أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كاظم الفضلي - كاظم الركابي .. الأنتماء والتحولات في القصيدة الشعبية الحديثة














المزيد.....

كاظم الركابي .. الأنتماء والتحولات في القصيدة الشعبية الحديثة


كاظم الفضلي

الحوار المتمدن-العدد: 2822 - 2009 / 11 / 7 - 11:40
المحور: الادب والفن
    


كان متمسكاً بالحياة .. بالأرض . بمحبوبته . فيخفي خلف نظارتيه عينين لا تشكو لأحد سوى أنهما تمتلأن دموعاً محملة بهموم السنين وذكريات عبثت بها تداعيات الزمن. يبعثر أوراقه كل مساء غارقاً بفيضانات الماضي لفرات تأكلت ضفتيه فيصطبغ الماء بلون الحبر فيغتسل الوحل بمناجات الغائب دوماً ليكتب ..
أكتب ..
أكتب عيوني ألك حبر الكتابه
أكتب أشعارك حبيبي
وطرز برمشي على أثيابي الكتابه
هكذا أستخدم كاظم الركابي الرمزية في قصيدته فجعل إيحاءاً أو أشارة تفرد بها لتكون بنية جماليات قصائده . فأتخذ إيقاعات فنية حديثة داعياً لهذه المدرسة بدلالات أشبعها رمزاً لعله غيّر من نمط القصيدة التي ولد عندها الركابي متنبئاً بالخوف والتخفي رغم العشق الممتد منذ طفولته للأرض والمدينة ليختلف مع ذاته أرضاءاً لقدر مجهول .
جابعديش .. ياجفني الغفت بيك الليالي
الركدت حيلي ... وعليّ رديت
وهناك معادلة صعبة بين الشاعر حين يحاول الألتزام بقوانين الكتابة وضوابط النص وبين القارئ الذي يتعامل مع النص بأستيعابه وتفهمه بمنطق وعيه ، حيث أن المتلقي أصبح أكثر تفهماً بأختياراته للقصائد الأكثر بلاغة في الصور الشعرية ومراقباً لأمكانيات الشاعر الفنية في بناء القصيدة بعوامل متعدده . وعلى هذا الأساس جعل كاظم الركابي شاعريته تجربة فكرية وثقافية تمتد لعمق يلامس ركائز بيئته على مصادر التجربة فتحرر من الرتابة وأطلق العنان لقصائده ليختار رفاقاً شكلوا تياراً وألبسوا القصيدة ثوباً براقاً خالياً من الزوائد والأضافات مثل سعدي يوسف ومظفر النواب وشاكر السماوي وكاظم أسماعيل الكاطع وعلي الشباني فحرروا القصيدة من القوالب الجاهزة والفيود التعسفية .
وأول مابادر به الركابي محاولاته في الأغنية لتصبح ذات عمق رمزي تنتمي الى قاموسه الشعري وبذلك تعكس لنا روحيته وشفافيته في خصوصية أخرى وهذا ما وجدناه في ( يانجمة وماشي حبيبي وي الهوى وبرتقال .. ) . وعادت القصيدة لتأخذ جانباً أخر قبل أن تعجل به مناجله لتوقف المفردات الجميلة التي قطفتها من بساتين الشعر الذي أستخدم فيه التشبيهات والأستعارات في بناء عضوية الوحدة الموضوعية والتأكيد على الدقة في التعبير لتكون قريبة من الذوق العام .
كتب عندي رسايل حب كمت من ظيمي بيهه أحرك
وأذب تيزاب فوك النار وأسمك بالجمر يبرك
أكلبهه بطوارف عود ودمعي اليذرف أيغرك
رسايل والورق ميزول .. ليش أعليهه كلبي أيرك
وحمل هموم الناصرية هذه المدينة التي يشطرها الفرات وبات مقتدراً من صياغة الجمل الموسيقية التي أضفى عليها شفافيته التي لا تخلو من وجدان يفيض بالمحبة والصدق . فأعتادت هذه المدينة أن تراه كل صباح يهمس من بين الضجيج للشاعر الكبير محمد سعيد الحبوبي وعلى اثير أذاعة بغداد أنذاك أو في الأماسي الجميلة يشدنا صوته المميز ليداعب الذكريات وعطر النسوة الحالمة ( بعكد الهوى ) فأعجبتنا المبالغة الخطابية والعاطفية بحكايات الهور والريف الممتد على هذا الجنوب متناغماً مع أغنيات داخل حسن .. فلم يشكو لأحد ليخفف عنه ثقل عواطفه وأشد مخاوفه ووجعه اليومي ليجعل آماله المفزوعة بصوته الأكثر وقعاً وأكثر أهمية سبلاً لوحدة الهدف وخيالاً متفتح خالياً من الغموض واللمسة الخاطئة في أختيارات المفردة وتمسكه بارضه وأصحابه وأهله ليراهن على أن لا يفارق كتاباته وداره التي أنشد لها وننشد لها دوماً .
داري ...
داري .. ولا بالكون أعز من داري
يااهلي .. وملهمة أشعاري ..
يالناصرية ... يالناصرية





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,557,145,266
- أماني الفارس .. ولادة في زمن الأبداع
- دعوة محبة ...


المزيد.....




- مجلس الحكومة يصادق الخميس على مشروع قانون مالية 2020
- أوبرا وفعاليات ثقافية متنوعة روسية في السعودية (فيديو)
- الكندية مارغريت آتوود والنيجيرية برناردين إيفاريستو تتقاسمان ...
- وهم بصري نشره الممثل سميث يخبرك أي جانب في دماغك هو المسيطر ...
- بعد الخطاب الملكي.. مجلس النواب يعقد ندوة حول القطاع البنكي ...
- أسطورة أم بلطجي.. ما علاقة السينما المصرية بجرائم الشارع؟
- طبيح ينفي اقتراح لشكر اسمه كوزير للعدل في الحكومة
- FRIENDS : الأصدقاء وغسل اليدين !
- قريبا... تصوير أول فيلم لجاكي شان في السعودية
- متحف الأرميتاج- يحتضن الربيع القادم معرضا لآثار مدينة العُلا ...


المزيد.....

- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي
- متلازمة بروين / حيدر عصام


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كاظم الفضلي - كاظم الركابي .. الأنتماء والتحولات في القصيدة الشعبية الحديثة