أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - نوئيل عيسى - حقائق موثقة تاريخيا . لماذا تثير الحقائق عندما يتم الكشف عنها ؟















المزيد.....

حقائق موثقة تاريخيا . لماذا تثير الحقائق عندما يتم الكشف عنها ؟


نوئيل عيسى
الحوار المتمدن-العدد: 2835 - 2009 / 11 / 20 - 22:11
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


هذه الحقائق لاتحتاج الى اي اثارة فهي حقيقة مطلقة وهذا ماكان سائد في زمن ظهور الاسلام ونشره وامتد حتى عهد الخلافة العباسية ومجئ الاستعمار العثماني الذي مارس تشويه واضافات على القران الكريم واطلاق فتاوي التحريم على الحريم ليتسنى للعثمانين التمتع بحريم العرب وكانت هناك ظاهرة اجتماعية منتشرة في الموصل ظاهرة شريحة الاغوات متوسطي اغنياء الموصل والاغا معناه الاخ الكبير وهي درجة اجتماعية منحت لكل عائلة فتحت ابوابها للولاة العثمانين وتركتهم يمتعون النفس بنساء العائلة فمنحوا هذه الدرجة الاجتماعية مع بعض الملكيات الصغيرة ترضية عجفاء كما كان طاغية العراق يفعل اضافة الى ان الولاة العثمانين مارسوا عادة خصي العبيد عندهم اي انهم كانوا على يقين ان غيابهم عن المنزل يعني قيام اناثهم باكراه الذكور العاملين عندهم بممارسة المتعة الجنسية معهن وهي عادة سادت عند الاموين والعباسين والعثمانين وقصص الف ليلة وليلة تزخر بقصص حرية نساء الولاة والخلفاء والنخبة بممارسة البغاء مع العبيد . مما يذكر ان الانثى في هذه الحقب كانت تبحث لدى العبد على عضو تناسلي شبيه القرب حجما بعضو الحمار او انها كانت تبحث عن المتعة لان الرجال من النخبة كانوا يضاجعون المحضيات ونساء المجتمع والجواري ويتركون زوجاتهم بعد الملل منهن للعبيد فقط يقومون بخصيهم حتى لاتنجب نسائهم من العبيد وربما هذا سينجر على قادة وزعماء طالبان والقاعدة وزعماء الخلافة الاسلامية القادمة والتي ينادى بها اليوم لان هذه الخلافة لاتمتلك اي قوانين اجتماعية او اقتصادية غير مضي رجالاتها بالتمتع الجنسي مع اناث المجتمع مستغلين سلطاتهم والسماح لنسائهم بالتمتع الجنسي مع عبيدهم وخدمهم بعد خصي هؤلاء العبيد والخدم ايضا كعادة الخلفاء السابقين والحمد لله على كل ماسوف يرد من هذه الحلافة لعلنا نحضى ببعض المتع المحرمة علينا اليوم ؟ ماقولكم ياسادة ياكرام ؟

ملاحظة
-----
مراجعة بسيطة لمكتبة الازهر وستجدون في بطون هذه الكتب عن التاريخ الاسلامي مايغنيكم عن التعصب والانفعال وانكار هذه الحقائق وماجاء في ادناه عن لسان اسامة انور عكاشة ليس من عندياته فالمعلومات هذه مستقاة من كتب تاريخية قديمة في مكتبة الازهر وهناك كتاب شهير نشرت محتوياته على الملاء عنوانه ( تاريخ القحبات في الاسلام )) والقحبة كلمة مفردة تعني السعلة او السعال اي وقوف العاهرة او بائعة الهوى على الباب لتقح تنبيها للمارة انني موجودة وفارغة وبدون رجل تفضلوا بالدخول ؟ اما من اين ينطلق مفتيوا اليوم مثل القرضاوي وغيره او قادة القاعدة وطالبان والارهابين والوهابين والتكفيرين ليحرموا ماشاء لهم باسم الاسلام هذا مالانعرفه الا اذا استفدنا من خبر زواج بن لادن من ابنة ملا عمر ذات الثمان سنوات حلال عليهم حرام على العامة ويقولون الاوربين والامركين منحلين اخلاقيا ومجتمعاتهم متفككة وممارسة الجنس منتشرة عندهم في الشوارع والطرقات والاماكن العامة ؟

لقد وفدنا الى هذه المجتمعات وعشنا فيها لم نرى سوى الضنك ؟ وكثيرين جاؤا الى هنا معتقدين ان الاناث رهن اشارتهم الا انهم انكبسوا نفسيا واصيبوا بالكابة والسوداوية بعد ان شاهدوا العجب العجاب في التنظيم الاجتماعي والقوانين التي تحرم التحرش اي كان بالانثى وبعض الاناث هنا شبه عاريات الا مايستر عوراتهن لكني اتحدى اي كان ان يتحرش بواحدة منهن ولو حاول احدهم التحرش بانثى اقراؤا على مستقبله كله الفاتحة لان ماان ينطق بكلمة حتى يلقى نفسه في جزء من ثانية خلف القضبان وبعدها ان لم يهرب من هنا سيعيش حياته كلها اما مخبول او مجنون لانه سيعاني من الامرين جراء فعلته هذه . اذا اين تكمن حقيقة مايتداوله الشرقيون بحق الغربيون واخلاقهم ؟ اعتقد انه نقل لواقعهم للتغطية عليه من خلال هذه الترهات والمصيبة هذا لاينجر على العامة بل على مثقفي النخبة العربية والاسلامية في كل العالم العربي وعلى المؤسسات الاعلامية ومجتمع الذكورة الفاشوش الذي يريد اخضاع الكون كله لارادته الكريهة ؟



نوئيل عيسى



21/11/2009



سبب أزمــــه في مصر للمؤلف المعروف أسامة أنور عكاش

هؤلاء هم الرجال الذين اسسوا الدولة الاسلامية , فلا غرابة ان نرى الدماء تلون كل اوراق تاريخنا ...

لنرى مع بعض من انجبن البغايا؟


الكاتب المصرى أسامة أنور عكاشة


اشتهر الزنا عند العرب في الجاهلية والاسلام على حد سواء , يروى ان قبيلة لما ارادت الاسلام سالوا الرسول الاعظم(ص) ان يحل لهم الزنا لانهم يعيشون على ماتكسبه نسائهم
انه ليس من الصدفة ان يبدا الصراع في الجاهلية بين اولوا الشرف من العرب كبني هاشم ومخزوم وزهرة وغيرهم وبين من اشتهر بالعهر والزنا مثل بني عبد شمس وسلول وهذيل والذي امتد هذا الصراع الى مابعد دخول كل العرب الاسلام
ولم تكن من قبيل الصدفة ان اغلب من التحق بالركب الاموي كانوا ممن لهم سوابق بالزنا والبغاء, فهذه المهن تورث الكراهية والحقد لكل من يتحلى بالعفة والطهارة,اضافة الى انها لاتبقي للحياء سبيل وهي تذهب العفة وتفتح طريق الغدر والاثم.. لنرى بعض ماانجب البغاء

حمامة ام ابي سفيان وهي زوجة حرب ابن امية بن عبد شمس وهي جدة معاوية , كانت بغيا صاحبة راية في الجاهلية

- الزرقاء بنت وهب , وهي من البغايا وذوات الاعلام ايام الجاهلية وتلقب بالزرقاء لشدة سوادها المائل للزرقة وكانت اقل البغايا اجرة , ويعرف بنوها بنو الزرقاء وهي زوجة ابي العاص بن امية , ام الحكم بن ابي العاص(طرده الرسول من المدينة) , جدة مروان بن الحكم , يقال ان الامام الحسين(ر) رد على رسول مروان بن الحكم قائلا " يابن الزرقاء الداعية الى نفسها بسوق عكاظ "

- امنة بنت علقمة بن صفوان ام مروان بن الحكم جدة عبد الملك بن مروان وكانت تمارس البغاء سرا مع ابي سفيان بن الحارث بن كلدة. وهذا مروان هو الذي اتوا به بعد ولادته الى رسول الله(ص) فقال الرسول " ابعدوه عني هذا الوزغ ابن الوزغ الملعون ابن الملعون " وهذا الذي يلعنه الرسول يصبح اميرا للمؤمنين


- النابغة سلمى بنت حرملة وقد اشتهرت بالبغاء العلني ومن ذوات الاعلام وهي ام عمرو بن العاص بن وائل كانت امة لعبد اللة بن جدعان فاعتقها فوقع عليها في يوم واحد ابو لهب بن عبد المطلب وامية بن خلف وهشام بن المغيرة المخزومي وابو سفيان بن حرب والعاص بن وائل السهمي , فولدت عمرو ,فادعاه كلهم لكنها الحقته بالعاص بن وائل لانه كان ينفق عليها كثيرا
سمية بنت المعطل النوبية وهي من البغايا ذوات الاعلام وكانت امة للحارث بن كلدة وتنسب اولادها ومنهم زياد مرة لزوجها عبيد بن ابي سرح الثقفي فيقال زياد عبيد ومرة يقال زياد ابن سمية ومرة زياد ابن ابيه , حتى استلحقه معاوية بان احضر شهود على ان ابو سفيان قد واقع سمية وهي تحت عبيد بن ابي سرح وبعد تسعة اشهر ولدت صبيا اسموه زياد. ولم يستلحقه معاوية حبا وكرامة ولكن لان زياد بن ابيه كان عامل سيدنا علي (ر) على فارس والاهواز فاراد استمالته

ويستمر البغاء في انتاج رجال الرذيلة ليكونوا سادة العرب


مرجانة بنت نوف وهي امة لعبد الرحمن بن حسان بن ثابت كان يصلها سفاحا العديد من الرجال من بينهم زياد ابن ابيه فباعها عبد الرحمن وهي حامل من الزنا , فولدت عبدين هما عباد وعبيد الله ابنا مرجانة لا يعرف لهما اب , فاستدعاهما زياد واستلحقهما به . فكان عباد والي سجستان زمن معاوية و عبيد الله بن زياد واليا على البصرة, حيث يبدو ان امة العرب قد خلت من الاشراف لتنصيبهم في هكذا مناصب, فلم يبق الا اولاد الزنا ولكن الطيور على اشكالها تقع فرجل كمعاوية لا يمكنه استعمال رجل ذو فضيلة. وبعد ان كان عبيد الله ابن زياد واليا على البصرة زمن معاوية ولاه يزيد الكوفة حيث قاتل الامام الحسين (ر)حفيد نبي الامة, حيث خاطبه الامام بالدعي ابن الدعي

وقيل للحسن البصري : يا ابا سعيد قتل الحسين بن علي, فبكى حتى اختلج جنباه ثم قال واذلاه لامة قتل ابن دعيها ابن بنت نبيها


قطام بنت شحنة التيمية وقد اشتهرت بالبغاء العلني في الكوفة وكانت لها قوادة عجوز اسمها لبابة هي الواسطة بينها وبين الزبائن, كان اباها شحنة بن عدي واخاها حنظلة بن شحنة من الخوارج وقد قتلا معا في معركة النهروان, فاصبحت والغل ياكل قلبها لهذا طلبت من عبد الرحمن ابن ملجم عندما جاء لخطبتها ان يضمن لها قتل سيدنا علي (ر) ويصدقها بثلاثة الاف درهم وغلام وجارية فلم يشف غليل هذه الزانية مقتل الامام بعدما سمعت بمقتل ابن ملجم ايضا لهذا بعثت الى مصر من وشى على جماعة من العلويين هناك عند الوالى عمرو ابن العاص ابن البغي سلمى بنت حرملة, ومن هؤلاء الجماعة خولة بنت عبد الله وعبد الله وسعيد ابناء عمرو بن ابي رحاب
نضلة بنت اسماء الكلبية وهي زوجة ربيعة بن عبد شمس وهي ام عتبة وشيبة الذين قتلا يوم بدر.يذكر الاصفهاني في كتابه الاغاني ان امية بن عبد شمس جاء ذات ليلة الى دار اخيه ربيعه فلم يجده فاختلى بزوجة اخيه وواقعها. فحبلت منه بعتبة

ويروى ان امية هذا ذهب الى الشام وزنى هناك بامة يهودية فولدت له ولدا اسماه ذكوان ولقبه ابو عمرو وجاء به الى مكة داعيا انه مولى له حتى اذا كبر اعتقه واستلحقه, ثم زوجه امراته الصهباء, قال ابن ابي الحديد ان امية فعل في حياته ما لم يفعله احد من العرب , زوج ابنه ابو عمرو من امراته في حياته فولدت له ابا معيط وهو جد الوليد بن عقبة بن ابي معيط الذي ولاه عثمان الكوفة حيث كان ياخذه النوم بعد ان يقضي ليلته في شرب الخمر ولا يصحو على صلاة الفجر.. هكذا كانوا ولاة امور المسلمين

يروى ان عقبة بن ابي معيط لما اسره المسلمون يوم بدر امر الرسول (ص)بقتله فقال يا محمد ناشدتك الله والرحم فقال الرسول ما انت وذاك انما انت ابن يهودي من اهل صفوريه
هند بنت عتبة وقد اشتهرت بالبغاء السري في الجاهلية هي زوجة ابي سفيان , وابنها معاوية يعزى الى اربعة نفر غير ابي سفيان, مسافر بن ابي عمرو بن امية , عمارة بن الوليد بن المغيرة , العباس بن عبد المطلب , والصباح مولى مغن لعمارة بن الوليد

يروى ان سيدنا علي (ر) قال في كتابه الى معاوية ( .. واما قولك نحن بني عبد مناف ليس لبعضنا فضل على بعض ...فكذلك نحن .. لكن ليس المهاجر كالطليق ولا الصريح كاللصيق..).وهي اشارة واضحة بالصاق اصول معاوية بعبد مناف

- ميسون بنت بجدل الكلبية هي ام يزيد بن معاوية , كانت تاتي الفاحشة سرا مع عبد لابيها ومنه حملت بيزيد, ويروى ان معاوية خاصم ميسون فارسلها الى اهلها بمكة وبعد فترة ارجعها الى الشام واذا هي حامل....!!!! قال يزيد للامام الحسن (ر) ( يا حسن اني ابغضك) فقال الامام( ذلك لان الشيطان شارك اباك حينما ساور امك فاختلط المائان).قال محمد الباقر (ر) ( قاتل يحيى بن زكريا ولد زنا وقاتل الحسين ابن علي ولد زنا ولا يقتل الانبياء والاوصياء الا ابناء البغايا
- امنة بنت علقمة بن صفوان هي ام مروان بن الحكم كانت تمرس الزنا مع ابي سفيان فولدت مروان .اخرج ابن عساكر من طريق محمد القرظي قال ( لعن رسول الله الحكم وما ولد الا الصالحين وهم قليل) وقالت السيدة عائشة (ر) لمروان ( لعن الله اباك وانت في صلبه , فانت بعض من لعنة الله ثم قالت والشجرة الملعونة في القران

هؤلاء هم الرجال الذين اسسوا الدولة الاسلامية , فلا غرابة ان نرى الدماء تلون كل اوراق تاريخنا





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,863,662,782
- اصدقاء وحلفاء الامس باتوا اشد الاعداء لكن بحلل وفتنة جديدة
- تعديل قانون الانتخابات اهم ام تعديل رواتب حرامية على بابا ال ...
- في ذكرى انهيار جدار برلين متى ينهار جدار العزل العنصري بين ا ...
- مجزرة فورت هود - لماذا تتحول الى نقمة على العرب المسلمين الع ...
- موسم الحج مناسبة لممارسة الشعائر الدينية المقدسة . ام للتعبي ...
- شهيدة الحجاب مروة الشربيني
- من المسؤول عن تأجيل البت بتقرير غولدستون ، وكيف يمكن محاسبته ...
- المصرين والعرب المسلمين الموطنين في العراق . مسؤلين عن استمر ...
- هل سيتم اي خرق ايجابي في المحادثات بين ايران والدول الست حول ...
- ماهي السبل لتاهيل العقل العربي للخروج من نفق التعصب العشائري ...
- كابوس مرعب ماتعده منظمة الصحة العالمية ( اناء قذر تصب فيه كل ...
- انجلينا جولي مسيحية كافرة ترعى فقراء ومشردي العراق والعالم
- الحرب الطائفية تؤججها حكومات دكتاتورية اوتوقراطية لترسيخ الا ...
- عملية اغتيال محمد النايف نائب وزير الداخلية السعودي ؟؟؟؟
- التفجيرات الاخيرة . من المحرض ؟ ومن المنفذ ؟
- عملية المصالحة الوطنية مع البعث مستحيلة ومرعبة ؟
- الاساءة الى الرسول الكريم من قبل مسلمين تكفيرين
- ضحالة عقلية سياسينا التنابلة الافاقين
- الاسباب التي ادت الى اجتياح مدينة اشرف
- الحكومة المصرية تنشر طبقة من المخبرين بين صفوف الشعب المصري


المزيد.....




- أمير قطر مغردا: نقف مع تركيا التي وقفت مع قضايا الأمة وقطر
- الداخلية السعودية عن إطلاق النار في البكيرية: الهدف مواطن يت ...
- مدير "سي آي إي" السابق ينتقد "معاقبة" تر ...
- شاهد: روبوتات ترقص وتحلق وأخرى لصناعة أشهى أنواع العصائر
- ظريف: نعتقد أن إيران يجب أن تستحوذ 20 بالمئة من مصادر بحر قز ...
- ترامب: الرسوم التي فرضتها على الصلب ستنقذ الصناعة الأمريكية ...
- بومبيو ودي ميستورا: لا إعادة إعمار بسوريا قبل التسوية السياس ...
- إنقاذ جميع ركاب قارب محترق في الصين
- حريق ضخم في متنزه وطني أمريكي
- فنزويلا تسلم البيرو قائمة مشتبه بتورطهم في محاولة اغتيال ماد ...


المزيد.....

- القرامطة والعدالة الاجتماعية / ياسر جاسم قاسم
- مفهوم الهوية وتطورها في الحضارات القديمة / بوناب كمال
- الـــعـــرب عرض تاريخي موجز / بيرنارد لويس كليفيند ترجمة وديـع عـبد البـاقي زيـني
- الحركة القرمطية / كاظم حبيب
- لمحة عن رأس السنة الأمازيغية ودلالاتها الانتروبولوجية بالمغر ... / ادريس أقبوش
- الطقوس اليهودية قراءة في العهد القديم / د. اسامة عدنان يحيى
- السوما-الهاوما والسيد المسيح: نظرة في معتقدات شرقية قديمة / د. اسامة عدنان يحيى
- الديانة الزرادشتية ملاحظات واراء / د. اسامة عدنان يحيى
- من تحت الرمال كعبة البصرة ونشوء الإسلام / سيف جلال الدين الطائي
- فنومينولوجيا الحياة الدينية عند مارتن هيدجر / زهير الخويلدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - نوئيل عيسى - حقائق موثقة تاريخيا . لماذا تثير الحقائق عندما يتم الكشف عنها ؟