أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - جاسم المطير - تعرّوا كما خلقكم ربكم لتكونوا شجعانا ..!!














المزيد.....

تعرّوا كما خلقكم ربكم لتكونوا شجعانا ..!!


جاسم المطير

الحوار المتمدن-العدد: 2793 - 2009 / 10 / 8 - 09:52
المحور: كتابات ساخرة
    


مسامير جاسم المطير 1658
تعالوا نبتعد عن الحوار حول مصالح الشعب العراقي و" بضائعه " عن طريق المقولات الاقتصادية أو بأسلوب التفضيل بين المرجعيات الماركسية والدينية ومرجعيات التاريخ الحديث ..! بل تعالوا نناقش أمور مياه دجلة والفرات وشط العرب بأسلوب جديد النوع هو أسلوب الحكومة المغلوبة على أمرها .. تعالوا ندعو جميع الأساتذة القادة :
فخامة الرئيس جلال الطالباني ،
وفخامة النائب طارق الهاشمي ،
وفخامة النائب عادل عبد المهدي ،
ودولت الرئيس نوري المالكي ،
وسعادة الرئيس أياد السامرائي .
ندعوهم جميعا ، باسم العدالة والحرية والمساواة والتضامن الديني مع الدولتين المسلمتين ، إيران الشيعية وتركيا السنية ، ليس بأسلوب اتخاذ القرارات السياسية والقانونية وليس بأسلوب أخلاقيات المعاهدات الدولية المعقودة في جنيف وبروكسل وروما ونيويورك ، لكن تعالوا ندعوهم بشكل تاني ..! ندعوهم إلى النزول يوم 17 – 10 – 2009 إلى مياه دجلة والفرات وشط العرب بلا هدوم ، أي ربي كما خلقتهم ، ليس احتجاجا عن قطع المياه المسلمة عن شعب مسلم ، بل تضامنا مع شعب ( المالديف ) الذي يعاني من " ارتفاع المياه " على أراضيه ..!
في هذه الأيام بالذات يتلقى جميع الوزراء في حكومة دولة المالديف الواقعة في المحيط الهادي تدريبات في الغطس " إجباريا " لأنهم سيعقدون في‏17‏ اكتوبر بحضور الرئيس ( محمد ناشيد ) اجتماعا حكوميا ( تحت الماء ) حيث سيوقع الرئيس وأعضاء حكومته وثيقة تدعو إلى تقليص انبعاثات الكربون‏ ..!
فقد قال مستشار رئاسي إن الغطس ــ بملابس ربي كما خلقتهم ــ سيكون نوعا من المتعة لأن الحكومة المالديفية المغلوبة على أمرها تعتزم أن تبعث برسالة ، إلى المجتمع الدولي كله ، حول ارتفاع منسوب مياه البحر وأكد المستشار أن أعضاء الحكومة في " أمان " خلال هذا الاجتماع فمع كل منهم " حماية " تتكون من " غواص وحارس " كما أن أسماك القرش المحلية " ودودة‏ " ويخضع جميع أعضاء حكومة المالديف حاليا لتدريبات غطس في قاعدة عسكرية استعدادا لهذا الاجتماع‏،‏ وسيعقد الرئيس ناشيد وهو " غطاس مؤهل " مؤتمرا صحفيا تحت الماء‏..!
يذكر أن جزر المالديف الواقعة في المحيط الهندي تواجه خطر الاختفاء من الكرة الأرضية بسبب ارتفاع مستوي البحر الناجم عن التغيرات المناخية‏،‏ لذا تسعي الحكومة إلي إيجاد حلول بديلة لإنقاذ البلاد من خطر الانقراض‏،‏ وتعتبر المالديف أكثر النقاط انخفاضا علي سطح الأرض‏،‏ حيث يبلغ ارتفاع أعلى أراضيها أقل من مترين فوق سطح البحر‏.‏
نرجوكم يا قادتنا الأشاوس تضامنوا ، كما خلقكم ربكم ، دفاعا عن انقراض الحياة من بلاد الرافدين المسكينين المغلوبين على أمرهما عند التقائهما في قرنة شط العرب ، و ما أمتع الشعب العراقي ، رجالا ونساء ، وهو يرى قادته بدون بكيني ..!!

• قيطان الكلام :
• ايها السادة القادة لا تخافوا من التعرية فكلكم شيوخ ..!!

بصرة لاهاي في 7 – 10 – 2009






كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,555,636,952
- أكثر أوراق الكتابة تتوزع في المزابل ..!! ..!!
- العقل الديمقراطي العراقي وسيلة التحول والتغيير
- عارف الساعدي يبرهن أن المرأة المبدعة ليس لها خصيتين ..!
- الغائبون ( عجّل الله ظهورهم ) لا يعشقون ولا يتزوجون ..!
- حل مشاكل الميزانية يبدأ من المرحاض ..!!
- في الصين تحدث معجزة في كل عام ..!
- الخطة العراقية لمواجهة أنفلونزا الخنازير باللطم على الجنازير ...
- قراءة في مجلة الثقافة الجديدة
- سبع مقترحات أمام المالكي عن المسار الوزاري ..!
- حكام من السنة والشيعة كلاهما في النار ..!
- عن الأوصاف المحمودة لصالات السينما المسدودة ..!
- يمكن تجريم كل شيء إلا الديمقراطية ..!
- السياسة تعتمد على تكتيك خذ وهات لكن الطائفيين يأخذون فقط ..!
- خرف الحكام داء ليس له شفاء ..‍‍!
- وراء كل مشكلة عراقية توجد امرأة أجنبية ..!
- تأملات في قمامة المنطقة الخضراء ..‍‍ !
- لا تتزوج امرأة سنية تركية ولا شيعية إيرانية .. !
- في العيد لن يعطس أحد في وزارة الثقافة ..!
- قوات - الحماية - عاهة بغدادية تعايشوا معها أيها الصحفيون ..!
- حوار حول دور المرأة العراقية في - العملية الغذائية - ..!!


المزيد.....




- خنازير عملاقة في الصين.. كيف تنبأ فيلم -أوكجا- بالمستقبل؟
- تطبيقات مجانية للأفلام الرقمية والموسيقى والكتب الإلكترونية ...
- بالفيديو... فنانة خليجية تصدم جمهورها بمظهرها الجديد
- هذا ما ابلغه العثماني للنقابات والباطرونا
- الجزائر تشارك في الاجتماع المشترك لوزراء السياحة والثقافة ال ...
- وزير الصحة الجديد يلتقي النقابات.. ويتخد هذه القرارات لانقاذ ...
- من هي سولي نجمة موسيقى ال -كي بوب- التي سببت وفاتها ضجة عبر ...
- لدعم الروائيين في قطر.. كتارا تدشن مختبرا للرواية
- الأربعاء.. انطلاق فعاليات المؤتمر المشترك الثاني لوزراء السي ...
- لوحة -الصرخة- ليست كل ما رسم مونك


المزيد.....

- التقنية والحداثة من منظور مدرسة فرانكفو رت / محمد فشفاشي
- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - جاسم المطير - تعرّوا كما خلقكم ربكم لتكونوا شجعانا ..!!