أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سميرة حسين جاف - وتنهار الاستحالات














المزيد.....

وتنهار الاستحالات


سميرة حسين جاف

الحوار المتمدن-العدد: 2795 - 2009 / 10 / 10 - 22:50
المحور: الادب والفن
    


لاتجردني من حبك
فأناأحيافي قدسيته
ينهمرالدم من عيني
يشق وديان الألم على خدي
مادمت أسكن في اقاصي روحي الممزقة
وهل لي الا أن أتمزق
في مملكة التمزيق؟!
كيف أجمل بذكرياتك
ذاكرتي؟
وأنت أروع لوحة،
استحالت رؤيتهاعلي
حتى الابد؟
منذسنين
هجرتني نفسي و
أرتمت في زاوية
من زواياقسوتك الظلماء
فأي سياف أهوج
يأبى بترلوحة زاهية؟!
اه
لقدأدركت
كيف تنهار ألوانك الفضية
على جثة ألامي
فلتدعني
أهوى في تابوت قدري
كماأهوى....
ولاتجردني منه
فمازلت غيرمفطومة،
حتى تزهرروحي
نرجسا،
أم
يسعدك ذبولي؟!
وهل تتخلى لوحة روحك
عن مغزى
ألوانهاالممتزجة بدمي؟!

.....................................
.......................................
على غرارهذه القصيدة، كتب الكاتب والأديب الشاعر،الأستاذجلال الزنكابادي
رأيا مخاطبا اياي وهذه خلاصته...

أبنتي وعزيزتي الشاعرة سميرة

يستحيل تعريف الشعر،الاانني وعبراكثر من اربعين عامامن كتابة الشعر وقرأة
الاف القصائد ومئات الدراسات وببضع لغات،توصلت الى سرالشعرالحقيقي الاوهو:
قول أقصى مايمكننا بأقل الالفاظ والاقتصادثم الاقتصادثم الاقتصادفي اللغة،أما
الجمل والعبارات ألألصق بروح الشعر فهي التعجبية والأستفهامية والمنفية و
ليست الخبرية التقريرية ،ذلك أن الجمل المقصودة(الجمل الشعرية تعتمدعلى
النوعية لا الكمية)تجسد التضاريس متجاوزة السطحية والضحالة وتضفي الحيوية
الدرامية على القصيدة.
أماكيف يمكن قول أقصى مايمكن بأقل الالفاظ؟ اقول يمكن ذلك بتفجير الطاقات
الكامنة في المفردات ،وذلك باستخدامها بغير المعاني والطرق المألوفة(التقليدية)..
عبرتفعيل كيميائيتهاالخلاقة ،لابتكاردلالات جديدة حتى للمفردات المتعبةمن فرط
الاستهلاك ، وذلك بتقريب ابعدالكلمات عن بعضها ،أي استعارتهامن حقول متباعدة
وربمامتناقضة،فمثلا عندما نكتب)تشرق الشمس)فهذه الجملة ليست شعرية،لانها
عادية مألوفة يقولهاحتى الطفل، اماعندمانكتب(تدلهم الشمس_تظلم)فهذه تنطوي
على الشعرية..وهكذامع (يجري النهر)و(يغرق النهر).
طبعا هذايتعلق بالفعل والفاعل ،فهناك الصفة والموصوف..مثلا لاحظي الفارق
بين(القمر الساطع)و(القمرالمنتحر)..وهناك ايضاالمضاف والمضاف اليه:(أجنحة
الطيور)و(أجنحة القصائد)...عندذاك يكون النص حيا موحيا وقابلا لتعددية القرأءة
والتأويلات، أي لايستسلم للتلقي بانتهاء قرأته فيموت في الحال...اذن فالجمل الغرائبية هي الجمل الشعرية فالشعر تلميح وليس تصريحا، واشارات موجبة وليست عبارات توضيحية.
وعليه فاءن كل ماقرأته من نصوصك لحد الان_ مع كونها تنطوي على موهبة
ملموسة وصدق روحي وتجربة حياتية غنية ، كلها أسير النثرية المكرورة ،ماعدا
ندرة من البصيصات والاشراقات هنا وهناك..ولكن أملي بتطورك راسخ وكبير،
وأرجو المعذرة على هذا الاسترسال..


ج.ز.........17/5/2004





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,470,461,100
- فاصلة بين سياسة الدولة والعملية التربوية
- وطن عشقي انت
- حدثت في قرية كردية
- لون الحكومة


المزيد.....




- مزاد ضخم يعرض مقتنيات أفلام شهيرة في لندن
- رحيل الشاعر والكاتب الإماراتي حبيب الصايغ عن 64 عاماً
- رحيل الشاعر والكاتب الإماراتي حبيب الصايغ عن 64 عاماً
- فنانة فلسطينية تعلق على تصريحات الجيش الإسرائيلي 
- حفرة في الطريق ليس لها إلا الموسيقى في تونس.. فكرة تُلهم من ...
- حفرة في الطريق ليس لها إلا الموسيقى في تونس.. فكرة تُلهم من ...
- النحس يطارد خيال مآتة.. القبض على مخرج الفيلم بتهمة حيازة مخ ...
- هيفاء وهبي تكشف عن -السبب الحقيقي- وراء اعتزال إليسا
- الرئيس السوري يقترح إنشاء مراكز لتعليم اللغة الروسية
- اعتزال الفنانة إليسا بسبب -المافيا-.. هيفاء وهبي تتدخل


المزيد.....

- -مسرح المجتمع ومجتمع المسرح-، بحث حول علاقة السياق الاجتماعي ... / غوث زرقي
- المنحى الفلسفي في شعر البريكان / ياسر جاسم قاسم
- عناقيد الأدب : يوميات الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- ديوان ربابنة الجحيم الشاطحون / السعيد عبدالغني
- ديوان علم الانعزال ، أنتيكات الغرائبية / السعيد عبدالغني
- استعادة المادة، الفن والاقتصادات العاطفية / عزة زين
- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون
- المسرح في بريطانيا / رياض عصمت
- الدادائية والسريالية - مقدمة قصيرة جدًا / ديفيد هوبكنز
- هواجس عادية عن يناير غير عادى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سميرة حسين جاف - وتنهار الاستحالات