمح لمثل هذا التنظيم المتشابكة مصالحه مع مصالح عدد من الميليشيات المشبوهة في العمل في العراق بحرية دون ان يتم اخضاعه للمراقبة لانه الاداة التي تمرر كل اهداف البعث والقومين العرب في سوريا من خلاله وتسهل مهماتهم لتحقيق اهدافهم داخل عراقنا الحبيب لقتل ابناء شعبنا الابرياء وتخريب عمراننا واضعاف حكوماتنا وليس من الصعب تضامن وتحالف هذا التنظيم الاهوج مع البعثين العراقين والقوى القومية العروبية الاخرى التي تتبنى الوصول الى السلطة واعادة امجاد البعث الكافر كما هم اي حزب الله اليوم متضامنين ومتحالفين باسم المقاومة وتحت درعها مع القومين العرب الناصرين والبعثين في لبنان وسوريا وهذا يعيدنا الى الماضي الذي عجز فيه هؤلاء الاذناب الوصول الى السلطة فكانت تحالفاتهم مع التنظيمات الاسلامية المتهرئة التي لولاها لما وصلوا الى السلطة في العراق وغير العراق واليوم هم وحزب الله التنظيم الاسلامي بلباس واحد واجندة واحدة تحت مسميات تغرر بالسطاء من الناس فتجندهم تحت لواءها والاحداث التي تجري في العراق خير دليل على مايحدث وعلى الحكومة العراقية ملاحظة ذلك ومراقبة هذا التنظيم قبل ان يستفحل امره على ارضنا ووطننا ؟ وادناه التقرير الذي يوضح دور حزب الله ليس في مصر بل وكما اراه في العراق ايضا ؟

نوئيل عيسى
28/12/2009


عناصر من الخلية في طريقهم إلى المحكمة
القاهرة، مصر (CNN) -- قررت محكمة جنايات أمن الدولة العليا في مصر الأحد تأجيل محاكمة عناصر الخلية التابعة لحزب الله اللبناني، والبالغ عددهم 26 متهما، من بينهم 4 فارين، لجلسة تعقد الأربعاء المقبل، وذلك بهدف الانتهاء من عرض ومشاهدة شريط معاينة نيابة أمن الدولة العليا التصويرية الأخير، ومدته ساعتين.
وذكرت المحكمة أن الشريط يظهر نفقا غير شرعي بين رفح وقطاع غزة، أقدم المتهمون بالخلية على حفره لتمرير عناصرها ذهابا وإيابا، وتهريب الأسلحة والمتفجرات، وأيضا ضم مذكرات الاعتقال الخاصة بالمتهمين إلى ملف القضية.

وعرضت نيابة أمن الدولة المصرية العليا الشريط الرابع من المعاينات التصويرية التي أجرتها في القضية والذي ظهر فيه المتهمان اللبناني، محمد يوسف منصور وشهرته سامي شهاب، وهو عضو بحزب الله، والفلسطيني ناصر خليل أبو عمرة، حيث تم الكشف للمرة الأولى عن المتفجرات والأحزمة الناسفة التي تم ضبطها مع المتهمين، وكانوا بصدد استخدامها في عمليات انتحارية وتفجيرية.

وتضمن شريط الفيديو المصور كميات كبيرة من المتفجرات البلاستيكية والعبوات، والمكونات الكاملة لصناعة مادة TNT شديدة الانفجار، إلى جانب ثلاثة أحزمة ناسفة معدة للتفجير، وعبوات صغيرة مفرقعة يتم لصقها بأهداف صغيرة ومتوسطة الحجم.

روابط ذات علاقة
مصر: مطالب بمحاكمة نصرالله في قضية "خلية حزب الله"
مصر: تأجيل محاكمة "خلية حزب الله" بعد انسحاب هيئة الدفاع
تقرير: حزب الله يخطط لضرب أهداف إسرائيلية بالخارج
وقال المتهم الفلسطيني ناصر أبو عمرة في إفادته لرئيس نيابة أمن الدولة العليا عبد الخالق عابد أثناء المعاينة للمواد المتفجرة الموجودة بحقائب سفر من الحجم الكبير والتي تضمنت شرحا لكيفية حصوله عليها واستخدامها، إن هناك أكثر من 50 كيلو جراما من مادة TNT شديدة الانفجار كانت معدة ومجهزة للاستخدام.

من جهته، قال المتهم سامي شهاب إنه قام بمعاونة عدد من المتهمين في نقل تلك المتفجرات وكمية أخرى كبيرة من الأسلحة عن طريق سيارات، مشيرا إلى أن بعض ما كان ينقله كان بأوامر من محمد قبلان - رئيس قسم مصر بوحدة دول الطوق بحزب الله اللبناني - ودون أن يكون على علم بما تتضمنه هذه الحمولات.

وجاء في الشريط الخامس للمعاينة، العقارات التي تم شرائها واستئجارها من قبل سامي شهاب والتي كانت تطل على المجرى الملاحي لقناة السويس، حيث تعرف صاحب أحد العقارات قبالة ساحل القناة على سامي شهاب وأفاد أنه من حضر إليه لاستئجار العقار المذكور الذي يتكون من طابقين ويكشف السفن العابرة للقناة، والتي كان المتهمون، بحسب إفادتهم في الشريط، يراقبونها بهدف استهداف بعضها وتفجيرها.

من جانبها، طالبت هيئة الدفاع عن المتهمين بالاكتفاء بما تم مشاهدته من أشرطة، وتأجيل مشاهدة إحدى شرائط المعاينة ومدته ساعتين يظهر نفقا تم حفره بمعرفة عدد من عناصر الخلية بين رفح وقطاع غزة استخدم لتمرير أسلحة وذخائر ومتفجرات إلى مصر، وفقاً لوكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية الرسمية.

وقال دفاع المتهمين إن إفادات موكليهم الصوتية بشرائط المعاينات واعترافاتهم غير واضحة وأن الصوت رديء، وطلب إثبات هذه الملحوظة بمحضر الجلسة.

يشار إلى أن المتهمين في القضية التي تم كشف النقاب عنها في أبريل/ نسيان 2009 يبلغ عددهم 26 متهما تتوزع جنسياتهم ما بين لبنانيين اثنين وخمسة فلسطينيين وسوداني و18 مصريا، تم القبض على 22 منهم.

ونسبت نيابة أمن الدولة العليا إلى المتهمين المذكورين قيامهم بالتخابر مع من يعملون لمصلحة منظمة مقرها خارج البلاد (حزب الله) للقيام بأعمال "إرهابية" داخل مصر، وتحديدا ضد السفن والبوارج العابرة بقناة السويس والسائحين الأجانب والمنشآت السياحية المصرية، وتصنيع وحيازة متفجرات لاستخدامها في نشاط يخل بالأمن والنظام العام."







رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,822,613,865
- ماذ نريد نحن الشعب العراقي في الدورة الانتخابية القادمة ؟
- الاسباب الكامنة وراء فتنة كرة القدم بين مصر والجزائر
- حقائق موثقة تاريخيا . لماذا تثير الحقائق عندما يتم الكشف عنه ...
- اصدقاء وحلفاء الامس باتوا اشد الاعداء لكن بحلل وفتنة جديدة
- تعديل قانون الانتخابات اهم ام تعديل رواتب حرامية على بابا ال ...
- في ذكرى انهيار جدار برلين متى ينهار جدار العزل العنصري بين ا ...
- مجزرة فورت هود - لماذا تتحول الى نقمة على العرب المسلمين الع ...
- موسم الحج مناسبة لممارسة الشعائر الدينية المقدسة . ام للتعبي ...
- شهيدة الحجاب مروة الشربيني
- من المسؤول عن تأجيل البت بتقرير غولدستون ، وكيف يمكن محاسبته ...
- المصرين والعرب المسلمين الموطنين في العراق . مسؤلين عن استمر ...
- هل سيتم اي خرق ايجابي في المحادثات بين ايران والدول الست حول ...
- ماهي السبل لتاهيل العقل العربي للخروج من نفق التعصب العشائري ...
- كابوس مرعب ماتعده منظمة الصحة العالمية ( اناء قذر تصب فيه كل ...
- انجلينا جولي مسيحية كافرة ترعى فقراء ومشردي العراق والعالم
- الحرب الطائفية تؤججها حكومات دكتاتورية اوتوقراطية لترسيخ الا ...
- عملية اغتيال محمد النايف نائب وزير الداخلية السعودي ؟؟؟؟
- التفجيرات الاخيرة . من المحرض ؟ ومن المنفذ ؟
- عملية المصالحة الوطنية مع البعث مستحيلة ومرعبة ؟
- الاساءة الى الرسول الكريم من قبل مسلمين تكفيرين


المزيد.....




- التربية تلغي إمتحان الإسلامية وتصدر جدولاً جديداً – بغداد – ...
- الجيش العراقي يعلن مقتل 45 مقاتلا من تنظيم -الدولة الإسلامية ...
- الجيش العراقي: مقتل 45 مسلحاً من تنظيم الدولة الإسلامية بعد ...
- الجيش العراقي: مقتل 45 مسلحاً من تنظيم الدولة الإسلامية بعد ...
- سائرون والفتح ... الاضداد الشيعية تتحالف من جديد!
- الروائي عادل سعد: عشت مع أطفال الشوارع ثلاث سنوات و-رمضان ال ...
- الرئيس اللبناني: مسيحيو المشرق ليسوا طارئين على هذه الأرض
- جدل واسع بين الأقباط بشأن -الهيئة المقدسة- لمحمد صلاح والنن ...
- ترشيح المعارض هرتسوغ لرئاسة الوكالة اليهودية
- تركيا: غولن بالنسبة لنا بمثابة بن لادن لأمريكا


المزيد.....

- الإسلام جاء من بلاد الفرس / ياسين المصري
- حول تجربتي الدينية – جون رولز / مريم علي السيد
- المؤسسات الدينية في إسرائيل جدل الدين والسياسة / محمد عمارة تقي الدين
- الهرمنيوطيقا .. ومحاولة فهم النص الديني / حارث رسمي الهيتي
- كتاب(ما هو الدين؟ / حيدر حسين سويري
- علم نفس إنجيلي جديد / ماجد هاشم كيلاني
- مراد وهبة كاهن أم فيلسوف؟ / سامح عسكر
- الضحك على الذقون باسم البدعة في الدين / مولود مدي
- فصول من تاريخ الكذب على الرسول / مولود مدي
- تفكيك شيفرة حزب الله / محمد علي مقلد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - نوئيل عيسى - ماهو دور حزب الله من التفجيرات الدامية الاخيرة في العراق ؟