أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - جاك عطاللة - بالنهاية سيجبر متطرفى المسلمين حكومات اوروبا وامريكا على منع الزيارة او الاقامة لكل المسلمين














المزيد.....

بالنهاية سيجبر متطرفى المسلمين حكومات اوروبا وامريكا على منع الزيارة او الاقامة لكل المسلمين


جاك عطاللة

الحوار المتمدن-العدد: 2869 - 2009 / 12 / 26 - 08:02
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


تصدرت نشرات وكالات الانباء العالمية والسى ان ان وفوكس نيوز الخبر التالى منذ ساعات قليلة
واشنطن وصفت الحادث بأنه محاولة لتنفيذ هجوم إرهابي

إحباط إعتداء أثناء رحلة جوية وأوباما يطلب تعزيز الأمن الجوي

GMT 0:15:00 2009 السبت 26 ديسمبر

وكالات

طلب الرئيس الأميركي باراك أوباما إتخاذ الإجراءات الضرورية لتعزيز الأمن الجوي بعد أن حاول رجل إشعال فتيل متفجرات على متن رحلة جوية تربط بين أمستردام وديترويت يوم الجمعة. وقال الرجل الذي حاول إشعال الفتيل للمحققين أنه عضو في القاعدة. ونقلت قناة "سي ان ان" عن نشرة إتحادية، أن الرجل قال للمحققين إنه اقتنى المتفجرات في اليمن حيث تلقى أوامر بشأن توقيت إستخدامها.

__________________________________________________________________
لا ادرى ماهوهدف المتطرفين المسلمين النهائى من تكرار محاولات خطف وتفجير طائرات مدنية تحمل ابرياء من جنسيات مختلفه ومنهم مسلمين ؟؟؟؟
ولا ادرى لماذا تستمر الحكومات الاسلامية ومنهم السعودية ومصر و حماس وقطر و الكويت و ايران والسودان والباكستان و ليبيا فى نشر ثقافة الارهاب ثقافة الموت وكراهية الاخر المختلف دينا اومذهبا والزامه اضيق الطريق و سرقة حقوقه فى وطنه الذى يعيش فيه من الاف السنين ومحاولات اسلمته بظل الطرق الخسيسة المدعومة ببطش الدولة واسلحتها ؟؟؟

لماذا تبقى السعودية على رابطة العالم الاسلامى و على جماعة الامر بالمعروف و تبقى على مشايخ هيئة العلماء وهم جماعة من الارهابيين المتطرفين الذين يدعون بكل خطبهم الى تدمير المختلف و القضاء عليه بدون رحمة ولماذا تمنع انشاء كنائس وتمنع دخول الاناجيل وكتب الصلاة لملايين من المسيحيين الذين يعملون بها بينما تتبرع بمئات الملايين لبناء وصيانة المساجد باوروبا وامريكا والتى تستخدمها اوكارا للتجسس ومراكز لتدريب و تجنيد وايواء الارهابيين بالغرب و تنسق بهه المساجد و المراكز الاسلامية لهدم الحضارة الغربية بكاملها

لماذا تبقى حكومة قطر على الشيخ الارهابى القرضاوى الذى سخر من الاحتفال بالكريسماس علنا وطالب المسلمين بالعالم بكراهيته ومنع الاحتفال به والتضييق على غير المسلم بكل المجالات مع انه وياللهول من بكى بحرقة عندما منعت بريطانيا دخوله لاراضيها لانه ارهابى صريح ؟؟؟


الى متى تبقى حكومة مصر الوهابية الازهر منارة الارهاب و شيوخه الذين اخربوا عقول المصريين وجعلوهم اضحكوكة للشرق والغرب باقناعهم بشرب بول البعير للتداوى و توقير خراء الرسول بأكله و تعميم ارضاع الكبير لتتوفر الخلوة الشرعية على الطريقة الاسلامية ؟؟؟

الى متى تحتضن حكومة مصر اخوان الارهاب وتترك اسلحتهم وفرقهم المدربة عسكريا باسلحة مسروقة من الجيش والبوليس المصرى الذين اخترقوهما حتى العظام ومعهم الاعلام والتعليم والقضاء والرئيس وابنائه ومستشاريه ؟؟؟

الى متى يتحمل العالم الحر ويصبر على سيل الارهابيين الذين يحاربون حضارة القرن الحادى وةالعشرين لصالح اعادتنا الى قرن التخلف والارهاب المنظم القرن السادس قرن التفخيذ للرضيعه و هتك عرض البشر بالاستعباد والرق و هتك عرض النساء الذين استرقوهم بالغزو والعدوان واعتبروهن جوارى يحل وطئهن بدون ارادتهن و بيعهن كما حللوا الاستمتاع بالاطفال ؟؟؟؟


من الخداع للنفس ان يسكت المسلم العاقل على كل هذا وعلى حروب الابادة والاضطهاد العلنى الحكومى للاقليات المسيحية بالعالم الاسلامى و يهب للتنديد بقرار سطحى مظهرى لا يضر اى مسلم بمثل قرار حظر المأذن بسويسرا او قرار حظر النقاب بفرنسا ....

اعتقد انه بعد توالى الاحداث الاخيرة واهمها حادثة الميجور نضال حسن الطبيب المسلم الامريكى الذى نال ما لم ينله اى امريكى عادى من تعليم على حساب الدولة ومرتب يفوق الستة ارقام فكافأهم بقتل وجرح العشرات بجزاء سنمار و قبله عشرات بل مئات الحوادث الارهابية التى دافعها الاساسى والوحيد هو التعاليم القرأنية ضد المسيحيين واليهود و احاديث وافعال الرسول ----لم يعد هناك وقت للغرب يضيعه فى الفصل والتمييز بين المسلم الطيب والمسلم الشرير لاستحالة وجود تكنولوجيا اوطريقة واضحة تفصل بين الاثنين ولأن المسلم الطيب يتحول تلقائيا لارهابى وقنبلة موقوته عندما تتمكن منه فيروسات الارهاب الاسلامى الذى يحمل ميكروبه و فيروسه المميت تقريبا كل مشايخ وائمة المسلمين بالخارج و ينشروه بالمدارس والجضانات و المساجد الاسلامية باوروبا وامريكا


رأيى الشخصى كمقيم بالغرب منذ عشرات السنين و على صلة قوية بالسياسة والاعلام ان قرار ابعاد ومنع زيارة المسلمين لاوروبا وامريكا قريب وسيكون نتيجة حتمية لافعال ارهابيى المسلمين ضد اوروبا وامريكا ومصالحهما الحيوية باالغرب الحر وبالشرق الاسلامى وهو قرار يسعى اليه بشدة كل من يحمل فيروس الارهاب الدموى فى جسمه سعيا وراء حربا دينية بين المسلمين والغرب

سيتحمل وزرههذه الاعمال الموجهه ضد الغرب والتى هى اعمال حرب فعلية وليس هذاروطيش ارهابيين فرديين مسلمين مخدوعين كما تحاول تصويرها راعيات الارهاب العالمى مصر والسعودية وايران و السودان كل عقلاء المسلمين ممن لم يوقفوا هذا الفيروس القاتل عند حده فى بلادهم المنكوبة ليس بهذا الفيروس فقط وانما بالمرض والجهل و الارهاب المتدين و الحكام الوهابيين

وواضح ان العالم مقبل على فصل دينى صريح بالغرب لحماية نفسه كحل اخير واخر العلاج الكى بعد تفشى الارهاب الاسلامى بداخله ومقبل ايضا على مذابح ضد الاقليات بالعالم الاسلامى تشجعها الحكومات الارهابية الاسلامية كنتيجة غبية لقصور فهم المسلمين لمسئولياتهم الحضارية وعجزهم عن كبح جماح متطرفيهم و حكامهم
ولنا الله من قبل ومن بعد





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,639,585,664
- قرار منع المأذن بسويسرا قرار يحتاج تمحيص واضافة
- ريسنا العزيز ماذا ستفعل بانفلونزا المعيز ؟؟؟
- حل جذرى وشامل لاتهام المسلمين للمسيحيين و اليهود بتحريف الان ...
- مصر بعصر جمال مبارك تجربة حية -
- المصريون الشرفاء : نعدكم بدولة رخاء خلال عشر سنوات
- من اجل من انعقد مؤتمر الحزب الوطنى الحاكم بالقاهرة اخيرا؟؟؟
- السعار الاسلامى بين قاتل مروة الشربينى و قتيل ديروط القبطى ا ...
- سيلفا كير فى القاهرة - الا تتعظ الحكومة المصرية ؟؟؟ولو مرة ؟ ...
- هل حان الوقت للاقباط لبحث ايجاد منطقة امنة لهم بمصر ؟؟؟
- مطلوب خطة قبطية قبل انتخابات مجلس الشعب عام 2010 بمصر
- الاقباط وكنيستهم -خواطر قبطى
- الانتخابات المصرية وانتخابات اليونسكو
- محاولة فاشلة لتكرار جريمة 11 سبتمبر - و رسالة لاخوتنا المسلم ...
- الحقونا - الشياطين هربت من الحبس فى رمضان
- لا لخداع العالم-رسالة الى مبارك ونتنياهو بالقاهرة
- حكاية المقدس بطرس فلتاؤوس و الحاج محمد محمدين
- انقذوا نساء المسلمين 2-
- الفقى لما يسعد تجيله خاتمتين فى ليلة
- بردعة ابو الفتوح ودكان المهدى
- المصايب ما تجيش الا من بتوع ربنا - تعليق على احداث ايران الا ...


المزيد.....




- ترامب يبتز اليهود هذه المرة: عليكم التصويت لي وإلا..
- ترامب لليهود: أنا أكثر رئيس أمريكي صداقة لإسرائيل وعليكم الت ...
- الفتح: المقاومة الاسلامية تمر بمنعطف خطير
- اعتقال شاب بزعم محاولة طعن قرب المسجد الإبراهيمي
- محافظ نينوى يفتتح كنيسة البشارة بالتزامن مع عودة 80 عائلة مس ...
- قنوات الإخوان تروج لبيان مزيف عن البرلمان الليبي بشأن إتفاق ...
- حلب تحتفي بنهوض كاتدرائية -أم المعونة- من ركام الحرب... صور ...
- الناطق العسكري باسم كتائب القسـام: ما حدث ويحدث في المسجد ال ...
- ظريف: اطلقنا سراح الجاسوس الاميركي وفقا للرأفة الاسلامية
- افتتاح كنيسة البشارة مع عودة 80 عائلة مسيحية إلى الموصل


المزيد.....

- العلمانية في شعر أحمد شوقي / صلاح الدين محسن
- ارتعاشات تنويرية - ودعوة لعهد تنويري جديد / صلاح الدين محسن
- ماملكت أيمانكم / مها محمد علي التيناوي
- السلطة السياسية، نهاية اللاهوت السياسي حسب بول ريكور / زهير الخويلدي
- الفلسفة في تجربتي الأدبية / محمود شاهين
- مشكلة الحديث عند المسلمين / محمد وجدي
- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - جاك عطاللة - بالنهاية سيجبر متطرفى المسلمين حكومات اوروبا وامريكا على منع الزيارة او الاقامة لكل المسلمين