أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - سامح عوده - هي فوضى ..(..!!..)..














المزيد.....

هي فوضى ..(..!!..)..


سامح عوده

الحوار المتمدن-العدد: 2856 - 2009 / 12 / 12 - 20:09
المحور: القضية الفلسطينية
    


اجتهدت كثيراً لأجد وصفاً مناسباً للحالة الإعلامية الفلسطينية في الوقت الحاضر، فلم أجد إلا وصف " فوضى " تليق به، لأن حمى الفوضى أصابت معظم درجات الهرم الإعلامي الفلسطيني، وفكرة العنوان مستوحاة من اسم لأحد الأفلام المصرية التي أنتجت مؤخراً، وبالتأكيد لن يتحدث المقال عن الفيلم ..!! إنما سأتناول فوضى أخرى متزايدة، أدت إلى إحداث خلخلة في نسيج العلاقات الاجتماعية داخل المجتمع الفلسطيني.
للإعلام دور مهم أو هو الأهم في تماسك المجتمعات وتحقيق تطلعاتها، وبدلاً من أن يكون إعلامنا الفلسطيني موجهاً لخدمة قضايانا الأهم، وعلى رأسها الخلاص من الاحتلال، وتوجيه جل الطاقات لمواجهة العدو في معركتنا اليومية معه، وفضح سياساته، والتركيز على ما يقوم به من أعمال يومية تدميرية، تستهدف القضاء علينا في جميع المناطق الفلسطينية؛ نجد أننا وجهنا ها نحو الصراع السياسي بين الضفة وغزة، وعمقنا الانقسام .
بعد الانقسام وما خلفه من آثار تدميرية، تسابق الحزبان الكبيران (فتح، حماس) إلى إنفاق أموال باهظة على امتلاك وسائل إعلام مختلفة، " في المرئي قناة فضائية لكل منهما" فضائية الأقصى، والفضائية الفلسطينية، وفي الإعلام المسموع هناك محاولة لإنشاء عدة محطات إذاعية في كل من الضفة وغزة، وفي المكتوب هناك صحف تخدم أغراض الحزبين نفسهما، وفي الإعلام الالكتروني سعى كل من الحزبين لامتلاك مواقع الكترونية لتأجيج نار الفتنة أكثر، فأنشأت حماس شبكة فلسطين للحوار، وأنشأت فتح الملتقى الفتحاوي، وللحق فإنني اكتفيت بنموذج واحد كمثال على كل نوع، مع علمي المسبق أن الأرقام تشير إلى أكثر من ذلك.
وحتى الإعلام الرسمي الذي من المفروض أن يكون بمعزل عن هذه الفوضى، رسم له دروباً متعرجة زاغت عن الدرب الصحيح، فزج في آتون الفوضى التي اجتاحتنا من الجهات الأربع، فما عدنا نميز بين الأبيض والأسود، وأصبنا بحُمى اغتراب عن الذات، اشتعلت كنار في الهشيم؛ فكل قيمنا السامية أصيبت بمرض عضال يصعبُ الشفاء منه .
واهم من يظن أن بامكانه تغييب الآخر حتى لو سيطر على إعلام الكون ..!! والسير بنهج كهذا غير واضح المعالم، لن يجلب لشعبنا الذي يعاني من ويلات الانقسام إلا مزيداً من العذابات، وستُبقي الاحتلال جاثماً على صدورنا أكثر فأكثر، والمطلوب الآن إنهاء حالة الفوضى؛ والكف عن العبث بالمؤسسة الإعلامية التي من المفروض أن توجه طاقاتها نحو إنهاء الانقسام، قد يلومني البعض على وصف المشهد الإعلامي الفلسطيني الآن بالفوضى، وعذراً فلم أجد فيه إلا الفوضى والعبث بالقيم النبيلة.. أخشى ما أخشاه أن تصبح الفوضى جزءاً من سلوكنا الجماعي فلا يمكننا الخلاص منها إلى الأبد..!!









الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,325,238,718
- كأن السماء تمطرُ شعراً، وموسيقى ..(..!!..)..
- هذيان صباحي
- اعتداءات المستوطنين كوميديا مكشوفة..(..!!..)..
- الواهمون ..(..!!..)..
- أولاد مصر ..(..!!..)..
- مجازر صبرا وشاتيلا، وإجرام المستوطنين مشهد مشترك والمجرمُ وا ...
- قلاقل قلقيلية، ومشروع حماس في الضفة .. (..!!..) ..
- الماضون إلى الجنة .. (..!!..)..
- وشوشة ..(..!!..)..
- عائدون ....(..!!..)..
- ولا بدَ أن يستجيب القدر ..(..!!..)..
- يا كاتب التاريخ مهلاً ..(..!!..)..
- ( و َ .. الله ُ يفصل .. بينهم .. !! ) ..
- المرأة الفلسطينية نموذج عطاء، واستمرارية نحو الإبداع ..(..!! ...
- - ما حَكَ جِلدَكَ غيرُ ظفركَ - ..(..!!..)..
- عن التاريخ المزيف .. والصمت .. (..!!..)..
- قناة الجزيرة - وفانتازيا - التضليل الإعلامي ..(..!!..)..
- أي نوع من الإعلام نريد ..(..؟!..)..
- من جيوس الى غزة..(..2..)..
- مروان البرغوثي .. سلمت يمناكَ ..(..!!..)..


المزيد.....




- ترامب يؤكد لزيلينسكي التزامه بالعمل معه لتعزيز الديمقراطية ف ...
- الشرطة السريلانكية: ارتفاع عدد قتلى تفجيرات أمس إلى 290 شخصا ...
- صحف بريطانية تناقش الاستفتاء في مصر، وهجوم حفتر على طرابلس، ...
- قمة أفريقية لبحث وضع السودان و-قوى التغيير- تعلق التفاوض مع ...
- ارتفاع عدد ضحايا تفجيرات سريلانكا إلى 290 قتيلا و500 جريح
- العمل في هذه المهنة يحرمك الجنسية الأميركية
- مشروع قانون لخفض أسعار الدواء
- تسلا -تحقق في حادث انفجار في شنغهاي-
- الحوثيون يعلنون إطلاق صاروخ بالستي وإسقاط طائرة مسيرة للتحال ...
- الشرطة السريلانكية تعطل قنبلة بالقرب من مطار كولومبو


المزيد.....

- حركة حماس والكيانية الفلسطينية المستقلة / فهد سليمان
- في راهنية الفكر السياسي للجبهة الديمقراطية.. / فهد سليمان
- فلسفة المواجهة وراء القضبان / محمودفنون
- مخيم شاتيلا - الجراح والكفاح / محمود عبدالله كلّم
- فلسفة المواجهة وراء القضبان / محمود فنون
- المملكة المنسية: تاريخ مملكة إسرئيل في ضوء علم الآثار(1) / محمود الصباغ
- قطاع غزة.. التغيرات الاجتماعية الاقتصادية / غازي الصوراني
- الفاتيكان و الحركة الصهيونية: الصراع على فلسطين / محمود الصباغ
- حزب الشعب الفلسطيني 100 عام: محطات على الطريق / ماهر الشريف
- الحركات الدينية الرافضة للصهيونية داخل إسرائيل / محمد عمارة تقي الدين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - سامح عوده - هي فوضى ..(..!!..)..