أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - احمد عائل فقيهي - بالمعرفة وحدها .. نواجه المستقبل














المزيد.....

بالمعرفة وحدها .. نواجه المستقبل


احمد عائل فقيهي

الحوار المتمدن-العدد: 2861 - 2009 / 12 / 17 - 17:51
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


في الدول المتقدمة لا ترتهن الأمور والمسائل والقضايا الهامة والمفصلية إلى حسن النوايا وحسن الطالع أو سوئه، ولا تقوم وتستقيم الأشياء على الانطباعات والاجتهادات الشخصية والذاتية، ولكن تقوم وتستقيم هذه الأشياء من خلال فكر مؤسساتي يتجلى في المراكز العلمية والبحثية والجامعات وعبر نخبة من أصحاب الفكر والرأي، الذين عملهم ومهمتهم وضع دراسات علمية وسياسية وفكرية واجتماعية واقتصادية، ترتبط هذه المؤسسات العلمية ومراكز البحث ارتباطا جذريا بصناعة القرار السياسي في الدولة، كما هو حاصل في الغرب.
ومن هنا تتأسس لدينا الرؤية الاستشرافية للمستقبل، ومن ثم فهم ما سوف يجري من كوارث وتحولات وأحداث اجتماعية وبيئية وصحية وأمنية وغيرها على ضوء قراءة المستقبل استنادا على فهم الراهن.
إن غياب مراكز البحث العلمي واستطلاعات الرأي وغياب المسؤولية الوطنية هو حتما ما سوف يؤدي إلى هذه الكوارث التي نشهدها ونعيشها منذ كارثة «حمى الوادي المتصدع» في جيزان إلى كارثة سيول وأمطار جدة، ذلك أننا مجتمع قائم في تفكيره وممارساته على تكريس «فقه التجاوز»، هذا الفقه الذي تحول إلى جزء أساسي ومركزي من الخصوصية الاجتماعية، بالرغم من أن الناس ومنذ سنوات طويلة يتحدثون في مجالسهم ومنتدياتهم عن التجاوز الإداري.
كما أن التحولات الاجتماعية كادت أو تكاد تقضي على الطبقة الوسطى في بلادنا.
المطلوب من الجامعات ومراكز البحث العلمي في بلادنا مساعدة المؤسسات وتنويرها ووضع رؤية شاملة وكاملة لما ينبغي أن يكون عليه المستقبل والوضع في المملكة خلال الخمسين سنة القادمة مثلا، ولكن بالمقابل ينبغي القول أن ذلك لن يتأتى إلا بوجود الشفافية في كتابة كل شيء يتعلق بحاضر ومستقبل المملكة.
علينا، إذن، أن نملك الشجاعة في مواجهة المستقبل والاعتراف بأخطائنا حتى لانفاجأ بكوارث أخرى ومصائب أخرى أيضا. وهذا ما يتوقعه الكثير من فئات وشرائح المجتمع، ذلك أن هناك أكثر من جدة. وما جدة إلا وجه آخر لمدن أخرى، فهل نقرأ المستقبل برؤية علمية ووطنية خالصة لوجه الوطن.
نعم.. بالمعرفة نواجه المستقبل.

كاتب سعودي






كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,468,724,815





- نظام الأسد بعد دخول قواته خان شيخون: تركيا في طريقها لنجدة ا ...
- نظام الأسد بعد دخول قواته خان شيخون: تركيا في طريقها لنجدة ا ...
- انعقاد أولى جلسات محاكمة البشير وسط إجراءات أمنية مشددة
- بعد الجنائز والمساجد.. يدُ داعش تمتد لحفلات الزفاف في أفغانس ...
- -حريم السلطان- في لندن.. هنا يمنع دخول الرجال
- تحدث عن كنز.. هنية: حماس مستعدة لمفاوضات غير مباشرة
- الولايات المتحدة تدعو لإنشاء نظير -اليد الميتة- الروسية
- صلاح يقترب من -أعلى أجر- في الدوري الإنجليزي
- إلغاء 41 رحلة في مطار فرانكفورت
- كيف سترى الكائنات الفضائية كوكبنا لو وجدت؟


المزيد.....

- التربية والمجتمع / إميل دوركهايم - ترجمة علي أسعد وطفة
- اللاشعور بحث في خفايا النفس الإنسانية / جان كلود فيلو - ترجمة علي أسعد وطفة
- رأسمالية المدرسة في عالم متغير :الوظيفة الاستلابية للعنف الر ... / علي أسعد وطفة
- الجمود والتجديد في العقلية العربية : مكاشفات نقدية / د. علي أسعد وطفة
- علم الاجتماع المدرسي : بنيوية الظاهرة الاجتماعية ووظيفتها ال ... / علي أسعد وطفة
- فلسفة الحب والجنس / بيير بورني - ترجمة علي أسعد وطفة
- من صدمة المستقبل إلى الموجة الثالثة : التربية في المجتمع ما ... / علي أسعد وطفة
- : محددات السلوك النيابي الانتخابي ودينامياته في دولة الكويت ... / علي أسعد وطفة
- التعصب ماهية وانتشارا في الوطن العربي / علي أسعد وطفة وعبد الرحمن الأحمد
- نقد الاقتصاد السياسي، الطبعة السادسة / محمد عادل زكى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - احمد عائل فقيهي - بالمعرفة وحدها .. نواجه المستقبل