أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مديح الصادق - ما حرفا, وما اسما















المزيد.....

ما حرفا, وما اسما


مديح الصادق

الحوار المتمدن-العدد: 2869 - 2009 / 12 / 26 - 11:28
المحور: الادب والفن
    




من الكلمات التي يلتبس لدى القارئ أو الكاتب استعمالها, وبالتالي إعرابها, كلمة { ما } التي تأتي حرفا له أكثر من موقع حينا, واسما حينا آخر, له أكثر من موقع, وتستعمل لغير العاقل, وبغية تسليط الضوء على أنواعها ارتأينا تقديم هذا الجهد المتواضع للقارئ الكريم لعلنا قد ساهمنا في الكشف عن بعض من خفايا اللغة العربية قدر الإمكان, وبأسلوب مبسط

ما الحرف

أولا : { ما } المصدرية : وتسمى الموصول الحرفي لأنها مع الفعل بتأويل مصدر يعرب حسب موقعه في الجملة نحو : سرَّني ما فعلتَ, أي فعلُك, وموقعه في محل رفع, فاعل

ما قلتَ جميل, تأويله : قولك جميل, إعرابه في محل رفع مبتدأ

أنصت الجمهور لما عزف الموسيقي, أي : لعزف الموسيقي

والمصدر المؤول في محل جر بحرف الجر

ومن هذا النوع : المصدرية الظرفية نحو : { وأوصاني بالصلاةِ والزكاةِ مادُمتُ حيَّا } أي مدة دوامي حيا, ومحل المصدر المؤول

النصب على الظرفية, وهذه سبقت الفعل { دام } فكانت شرطا لعمله ناسخا, ناقصا, من أخوات كان

وتوصل { ما } المصدرية بما قبلها في المواضع التالية

أ : بكلمة { مثل } : فعلنا مثلما نصحتمونا, والتقدير : مثل نصحكم لنا

والمصدر المؤول في محل جر بالإضافة

ب - بكلمة { كلَّ } الظرفية : كلَّما مرَّ ذكرحبيبي ارتعدت أوصالي

أي : كل مرور لذكر حبيبي, وموقعه الجر بالإضافة ل { كل } الظرفية

ج - بكلمة { ريث } الظرفية: انتظر ريثما يصل الطبيب, والتقدير

ريث وصول الطبيب, ومحله الجر بالإضافة

د - حرف الجر { كاف التشبيه } : نقلنا الكلام كما أوصيتَ

والتقدير كوصيتك, وموقع المصدر المؤول الجر بحرف الجر

ملاحظة : عندما نجد { ما } بعد الكلمات الواردة أعلاه منفصلة عنها فإن ذلك يعني أنها { اسمية } موصولة, بمعنى { الذي } كما سيرد



ثانيا : { ما } النافية : وتأتي لنفي الزمن الماضي نحو : ما قامت هند, ما حضر زيد, وتسبق أفعال الاستمرار الناقصة الناسخة شرطا لعملها

نحو : مازال المطر منهمرا, مافتئ الحارس متيقظا, ما انفك الشاعر

متيما, ما برح اللاعب فائزا, وحين تسبق بالهمزة فدلالتها على التنديم : أما فهمت اللغز ؟

وأحيانا تنفي الفعل الماضي؛ لكن دلالتها على المستقبل كقولك : ما ضيَّع الله أجرا لمحسنين, أي لن يضيِّعَ الله أجرا لمحسنين

وهناك النافية العاملة عمل { ليس } وتسمى { ما الحجازية } لأنها لغة

أهل الحجاز, أما عند تميم فليست عاملة, ومثال العاملة { ما هذا بشرا } و { ذا } اسمها في محل رفع و{ بشرا } خبرها منصوب



ثالثا : { ما } الزائدة : وهي حرف زائد لا عمل له من ناحية الإعراب, وله فائدة بلاغية في تقوية الكلام, وتتصل في بعض الحروف, وبعض الأسماء كما هو مفصل أدناه

أ - بحرفي الجر : عن : عمَّا , من : ممَّا { مِمَّا خطيئاتِهم أُغرقوا } , إذ لم تمنع حرف الجر { من } عن عمله في جر { خطيئاتِ } في النص القرآني المذكور

ب - بأدوات الشرط : إنْ : إمَّا, أين : أينما, كيف : كيفما, حيث: حيثما, إذا : إذا ما, إذ : إذما : { إمَّا يبلغنَّ عندك الكبر أحدهما أو كلاهما فلا تقل لهما أف ولا تنهرهما } وقد حذفت هنا نون حرف الشرط { إنْ } وتم تشديد ميم { ما } الزائدة تعويضا عنها

ج - بالظرف { بين } فيصبح { بينما } ظرفا للزمن الماضي : تفقدتُ أمتعتي بينما حضر المودعون

د - بالحرف الناصب للفعل المضارع { كي } : كيما, ولا تمنعه عن عمله في النصب, نحو : حذرتُك كيما تقعَ في الخطأ

ه - تأتي { ما } زائدة بين المضاف والمضاف إليه, نحو : أيَّما الكتابين قرأت فهو نافع, والقدير : أيُّ الكتابين, و{ ما } هنا زائدة

بدليل جر { الكتابين } بالإضافة



رابعا : { ما } الكافَّة : وهي حرف يتصل ببعض الكلمات فيكفها عن عملها الموضوع لها في نحو اللغة العربية, أي يصبح عملها ملغيا, وتتصل بما قبلها كافة في المواضع التالية

أ - بالحروف الناسخة , المشبهة بالفعل { إنَّ وأخواتها } التي تدخل على الجملة الاسمية فتنسخ المبتدأ اسما منصوبا لها, وخبره خبرا مرفوعا لها, وفي حال دخول { ما } الكافة عليها فإن المبتدأ يبقى كما هو مرفوعا كذلك الخبر إذ يبطل عمل الحرف النسخ نحو : { إنَّما المؤمنونَ أخوةٌ }, كأنما الجميلتان قمران

وهذه الحروف هي : إنَّ, أنَّ : حرفا توكيد ونصب

كأنَّ حرف تشبيه ونصب , لكنَّ : حرف استدراك ونصب

لعلَّ : حرف ترجٍّ ونصب, ليت : حرف تمنٍّ ونصب



ملاحظة 1 : في حال دخول { ما } الكافة على { ليت } حرف التمني والنصب, فإنها يجوز أن تكفها عن العمل, أو لاتكفها عن العمل نحو

ليتما الشبابُ يعودُ يوما, فهي هنا كافة بدليل بقاء المبتدأ مرفوعا

ليتما الشبابَ يعودُ يوما, فهي هنا غير كافة, بل مهملة بدليل نصب ليت للمبتدأ اسما لها, وجملة { يعود } في محل رفع خبر ليت

ملاحظة 2 : هناك غرض ثان تؤديه { ما } الكافة إضافة للكف عن العمل وهو أنها تؤهل الحروف السابقة للدخول على الجملة الفعلية بعد أن كان اختصاصها بالجملة الاسمية قبل دخولها عليها نحو

إنَّما يصدقُ المخلصونَ, ليتما يعودُ المهاجرون

ملاحظة 3 : عندما نجد { ما } منفصلة عن الأحرف السابقة فذلك يعني أنها إما حرف مصدري نحو : إنَّ ما فعلت جميلٌ, أي : إن َّ فعلَك جميل, أو اسم موصول : كأنَّ ما رسمتَهُ حقيقةٌ , أي : كأنَّ الذي رسمتَهُ حقيقةٌ



ب - تكف { ما } الكافة الأفعال : طال : طالما, قلَّ : قلَّما, جلَّ : جلَّما, عن العمل وذلك بعدم احتياجها للفاعل عند اتصالها بها نحو

قلّما يثمرُ اجتماع لجاهل ومتعلم, لا يتقدم البلد طالما يسيره الظلاميون



ج - تكف { ما } الكافة حرف التقليل والجر الشبيه بالزائد { رُبَّ } و

تنتفي حاجته إلى متبوعه { الاسم النكرة } المجرور به الذي يعرب مبتدأ مرفوعا بضمة مقدرة منع من ظهورها اشتغال المحل بحركة حرف الجر الزائد نحو { رُبَّ صديقٍ أفضلُ من أخٍ } فيؤهَّل الحرف للدخول على الجملة الفعلية نحو : رُبَّما ينهار النظام الاقتصادي العالمي خلال زمن قصير



د - تكف الظروف التالية : { قبل, عند, بعد, حين } وتؤهلها لأن تتبعها جملة فعلية نحو

كان موعدي معه عند الفجر, كان موعدي معه عندما يحين الفجر



ما الاسم

أولا : { ما } الاستفهامية : نحو : ما عدد اللاعبين ؟ وتعرب هنا مبتدأ أو خبرا مقدما في محل رفع , ما ذا قرأت اليوم ؟ وتعرب { ما } مبتدأ , وذا اسم موصول بمعنى الذي وهو خبر المبتدأ, والجملة بعده صلته, وهناك من يعتبرها كلمة واحدة أداة استفهام

وتوصل { ما } الاستفهامية بحروف الجر فتحذف ألفها وتفتح الميم

كما تحذف نون { من و عن } ويعوض عنها بتشديد الميم نحو

عمَّ { عمَّ يتساءلون ؟ } , ممَّ , فيمَ , بمَ , إلامَ , علامَ , حتَّامَ , لِمَ



ثانيا : { ما } الشرطية الجازمة لفعلين أولهما فعل الشرط وثانيهما جواب الشرط نحو : ما تعملْ من خير تُجازى به,

ما يخرجْ من يديك صدقة يُنِرْ طريقك يوم الدين



ثالثا : { ما } النكرة التامة : وهي بمعنى { شيء } وسميت التامة لأنها لا تحتاج إلى صلة أو عائد في الصلة, كقولك

رُبَّ ما طاب لك لم يطبْ لغيرك, والدليل على أنها نكرة سبقها بحرف التقليل والجر الشبيه بالزائد { رُبَّ } المختص بالنكرات

وتأتي { ما } نكرة تامة { عند سيبويه } في أسلوب { التعجب } نحو

ما أجملَ الربيعَ, بمعنى : شيء أجمل الربيع, وتعرب في محل رفع مبتدأ خبره الجملة بعده



رابعا : { ما } المعرفة التامة : ونجدها موصولة بفعل المدح { نِعْمَ } وفعل الذم { بِئْسَ } جوازا

نحو : { نِعِمَّا يعظكم به } وهنا كسرت العين لتسهيل إدغام حرف الميم, { بِئْسَمَا اشتروا به أنفسهم } ويجوز الفصل







خامسا : { ما } الموصول الاسمي : وهي بمعنى الذي لغيرالعاقل

ويشترط أن تكون لها صلة ورابط يربط جملة الصلة بها وهو الضمير

نحو : أعدت قراءة ما راجعته, بمعنى الذي راجعته, والرابط هو الضمير { الهاء } الذي يعود على { ما } الموصولة

وأحيانا يكون الرابط محذوفا يفهم من سياق الكلام نحو

استمعتُ إلى حديثك فسرني ما سمعتُ, أي الذي سمعتُهُ

وتتصل { ما } الموصولة بالكلمات التالية : من : ممَّا, عن : عمَّا

الباء : بما, في : فيما, اللام : لما, سيَّ : سيَّما

نحو : {... وممَّا رزقناهم يُنفقون, والذين يُؤمنون بمَا أُنزل إليك ... } وقد حذفت نون { من } الجارة وعوض عنها بتشديد الميم



ملاحظة : الشواهد المحصورة بين الأقواس الكبيرة نصوص قرآنية






كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,557,024,293
- مراهنات { مشحوت } أبي حصان
- مواضع الهمزة المتوسطة والهمزة المتطرفة
- شرهان يبحث عن رتاَّق الفتوق
- موال زهيري بطور الصبي
- ماهود { أبو الخرز } ينتقم من شرهان
- شرهان والشيخ { ماهود } أبو الخرز
- أحرِقوا الصريم .. قصة قصيرة
- ملائكة كونوا , أيها المندائيون .. بمناسبة عيد رأس المندائية ...
- مواضع كسر همزة { إنَّ } ومواضع فتح همزة { أنَّ }
- الذكرى الأربعون لاستشهاد المناضل ستار خضير الحيدر
- لغة العاشقين ..
- لغةُ العاشقينَ ..
- راحلة .. شعر
- قِصَّةُ مَجْنُونَينِ
- باقة ورد لأمي ..مهداة إلى كل نساء العالم , بعيدهن
- محكمة القرية المتحضرة ..جدا ..جدا .. شعر
- مبروك .. مبروك , فازت قائمة الشهداء
- الحب عبودية
- موعد على الجليد ...قصة قصيرة
- كفن الحرير الهندي ... قصة قصيرة


المزيد.....




- بعد الخطاب الملكي.. مجلس النواب يعقد ندوة حول القطاع البنكي ...
- أسطورة أم بلطجي.. ما علاقة السينما المصرية بجرائم الشارع؟
- طبيح ينفي اقتراح لشكر اسمه كوزير للعدل في الحكومة
- FRIENDS : الأصدقاء وغسل اليدين !
- قريبا... تصوير أول فيلم لجاكي شان في السعودية
- متحف الأرميتاج- يحتضن الربيع القادم معرضا لآثار مدينة العُلا ...
- في واقعة نادرة.. فوز كاتبتين مناصفة بجائزة بوكر الأدبية
- نادي -ضاد- اللبناني.. فن الخطابة في خدمة العربية
- فنانة مصرية تكشف للمرة الأولى حالة عادل إمام الصحية (فيديو) ...
- صور لسعاد حسني وصباح وعمر الشريف وغيرهم تُعيد إحياء أجمل مشا ...


المزيد.....

- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي
- متلازمة بروين / حيدر عصام


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مديح الصادق - ما حرفا, وما اسما