أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حسام الدين النايف - لأنهم














المزيد.....

لأنهم


حسام الدين النايف

الحوار المتمدن-العدد: 2805 - 2009 / 10 / 20 - 02:04
المحور: الادب والفن
    


-1-

لأنهم
جاؤوا بلا مناشف؛
أعاروا جلودهم
للأحلام
المشوهة؛
واكتفوا
بفرك الصفير!

-2-

لأنهم
كانوا
بلا حبرٍ؛
علقوا المحطات
على يافِطات موتهم!

-3-

لأنهم
بلا أكاليل؛
جسَّوا أنوفهم
بحفريات الشوارع
المخرومة
كالإبر
في عيون طفولاتهم!

-4-

لأنهم
لا يشربون
الدسائسَ؛
أضربوا عن الأكل
وجاعوا؛
ثم شبعوا
من الشتائم!

-5-

لأنهم
موعَدُون بكون
ثانٍ،
لا يدور بهم؛
كفوا عن الغناء
أهدوا رباباتهم
للصاغة؛
ثم خبأوا الألحان
في جيوبهم
وناموا!

-6-

لأنهم
بلا عشيقات؛
إستدانوا
إجرة الطريق
الى معاطفهم!

-7-

لأنهم
يكتبون
بلا تسول؛
سدّوا آذانهم
عن المقيمين في الجحيم!

-8-

لأنهم
مزدحمون بالليل
وبحوافر الخمر؛
لم يخطر في بال
الجلادين:
إنهم كانوا يُرَتّشون همهمة القصائد
صوب الثكنات
ببسملة آيات الحرب!

-9-

لأنهم
مسكونون
بالأعشاش؛
أشاحوا بأيديهم
عن الطيران!

-10-

لأنهم
بلا أبواب
موصدة؛
جاءتهم البيوت
مقلوبةً
في الأحلام!

-11-

لأنهم
مبللون
بالشمس
دائماً؛
نشّفوا أجسادهم أخيراً
برائحة الثلج~

8-10-2009
جنوب السويد






كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,560,776,269
- دندنة ارتجاف العارف
- الآن أيتها الكآبة
- مجنون القبيلة
- دع الماس يمشي
- في الطريق الى الضريح
- الى هذا العالم
- أنتَ كلاهما معاً
- موتي المبلل بافتضاض المواسم
- أشلاء الرافل
- أجراس البياض
- لا ظلَّ للرحيل ولا وشاية
- قصيدة أكثر نضجاً
- هل في بقايا الطريق إليكِ نوافذ؟
- كوني المتدلي
- نص/الشاهد الأخير
- -أين انتظر أنا الآن يابرابرة؟
- بماذا يهمس هذا الغياب؟
- كان معي قبل صياح النعاس
- أخاديد


المزيد.....




- المغرب وجنوب إفريقيا يطبعان علاقاتهما رسميا
- نشطاء بولنديون يحتجون ضدّ تجريم تعليم الثقافة الجنسية بالمدا ...
- منها نوبل لمصري وبوليتزر لليبي والبوكر لعمانية.. نصيب العرب ...
- نجيبة جلال : العفو الملكي اشارة قوية لتغيير القوانين
- هل -سرقت- أسمهان أغنية -يا حبيبي تعال الحقني-؟
- تضارب في الروايات.. تفاصيل جديدة بشأن مقتل صحفي وعائلته بالع ...
- مجلس العموم البريطاني امام مشكلة -اللغة التحريضية-
- شبح استقالة العماري يطارد دورة أكتوبر لمجلس جهة طنجة
- بن مسعود يبرز عدالة القضية الوطنية في بلغراد
- بعد ثلاثين عاما.. الجزء الثاني من -الساطع- في صالات السينما ...


المزيد.....

- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حسام الدين النايف - لأنهم