أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - شاكر فريد حسن - ما أحوجنا للنقد الاجتماعي!!














المزيد.....

ما أحوجنا للنقد الاجتماعي!!


شاكر فريد حسن

الحوار المتمدن-العدد: 2858 - 2009 / 12 / 14 - 10:57
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


لا يختلف عاقلان بأن مجتمعنا العربي يفتقر للنقد الاجتماعي مثلما يفتقر للنقاش العلمي والجدل الفكري والصراع الحقيقي ، وغياب الجدل والصراع هو بحد ذاته الموت أو الاحتضار الثقافي ، والصراع هو تجدد الحياة والثقافة معاً.
أذا نظرنا حولنا نجد أن "ثقافة القطيع" والعائلية السياسية ، وكذلك الشائعات المغرضة والافتراءات والأكاذيب هي التي تسود مجتمعنا وتسيطر عليه .كما نجد غياباً شبه كامل للنقاش السياسي الفكري والايديولوجي المعرفي البعيد عن المهاترات والاسفاف الكلامي حول همومنا الجوهرية والقضايا الاشكالية التي تواجه شعبنا. وعلاوة على ذلك فالمثقف العربي نرجسي مستبد ومغرور ، ومن فرط نرجسيته يطالب بالحرية ولكنه لا يطيق حرية سواه خاصة اذا كانوا زملاءه وأنداده.
أن نمط المثقف النخبوي صاحب الدور النبوي الرسولي تكتب نهايته، مجريات الحياة وتحولاتها، والانسان العربي اذا كان صاحب حيثية اجتماعية أو مركز اجتماعي مرموق أو من"فقهاء "و"رموز" الأدب و"الأبقار المقدسة" فيضيق ذرعاً بالنقد الصريح الحقيقي ولا يتقبله ويعتبره تجريحاً له، أنه يرغب ويريد دائماً سماع كلمات الاطراء والمديح والتمجيد والتهليل ليس الا!!
وحين تطرح وتنتقد ظاهرة اجتماعية سلوكية تؤرق الجميع ، فيعتقد البعض بأنك تتحدث عنه شخصياً وتريد الانتقاص من مكانته وتجريحه واهانته بشكل شخصي، وهذه حالة مرضية مستعصية تحكمها الوساوس القهرية وعقدتي النقص والمطاردة وتحتاج لعلاج نفسي عاجل.
لا أحد فوق النقد والمساءلة، وما نريده ونطمح اليه أن تزول وتختفي طقوس التقديس ومظاهر الدجل الثقافي والرياء والنفاق الاجتماعي وثقافة القطيع من حياتنا الاجتماعية. وعليه ، هنالك حاجة مصيرية وضرورية لصياغة وتطوير مشروع سياسي فكري ثقافي، وبناء عقلية مجتمعية ديمقراطية واحترام التعددية والثقافية،وتجذير قيم المجتمع المدني ،زد على ذلك خلق أدوات عصرية جديدة للسجال والحوار المعرفي الجاد، وتعميق النقد والنقد الذاتي،والتحفيز على الابداع الجريء والتفكير الحر.كذلك اشاعة ثقافة الحوار والتسامح الانساني ونشر رسالة المحبة الجبرانية، ورسالة الخير والعطاء بدون مقابل، وليناطح الرأي الرأي والفكرة الفكرة بشكل حضاري وديمقراطي ضمن حدود الادب والاحترام المتبادل.
وأخيراً، فهل نحن قادرون أن نتجدد فكرياً وسياسياً وثقافياً وروحياً، بحيث نتمسك بكل ما هو صحيح وعقلاني يناسب المرحلة ونضع جانباً كل ما تجاوزه الزمن بشجاعة وصراحة؟!





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,467,589,776
- انسي الحاج ..شاعر الليل
- صدور عدد جديد من مجلة-الأصلاح- الثقافية
- تحية ل-الحوار المتمدن-في عيده المتجدد
- في حال المثقف العربي
- هادي العلوي من رواد الفكر العربي الانعتاقي الحر
- محمد أركون المثقف النقدي المتبحر في محيطات المعرفة الاسلامية
- دور الثقافة ازاء الواقع البائس
- الدكتور فرج فودة..ضحية الارهاب الديني المتطرف
- في ظلال المفكر والمؤرخ عبدالله العروي
- جديد مجلة -الاصلاح - الثقافية
- برهان غليون .. صوت العقل ضد اغتيال وتغييب العقل
- ما أحوج مجتمعنا العربي للتعددية والحوار العقلاني والحضاري
- محمد عابد الجابري .. الباحث والمفكر الذي يقرأ تراثنا الفلسفي ...
- التضامن العربي..!!
- التضامن العرب..!!
- الذكرى الثانية لوفاة الشاعر العراقي سركون بولص
- مظفر النواب... شاعر الرفض والشتيمة السياسية
- محمد جابر الأنصاري .. شجاعة فكرية بلا حدود
- خبر للنشر في باب اصدارات
- الكاتبة والباحثة المغربية فاطمة المرنيسي


المزيد.....




- وزير خارجية إيران لولي عهد الكويت: نحن وأنتم باقون في المنطق ...
- مقتل 63 شخصا بانفجار انتحاري في كابل
- داعش يعلن مسؤوليته عن هجوم حفل الزفاف بكابول
- السودان من حركة الاحتجاج الى توقيع الاتفاق حول الانتقال السي ...
- رغم الأمطار.. احتجاجات عارمة مناهضة للحكومة في هونغ كونغ للأ ...
- لماذا غضب الفلسطينيون من لقاء محمود عباس بحفيدة رابين؟
- بريكست: -فوضى وغلاء وشح في الطعام والدواء- حال خروج بريطانيا ...
- السودان من حركة الاحتجاج الى توقيع الاتفاق حول الانتقال السي ...
- دراسة تكشف سببا للعقم بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا
- تحت المطر.. هونغ كونغ تتظاهر طلبا للديمقراطية


المزيد.....

- التربية والمجتمع / إميل دوركهايم - ترجمة علي أسعد وطفة
- اللاشعور بحث في خفايا النفس الإنسانية / جان كلود فيلو - ترجمة علي أسعد وطفة
- رأسمالية المدرسة في عالم متغير :الوظيفة الاستلابية للعنف الر ... / علي أسعد وطفة
- الجمود والتجديد في العقلية العربية : مكاشفات نقدية / د. علي أسعد وطفة
- علم الاجتماع المدرسي : بنيوية الظاهرة الاجتماعية ووظيفتها ال ... / علي أسعد وطفة
- فلسفة الحب والجنس / بيير بورني - ترجمة علي أسعد وطفة
- من صدمة المستقبل إلى الموجة الثالثة : التربية في المجتمع ما ... / علي أسعد وطفة
- : محددات السلوك النيابي الانتخابي ودينامياته في دولة الكويت ... / علي أسعد وطفة
- التعصب ماهية وانتشارا في الوطن العربي / علي أسعد وطفة وعبد الرحمن الأحمد
- نقد الاقتصاد السياسي، الطبعة السادسة / محمد عادل زكى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - شاكر فريد حسن - ما أحوجنا للنقد الاجتماعي!!