أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - عبد صموئيل فارس - جلعاد أخذوه أسيرا فأصبح هو الحاكم لفلسطين؟!














المزيد.....

جلعاد أخذوه أسيرا فأصبح هو الحاكم لفلسطين؟!


عبد صموئيل فارس

الحوار المتمدن-العدد: 2797 - 2009 / 10 / 12 - 18:02
المحور: القضية الفلسطينية
    


ثلاث سنوات عمر احتجاز الجندي الاسرائيلي ( جلعاد شاليط ) كأسير حرب ولكن المتابع بدقه لمجريات الامور داخل الساحه الفلسطينيه يجد أن نجم القضيه خلال السنوات الثلاث هو هذا الجندي والذي من المفترض أنه أسير ولكنه ذهب ليكون حاكما لفلسطين نتيجة تناحر الفصائل وأستغلال الجانب الاسرائيلي لهذه القضيه وتم رهان مشكلة جلعاد لتذويب أركان القضيه الفلسطينيه وهذا ليس ببعيد فمنذ الوهله ألاولي لآختطاف حماس لقضية شعبها وكان من الواضح أنها بداية النهايه للقضيه والتي لن تكتب لها نهايه وذلك لآن كل العناصر المرتبطه بالقضيه الفلسطينيه والمهتمه بها لاتريد نهايه لهذا الملف فالجميع مستفيدون من بقاء الوضع علي ماهو عليه فلننظر الي كل طرف علي حدي والطرف ألاول هو الشعب الفلسطيني بفصائله المتناحره وهؤلاء لايريدون حلا كما يصور البعض فالخيرات القادمه من معونات سواء من أوروبا أو دول الخليج أو الولايات المتحده ألامريكيه ونضيف أيران التي ترسل معونات شهريه لحركة حماس وحدها تتعدي أربعين مليون دولار فكيف يكون الحال لو توقفت هذه المعونات من جميع الاطراف جعلت من المواطن الفلسطيني من اعلي نسبة دخل لمواطن علي مستوي العالم
الطرف الثاني وهي مصر والفكر المتوارث عن حمل القضيه الفلسطينيه علي ألاعناق ليس حبا في الشعب الفلسطيني بقدر أرتباط ألامر من الناحيه العقيديه ناهيك عن تقويض دور مصر المحوري في منطقة الشرق ألاوسط وتراجع مكانتها الدوليه نتيجة حالات القمع التي تفرض علي الشعب المصري مما خلق صوره غير متوازنه بين ما يعلنه النظام المصري في المحافل الدوليه وبين ما يطبقه علي المصريين فلا يبقي امام مصر سوي هذا الطريق كي تبقي تحت الاضواء هذا بالاضافه الي ان مصر هي الجار العربي القوي المباشر في مواجهة اسرائيل وترجع اهميته في وجودها علي الشريط الحدودي مع اسرائيل هذا من وجهة نظر الغرب فمع تقلص دورها يبقي الملف الفلسطيني هو نبض الحياه بالنسبه لها علي الساحه الدوليه
الاطراف الاخري في دول الخليج هي دائما مع الاقوي والقادر علي حمايتها من اي مطامع تتجه ناحيتها وأستقطابها لبعض الفصائل كي تتجه ألانظار أليها ومع نجاحها في ذلك فهي تحاول الحفاظ علي هذا المستوي
الاطراف الاخري الغربيه هدفها ألاول الحفاظ علي أمن اسرائيل فلابد من مساندتها لتحقيق ذلك فتتغاضي لها عن أي انتهاكات في حق الفلسطنيين
ويبقي مسمار جحا لتخريب وتذويب القضيه وهو جلعاد شاليط والذي بسببه تم نسف قطاع غزه بالكامل وحصار لايطاق مفروض علي الفلسطينيين وصراع الان بين الفصائل حول تسليمه لاسرائيل والخلاص من هذا الكابوس الذي اصبح جاسم علي صدر الفلسطنيين وبدلا من أن يكون جلعاد أسير أصبح هو الحاكم ألان في فلسطين






رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,272,116,916
- أميرات سبايا داخل منازل العبيد!!
- جولتي الاخيره في الشارع القبطي
- جوله في الشارع القبطي6
- جوله في الشارع القبطي5
- جوله في الشارع القبطي4 (كاهن قبطي)
- جوله داخل الشارع القبطي 3
- جوله داخل الشارع القبطي 2
- دكتوره نوال في مصر مات الضمير ؟!
- الخارجيه المصريه تتحرك للانتقام لهزيمة مصر في اليونسكو؟!
- النكسه نكستين طار منصب اليونسكو وبقاء الوزير ؟!
- كوتا كوتا الاقباط خارج الحدوته ؟!
- مصر خلال العامين القادمين؟!
- شبهة فساد في ألانهيارات ألارضيه بشارع الجيش؟!
- ألاقباط وكل القوي السياسيه علي مقاعد المتفرجين!!
- أحزان بلا نهاية فى قريتى!
- ألاقباط أقليه فُرض عليها ألحصار؟!
- كتائب التكفير القمني يستحق التكريم ؟!
- عصر مبارك هو ألآسواء في تاريخ الاقباط؟!
- الاعلام الرسمي للدوله يتبني حمله للوقيعه بين قيادات الكنيسه ...
- المصريون شعب متدين افسدهم تدينهم؟!


المزيد.....




- هولندا تقبض على المشتبه به في -حادث أوترخت- وتخفض حالة -الخط ...
- محورها مرسي.. ضاحي خلفان يقدم هدية لوسيم يوسف مع -التحية الإ ...
- -مروحيات روسيا- تتهم سلوفاكيا بإصلاح غير قانوني لمروحية Mi-1 ...
- ما سر هجوم هولندا؟
- رئيس جمهورية موزمبيق: عدد ضحايا إعصار إيداي قد يصل إلى ألف ق ...
- بعد الفنادق الفاخرة والباهظة دبي تشهد ظهور فنادق بأسعار معقو ...
- مصادر تركية: مسلح أوتريخت أطلق النار على أحد أقربائه "ل ...
- -لا-.. قناة مصرية جديدة ببلجيكا معارضة لنظام السيسي
- إرهابي نيوزيلندا بكامل قواه العقلية وسيدافع عن نفسه أمام الم ...
- أنباء عن حريق داخل قسم بمعتقل ريمون الإسرائيلي


المزيد.....

- قطاع غزة.. التغيرات الاجتماعية الاقتصادية / غازي الصوراني
- الفاتيكان و الحركة الصهيونية: الصراع على فلسطين / محمود الصباغ
- حزب الشعب الفلسطيني 100 عام: محطات على الطريق / ماهر الشريف
- الحركات الدينية الرافضة للصهيونية داخل إسرائيل / محمد عمارة تقي الدين
- نظرة على الأوضاع الاقتصادية في الضفة والقطاع (2-2) / غازي الصوراني
- على طريق إنعقاد المؤتمر الخامس لحزب الشعب الفلسطيني / حزب الشعب الفلسطيني
- مائة عام على وعد بلفور من وطن قومى الى دينى / جمال ابو لاشين
- 70 عاماً على النكبة / غازي الصوراني
- قبسات ثقافية وسياسية فيسبوكية 2017 - الجزء السادس / غازي الصوراني
- تسعة وستون عامًا على النكبة: الثقافة السياسية والتمثيل للاجئ ... / بلال عوض سلامة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - عبد صموئيل فارس - جلعاد أخذوه أسيرا فأصبح هو الحاكم لفلسطين؟!